مكة _ الرياض

تعقد اللجنة العليا لمتابعة تنفيذ مبادرات برنامج التحول البلدي بمقر وزارة الشؤون البلدية والقروية في الرياض اليوم اجتماعها الثاني، تحت رعاية وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف آل الشيخ بحضور أمناء المناطق والمحافظات والوكلاء ومدراء العموم بالوزارة.

ويستعرض الاجتماع لوحة مؤشرات أداء الأمانات والقطاع البلدي، والبلدية الالكترونية، وإصلاح حفر الشوارع ضمن مبادرة معالجة التشوه البصري التي أطلقتها الوزارة أخيرا، كما سيتم عرض منهجية تطبيق رسم إشغال مرافق الإيواء، ومنصة الإيرادات التي تم تطبيقها بأمانة العاصمة المقدسة، والمنصة الموحدة (940) في أمانة محافظة جدة، إضافة إلى استعراض ومناقشة الحملات الإعلامية للقطاع البلدي.

ويصاحب الاجتماع الثاني للجنة العليا لمتابعة تنفيذ مبادرات برنامج التحول البلدي تنظيم معرض تشارك فيه جميع الأمانات ووكالات الوزارة، حيث يستعرض مؤشرات قياس الأداء لكل أمانة، وسير وتقدم المبادرات، ولوحة معالجة التشوه البصري، إضافة إلى عرض التطبيقات البلدية الالكترونية.

كما يعقد اجتماع مغلق يحضره أمناء المناطق والمحافظات ووكلاء الوزارة لعرض ودراسة المعوقات والمخاطر التي تعترض سير العمل والتوصيات والحلول المقدمة للنهوض بمستوى الخدمات البلدية وتجويد الأداء لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للقطاع، وبما يتماشى مع برنامج التحول الوطني 2020 وفق رؤية المملكة 2030.

يذكر أن الوزارة وانطلاقا من رؤية خادم الحرمين الشريفين بأن تكون المملكة نموذجا ناجحا ورائدا على الأصعدة كافة، وفي ضوء برنامج التحول الوطني 2020، شاركت أماناتها وبلدياتها وأصحاب العلاقة بتطوير استراتيجية شاملة للتحول البلدي تخدم المجتمع البلدي وقطاعاته في المملكة كافة، ترتكز على محاور رئيسة عدة تهدف إلى تحقيق تنمية حضرية مستدامة ومتوازنة لترتقي بمستوى جودة الحياة وتعزز البعد الإنساني في جميع مدن ومناطق المملكة، بشكل يلبي تطلعات القيادة واحتياج المجتمع. ولإنجاز هذه التطلعات تعمل الوزارة على التركيز على تحسين الخدمات البلدية وتبسيط إجراءاتها وتسريعها من خلال الأتمتة والتكامل مع الجهات الأخرى، وبمشاركة القطاع الخاص.