د ب أ - موسكو

يلتقي المنتخب الإنجليزي نظيره الكرواتي اليوم على ملعب استاد «لوجنيكي» بالعاصمة الروسية موسكو في الدور قبل النهائي لمونديال روسيا.

ويتطلع المنتخب الكرواتي إلى إنجاز غير مسبوق يتمثل في الوصول لنهائي المونديال للمرة الأولى في تاريخه، بينما يأمل المنتخب الإنجليزي تكرار أمجاد مونديال 1966 عندما توج باللقب.

ورغم الإجهاد الذي تعرض له المنتخب الكرواتي بعد أن خاض وقتا إضافيا في مباراتيه بدوري الـ 16 والثمانية، يخوض الفريقان مباراة اليوم بثقة عالية، وهو ما ينذر بمنافسة شرسة من أجل انتزاع بطاقة التأهل للنهائي المقرر الأحد المقبل على الملعب نفسه في العاصمة موسكو.

ومنذ التتويج باللقب الوحيد في نسخة 1966 على ملعب ويمبلي، لم تصل إنجلترا إلى نهائي المونديال.

ولم يصل المنتخب الإنجليزي إلى الدور قبل النهائي بكأس العالم منذ هزيمته أمام منتخب ألمانيا الغربية بضربات الجزاء الترجيحية في المربع الذهبي لبطولة عام 1990 بإيطاليا.

أما المنتخب الكرواتي فقد خاض الدور قبل النهائي في أول مشاركة له بالمونديال بعد الاستقلال في عام 1991، وذلك في نسخة 1998 بفرنسا.

وقدم المنتخب الكرواتي عروضا رائعة في دور المجموعات، حيث تغلب على نظيره النيجيري 2 -0 ثم فاز على الأرجنتين 3 -0 ليحسم تأهله إلى دور الـ 16 قبل أن يحقق الانتصار الثالث على حساب أيسلندا 2 - 1.

وفي دوري الـ 16 والثمانية أمام الدنمارك وروسيا، عانى المنتخب الكرواتي كثيرا، حيث خاض وقتا إضافيا في كل من المباراتين قبل أن يحسم التأهل عبر ضربات الجزاء الترجيحية.

وقال زلاتاكو داليتش المدير الفني للمنتخب الكرواتي «في الأيام الستة الماضية، بذلنا الكثير من الطاقة، خضنا مباراتين، بإجمالي 240 دقيقة، وبالطبع ربما يمثل ذلك مشكلة بالنسبة لنا، سنفعل كل شيء من أجل التعافي وأنا واثق من أننا سنستعيد الطاقة لمواجهة إنجلترا».

أما المنتخب الإنجليزي فقد حسم تأهله من دور المجموعات مبكرا إثر فوزه على تونس 2 - 1 وبنما 6 - 1، ثم خسر في المباراة الثالثة أمام بلجيكا 0-1.

وبعدها تغلب المنتخب الإنجليزي على نظيره الكولومبي بضربات الجزاء الترجيحية في دور الـ 16 قبل أن يهزم نظيره السويدي 2 -0 في دور الثمانية.

ويعلق المنتخب الإنجليزي آماله على تألق النجم هاري كين، متصدر قائمة الهدافين حتى الآن برصيد 6 أهداف.