أمر النائب العام سعود المعجب بالإفراج الفوري عن سجينة لم تتوفر الأدلة الكافية لإيقافها، وتطبيق الإجراء النظامي بحقها وهو الإفراج بالكفالة.

وأكدت الموقوفة المفرج عنها بقرار النائب العام لـ»مكة» أن سراحها أطلق بعد توجيه من النائب العام بالإفراج بكفالة عن سجينات ما زالت قضاياهن في مرحلة الضبط، ولم تتوفر الأدلة الكافية لسجنهن.

وتابعت الموقوفة المفرج عنها والتي تتحفظ الصحيفة عن ذكر اسمها أن دور النائب العام تجاه قضيتها وقضايا كثير من المواطنات اللاتي يتم توقيفهن في قضايا ما زالت بمرحلة الضبط ولم تتوفر الأدلة الكافية لسجنهن، يدل على الحفاظ على الحقوق والحريات العامة للمواطنين، مشيرة إلى أن هذا الإجراء أسعد كثيرا من النساء وأسرهن، موجهة شكرها للنائب العام.

وأضافت «نحن كمواطنات نعرب عن ثقتنا التامة في الحصول على حقنا، حيث إن ولاة أمرنا حافظوا على حرية المواطنين وعدم المساس بهم دون مسوغ شرعي».