د ب أ _ القاهرة

طالب رئيس البرلمان العربي مشعل السلمي أمس برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، ورفع المعاناة عن حكومة وشعب السودان.

وقال أمام جلسة استماع البرلمان العربي المخصصة للسودان بمقر جامعة الدول العربية اليوم: «حان الوقت لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب ورفع المعاناة عن حكومة وشعب السودان، كي يستطيع السودان تطوير اقتصاده وبناء شراكات وتبادلات تجارية مع الدول العربية والأجنبية، وأن يمضي قدما في برامج التنمية في قضايا التعليم والصحة والبنية التحتية، ومعالجة مشاكل البطالة والفقر وتحسين الواقع الاقتصادي والمعيشي للشعب السوداني».

ودعا السلمي من يرغب من رؤساء البرلمانات والوفود العربية البرلمانية المشاركة في توقيع بيان التضامن مع جمهورية السودان والذي سيصدر في نهاية الجلسة.

وقال السلمي إن البرلمان العربي «يعقد هذه الجلسة، تقديرا ودعما للسودان وشعبه الكريم، ولدعم مطلب جمهورية السودان العادل رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب المدرج عليها منذ عام 1993».

وأضاف «البرلمان العربي أعد مذكرة قانونية بالتعاون والتنسيق مع المجلس الوطني ووزارة الخارجية بالسودان، تضمنت كل جوانب الموضوع. وخلصت المذكرة إلى أن جمهورية السودان نفذت كامل خطة المسارات الخمسة المتفق عليها مع الولايات المتحدة الأمريكية بشأن مكافحة الإرهاب، وإحلال السلام في دولة جنوب السودان، وتعزيز حقوق الإنسان، وتقديم المساعدات الإنسانية ومعالجة الأوضاع في مناطق النزاعات والمناطق المحتاجة في السودان».