X

«الكفؤ الشغوف» يقرأ مستقبل الرياضة بـ26 اتحادا ولجنة جديدة

الاثنين - 03 مايو 2021

Mon - 03 May 2021








ولي العهد ووزير الرياضة خلال مهرجان ولي العهد للهجن                                                  (مكة)
ولي العهد ووزير الرياضة خلال مهرجان ولي العهد للهجن (مكة)
اختار ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، وزير الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي مثالا ونموذجا للصورة التي يجب أن يكون عليها المسؤول عند تعيينه حينما قال «من المهم أن يكون الشغف حاضرا لدى المسؤول عند تعيينه، وأن يكون لديه الإلهام لهذا المنصب، وهذا على سبيل المثال ينطبق على الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، فهو كفؤ وتهمه الرياضة، وهذه قضيته الشخصية، لذلك فالشغف هو أكبر دافع للمسؤول ليتحرك».

ومنذ تسلم الأمير عبدالعزيز بن تركي زمام الأمور بقطاع الرياض من خلال وزارة الرياضة ورئاسة اللجنة الأولمبية السعودية، والرياضة السعودية تسير في خطوات متسارعة وبخطى احترافية نحو مواصلة التقدم للمنافسة العالمية في شتى الألعاب المختلفة من خلال التنوع في استضافة البطولات والأحداث العالمية بعدد من مدن ومحافظات المملكة على الرغم الاختناق الذي سببته جائحة كورونا في العالم بصفة عامة.







وسعيا لمواصلة التطوير والبحث عن زيادة التمثيل خارجيا في المحافل الدولية والإقليمية والقارية، وفي مقدمتها دورة الألعاب الآسيوية 2034، التي ستقام في المملكة، أعلنت اللجنة الأولمبية السعودية أمس، اعتماد 26 اتحاد ولجنة ورابطة رياضية جديدة، وهي: اتحاد الرياضات الصحراوية، اتحاد رياضات المغامرة، اتحاد كرة التيك، اتحاد الخماسي الحديث، اتحاد الثقافة الرياضية، اتحاد الكرة الحديدية، اللجنة السعودية للكوراش، لجنة الألعاب الشعبية، لجنة كرة الركلة (سباك تاكرو)، لجنة رياضة الأساتذة، لجنة التزلج على الماء، لجنة الاستعراض الرياضي، اللجنة السعودية للسامبو، لجنة رياضات القوة، لجنة ركوب الأمواج، لجنة كرة الشبكة، لجنة الطبق الطائر، اللجنة السعودية للوشو، لجنة كرة قدم الطاولة (فرفيرة)، لجنة البينتبول، لجنة البادل، لجنة الكيوكوشن، لجنة اليوغا، لجنة الآيكيدو، رابطة الحكام، ورابطة المدربين.

كما اصدر وزير الرياضة قرارا بفصل الاتحاد السعودي للمواي تاي والكيك بوكسينغ، ليصبح لكل لعبة كيان مستقل تحت اسم الاتحاد السعودي للملاكمة التايلندية (المواي تاي) والاتحاد السعودي للملاكمة والركل ( الكيك بوكسينغ )، وكذلك فصل الاتحاد السعودي للرياضات الالكترونية والذهنية، ليصبح لكل لعبه كيان مستقل تحت مسمى الاتحاد السعودي للرياضات الالكترونية، والاتحاد السعودي للرياضات الذهنية.

ودعا الأمير عبدالعزيز بن تركي لعقد الجمعية العمومية الـ24 للجنة الأولمبية يوم الأحد 11 شوال المقبل بمجمع الأمير فيصل بن فهد الأولمبي بالعاصمة الرياض، وذلك بعد أن اعتمد وزير الرياضة تشكيل الجمعية العمومية وفقا للائحة التنفيذية للجنة الأولمبية، التي تنص على أن تقام الجمعية بحضور ممثلي الاتحادات الرياضية، إضافة إلى الأعضاء السعوديين باللجنة الأولمبية الدولية واللجان التابعة لها والمجلس الأولمبي الآسيوي، وعدد من الجهات الحكومية وعضويات فردية لنخبة من الأشخاص ذوي الخبرة الرياضية.

أهداف الاتحادات واللجان الجديدة:

  • رفع مستوى الأداء الرياضي في المملكة

  • تنظيم الرياضة بما يصب في مصلحة المجتمع بكافة فئاته بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030م

  • بناء جيل رياضي مميز بمختلف الألعاب والرياضات المتنوعة

  • مواصلة التقدم للمنافسة العالمية في شتى الألعاب المختلفة

  • البحث عن زيادة التمثيل خارجيا في المحافل الدولية والإقليمية والقارية

  • تهيئة رياضيين قادرين على المنافسة بدورة الألعاب الآسيوية 2034 التي ستقام بالمملكة