تجدد دولة الإمارات العربية المتحدة حضورها السنوي في معرض الرياض الدولي للكتاب 2017، من خلال ركن وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، والذي يشتمل على أكثر من 300 عنوان تمثل حصيلة متنوعة من جديد الإصدارات الثقافية الإماراتية في شتى المجالات صدر معظمها عام 2016 الذي اعتبرته الإمارات (عام القراءة).

ورغم أن الركن مختص بالعرض ولا يقدم خدمة البيع، إلا أنه يقدم لزوار المعرض مساحة للاطلاع والتصفح والمناقشة، كما يتيح لهم طريقة مراسلة الجهات الناشرة للحصول على أي عنوان من العناوين المعروضة، فيما يتولى القائمان على الجناح عبدالله الساعدي، وأحمد الجنيبي الإجابة على استفسارات الزوار حول محتوى الكتب ومؤلفيها.

واشتملت الكتب على دراسات تاريخية ونقدية وأعمال مترجمة تتناول دولة الإمارات العربية المتحدة، فيما كانت كتب السيرة الخاصة بمؤسس الدولة زايد بن سلطان آل نهيان هي أكثر ما لفت زوار المعرض.

يذكر أن هذا الركن يمثل جزءا من حضور الإمارات المتمثل في 24 جهة مختلفة.

المؤسسات الثقافية المشاركة في الركن
1 مركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام
2 الأرشيف الوطني
3 ندوة الثقافة والعلوم
4 هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام
5 دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة
6 مركز جمعة الماجد

من العناوين المشاركة في الركن
1 متى يعيش الوطن فينا (محمد الحمادي).
2 الملاحة البحرية قديما في الإمارات (علي الدرورة).
3 الرواية النسوية الإماراتية (د. سمر الفيصل).
4 خمسون عاما في واحة العين (عبدالحفيظ خان).
5 في قلب الصحراء (مايكل مورتون).
6 ذكريات الإمارات (الأرشيف الوطني).