د ب أ - بكين

أكد شقيق ليو شيا، أرملة ليو شياوبو، الحائز جائزة نوبل للسلام، وأصدقاؤها أمس، أنه سمح لها بمغادرة الصين، لتنتهي بذلك إقامتها الجبرية التي استمرت ثمانية أعوام، كونها كانت ناشطة معارضة.

وقال ليو هوي شقيق ليو إنها استقلت طائرة تابعة لشركة فين إير الفنلندية في طريقها لأوروبا.

وأضاف: شقيقتي استقلت بالفعل طائرة من بكين إلى أوروبا وبدأت حياتها الجديدة.