X

69 % جاهزون لاستعمال الطرق الإيجابية في التربية

5 آليات للتعامل مع بلاغات العنف ضد الأطفال
5 آليات للتعامل مع بلاغات العنف ضد الأطفال

الخميس - 12 مايو 2022

Thu - 12 May 2022

صحيفة مكة
صحيفة مكة
أظهرت إحصائية لمركز بلاغات العنف الأسري التابع لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، أن 69% من الآباء والأمهات جاهزون لاستعمال الطرق الإيجابية في التربية في حال تعرفوا عليها، وهو ما يعني الرفق بالطفل الذي يحقق عددا من النتائج الإيجابية.

وحدد المركز 5 آليات للتعامل مع بلاغات العنف ضد الأطفال، فيما يهدف نظام الحماية من الإيذاء إلى ضمان توفير الحماية من الإيذاء بمختلف أنواعه، والدعم، وتوفير الإيواء والرعاية الاجتماعية والنفسية والصحية، إلى جانب إيجاد آليات علمية للتعامل مع الإيذاء، ونشر التوعية بين أفراد المجتمع حول مفهوم الإيذاء والآثار المترتبة، إضافة إلى معالجة الظواهر السلوكية في المجتمع، التي تؤدي إلى العنف، واتخاذ الإجراءات النظامية والقانونية لمحاسبة المتسبب.

وقدمت المملكة عددا من الجهود لتنمية وحماية الطفل على مستوى التعليم والصحة والتنمية البشرية، وعددا من المبادرات ضمن إطار برنامج التحول الوطني ورؤية 2030، ومنها تمكين أكثر من 9 ملايين طفل من التعليم الالكتروني عن بعد.

آليات التعامل مع بلاغات العنف

  • قياس خطورة الحالة

  • بناء تخطيط السلامة

  • الدعم النفسي والاجتماعي والإرشاد

  • المساءلة والعقوبة

  • برنامج متخصص لتعافي الأطفال




أثر الرفق على سلوكيات الطفل


  • الحد من المشكلات التربوية في مرحلة الطفولة

  • يحسن الرفق من سلوكيات الطفل مع الآخرين

  • يقدم طريقة تربوية إيجابية يتمكن الأبناء من تبنيها مستقبلا

  • يقلل من مخاطر الإساءة التي تؤثر على نفسية الطفل


مبادرات الطفولة في 2030

9 ملايين طفل مستفيد من التعليم عن بعد %23

ارتفاع نسبة الالتحاق في مراحل رياض الأطفال بين عامي 2015 - 2020