مكة، واس - الرياض

افتتح رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير سلطان بن سلمان وبحضور نائب رئيس إدارة التراث الثقافي الوطني في الصين هو بنق، وسفير جمهورية الصين الشعبية لدى المملكة لي هواشي، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى الصين تركي الماضي، أمس الأول معرض «كنوز الصين»، الذي يستضيفه المتحف الوطني بالرياض.

وقال الأمير سلطان بن سلمان في كلمته خلال افتتاح المعرض، قطاع الآثار في المملكة منذ تأسيسه قبل 50 عاما وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز كان معاصرا ومتابعا وداعما له ووقف بقوة أمام إزالة أو اندثار مواقع الآثار والتراث الوطني، وتبنى قرارات مهمة وتاريخية لحماية الآثار منذ عهد الملك سعود - رحمه الله -، والهيئة عندما استلمت القطاع عام 1429 كان قطاعا منتجا وحقق الكثير من الإنجازات العلمية والبحثية والمتحفية بإشراف أساتذة وعلماء آثار أفاضل، وبأيدي مواطنين سعوديين مخلصين يحملون الأمانة، والهيئة التي وثقت فيها الدولة لتكون المكلفة بحماية أحد أهم مقومات الوطن وهو تاريخه الحضاري، بنت على الإنجازات الكبيرة للآثار الوطنية وعززتها في مجال الكشوفات الأثرية وجهود الحماية واستعادة القطع الأثرية الوطنية، وإنشاء منظومة جديدة ومتطورة من المتاحف، إضافة إلى مشاريع تطوير المتاحف وعلى رأسها المتحف الوطني الذي يعد من منجزات خادم الحرمين الشريفين وافتتح في ذكرى المئوية.

وأكد أن المملكة بما تكون لديها من خبرات وعلاقات ممتدة مع الجامعات ومراكز البحوث العالمية المرموقة أصبحت من الدول الرائدة عالميا في مجال الكشوفات الأثرية والبحث العلمي وتطوير الموارد البشرية العاملة في مجال التراث والآثار.

وأضاف أن السعودية تتميز بمكانتها المحورية والاستراتيجية كونها في قلب العالم الإسلامي، وموقعها الجغرافي البالغ الأهمية حيث كانت عبر التاريخ ملتقى للحضارات، ومحطة مهمة لطريق الحرير التاريخي الذي تعمل الصين حاليا على خطة لتطويره والاستفادة منه.

وعد أن معرض كنوز الصين نقلة مهمة للعلاقات الخاصة والمميزة بين البلدين الصديقين جمهورية الصين الشعبية والمملكة العربية السعودية، وهما دولتان عظيمتان بتاريخهما الأصيل وحضاراتهما العريقة، وتتميزان بعلاقات وطيدة في مختلف المجالات، منها التراث الحضاري.

من جانبه عبر نائب رئيس إدارة التراث الثقافي الوطني في الصين ليو يازهو، في كلمته عن اعتزازه بإقامة معرض كنوز الصين في العاصمة السعودية وفي البلاد التي شهدت حضارات عريقة، مشيرا إلى أن معرض روائع آثار المملكة الذي أقيم في بكين كان من أنجح المعارض وعرف الصينيين بتاريخ المملكة وحضاراتها الإنسانية العريقة.

مقتطفات من حديث رئيس الهيئة:

  • المعرض يمثل تلاقي حضارتين عظيمتين واقتصادين كبيرين
  • الصين دولة محورية مهمة كما هي المملكة
  • السائح الصيني يعد من أهم السياح على مستوى العالم ونتطلع إلى استقطابه للمملكة
  • هناك أعمال تنقيب ينفذها حاليا الفريق السعودي الصيني المشترك في موقع السرين في محافظة القنفذة
  • تم العثور على عدد من القطع التي تظهر التواصل بين الحضارات الصينية وحضارات الجزيرة العربية.