X

حقائب تجسد وتحفظ الماضي بأنامل سعودية ناعمة

الثلاثاء - 18 مايو 2021

Tue - 18 May 2021

من المعتاد أن تحفظ الأسرار والأشياء الثمينة في الصناديق والحقائب، لكن أن يحفظ التاريخ ويتجسد على هيئة حقيبة فإنها مفارقة إبداعية واقتناص عبقري، وهذا ما ابتكره فريق (اتحاد الثقافات) المشارك في برنامج (حاضنة الأزياء)، والذي استطاع إثبات نفسه وتحدى الصعوبات والمشاركة في مرحلة الهاكاثون؛ محققين فيه النجاح وتتويج مشروعهم بجائزة (تحدي التصميم)، إضافة إلى فرصة تدريبية مع (مجموعة لومار)، وذلك ضمن البرنامج الذي أطلقته هيئة الأزياء بهدف توفير منصة تعزز رحلة ريادة الأعمال الخاصة بالمواهب الوطنية المبدعة في مجال صناعة الأزياء، ليصبحوا من أهم رواد هذا المجال في الأسواق المحلية والإقليمية والدولية.

للحكاية بقية







فريق (اتحاد الثقافات) لم يقتبس من الماضي؛ لأنه قرر أن يفعل أكثر من ذلك، أن يوظفه وينعشه، ويصنع خط إنتاج لأسلوب يرتكز على التعبير عن التاريخ بطريقة ذكية وساحرة، ووجد الطريقة التي يمكنه من خلالها تضمين التراث والموروث في منتج ملموس يتماهى مع الحاضر، استحداث للذاكرة بأنه ما زال للحكاية بقية عبر تجربة ملهمة يكمن تفردها في الرؤية التي يحملها الفريق تجاه الموروث الوطني العريق، بحيث نجح في تقديم حقائب قماشية تضم تفاصيلها جماليات التراث الأصيل، في إطار يجسد الأناقة المتجددة والمواكبة للموضة، ومن خلال أقمشة تراثية قديمة أعيد تدويرها، لتدعم قيمهم النبيلة المتمثلة في التمازج بين الحفاظ على الموروث والحفاظ على البيئة.

قصة ملونة

الشغف والرسالة المشتركة حفزت كلا من (روعة بخش، سارة بن لادن، إيلاف طرابلسي، كريمة تاني، بيان سيف، لميس سيف)، على أن يضعن أيديهن مع بعض لبناء حلم واحد وحياكة قصة ملونة بأفكار وعبق قاوم الذبول تسخيرا للتقنية والتكنولوجيا الحديثة في العناية بالتراث والاستثمار فيه، وإضفاء بريق وإزالة غبار الانغماس في اللحظة وتجاهل الماضي؛ لتكون هذه الحقائب دلالة على مفهوم ذي قيمة بيئية وتراثية ترتكز على (الاستدامة وإعادة التدوير)، من خلال أقمشة قديمة يعاد تصنيعها لتخرج من جديد بروح عصرية توثق أصالة التراث.

خطط وأفكار فريق(اتحاد الثقافات):

  • ثقافة المملكة بكل ما تحويه من عراقة تنتظر أن تروى للعالم.

  • الاتجاه نحو مواد مستدامة ومعاد تدويرها لصناعة حقيبة صديقة للبيئة.

  • الحقيبة تذكر بالقصة الكامنة وراء إنتاجها بروح ولمسة سعودية.

  • عقد الاجتماعات للخروج بأفكار تحقق الفوز في برنامج (حاضنة الأزياء).

  • الانتقال لمرحلة إنشاء التصاميم المختلفة وتجربة تنفيذها وتصحيحها.

  • البحث عن أفكار ملهمة للعرض التقديمي للبرنامج.

  • التصميم النهائي للفكرة، وصناعة العلامة التجارية لها.