مكة - أبوظبي

تعاهد لاعبو المنتخب السعودي الأول لكرة القدم على الحذر وعدم التهاون في المواجهة التي تجمعهم مع لبنان غدا، ضمن الجولة الثانية من مباريات المجموعة الخامسة في كأس أمم آسيا المقامة في الإمارات العربية المتحدة، وشدد المدرب بيتزي على أن الفوز سيكون نقطة العبور إلى الأدوار النهائية دون الانتظار للمباراة الأخيرة التي تجمعهم مع قطر.

وفيما بدأت إدارة المنتخب السعودي توزيع تذاكر مجانية على الجمهور السعودي بداية من أمس، ودعت كل السعوديين للحصول على التذاكر ومؤازرة الأخضر، أكمل الأخضر استعداداته في تدريب مغلق على ملعب «ندا الشباب» وسط إصرار وعزيمة من الجميع على تقديم أفضل ما لديهم خلال اللقاء والخروج بالعلامة الكاملة.

وواصلت الصحف العالمية تسليط الضوء على انتصار الأخضر الكاسح بأربعة أهداف دون مقابل على كوريا الشمالية، في أول مواجهاته بدور المجموعات، ووصفت هيرالد صن البريطانية الفوز بـ»الكاسح»، مشيرة إلى أنه حقق انتصاره الكبير، رغم عدم ظهوره بمستوى متميز في بطولة كأس العالم الأخيرة بروسيا في العام الماضي.

وذكرت شبكة فوكس سبورتس واسعة الانتشار أن رجال المدرب الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي، افتتحوا مشوارهم في آسيا بفوز عريض أمام كوريا الشمالية، وأشارت إلى أن الأخضر يتطلع للتتويج باللقب للمرة الرابعة في تاريخه، واستعادة الكأس التي غابت عن خزائنه منذ عام 1996.

وأوضحت صحيفة نيوز إيمايلي الكورية أن المنتخب السعودي حافظ على كبريائه وقوته على الصعيد الآسيوي بعد فوزه الكبير، وتابعت: «السعودية لم تظهر بالمستوى المأمول في المونديال الماضي، لكن يبدو أنها عززت قوتها بشكل جيد للغاية من أجل حصد اللقب الآسيوي الرابع في تاريخهم».