X
برجس حمود البرجس

ضريبة القيمة المضافة على المتاجر الالكترونية

السبت - 06 مارس 2021

Sat - 06 Mar 2021

يغفل كثير من المتاجر الالكترونية عن أهمية ضريبة القيمة المضافة على مبيعاتهم عبر مواقعهم، وهذا يعتبر «تهربا ضريبيا» ويتم متابعته حتى ولو بعد سنوات، وتلزم المتاجر الالكترونية بالتسجيل والسداد وغرامات التسجيل المتأخر وغرامات السداد المتأخر التي تحسب بمقدار 5% شهريا من الضريبة المحتسبة.

المتاجر الالكترونية سواء لبيع السلع أو الخدمات أو للإعلانات والتسويق ملزمة مثل بقية المحلات والمنشآت بالتسجيل بضريبة القيمة المضافة متى ما تخطت مبيعاتها 375 ألف ريال خلال 12 شهرا متتالية، والتي هي أيضا ملزمة على الأفراد ممن تصل إيراداتهم خلال 12 شهرا متتالية لـ 375 ألف ريال من أي نشاط تجاري أو اقتصادي حتى للعمولات والاستشارات والأعمال الحرة.







المقصود بالمتاجر الالكترونية هي كل منصة رقمية يتم من خلالها ممارسة أي نشاط تجاري لبيع منتجات أو خدمات مثل المواقع الالكترونية وحسابات التواصل الاجتماعي مثل السناب شات والانستقرام وتويتر وفيس بوك ولينكد إن، وأي منصات للتطبيقات الذكية أو المحادثات الفورية مثل واتس اب وتليقرام أيضا.

ولكي تكون الصورة واضحة، الضريبة مفروضة على كل من يبيع خدمات أو سلعا على المنصات الالكترونية المذكورة وغير المذكورة، ويلزم تسجيله في ضريبة القيمة المضافة متى ما وصلت مبيعاته 375 ألف ريال خلال أي 12 شهرا متتالية، ثم يبدأ بعدها بالسداد للضريبة على كل دخل مما سبق ذكره هنا مقابل أي نشاط اقتصادي سواء كان بيع منتجات أو خدمات أو إعلانات.

يلزم أيضا عرض الشهادة الضريبية في المتجر الالكتروني بشكل واضح على المنصة الخاصة به في أماكن معروفة، وتكون بصورة واضحة للمشتري أو طالب الخدمة، ثم يلتزم برفع الإقرارات الضريبية خلال نهاية كل ربع سنة ميلادية إذا كانت مبيعاته السنوية أقل من 40 مليون ريال أو مع نهاية كل شهر إذا كانت مبيعاته السنوية 40 مليون ريال وأكثر، ويلتزم بالسداد للضرائب.

طبعا رفع الإقرار والسداد يكون خلال الشهر الذي يلي الفترة الضريبية المعنية، مثلا فترة الربع الثاني تكون من 1 أبريل حتى 30 يونيو، ويكون شهر يوليو هو الشهر الذي يلتزم به لرفع الإقرار. وعند رفع الإقرار سيتم إصدار فاتورة للسداد ويكون السداد خلال ذلك الشهر نفسه.

هناك أيضا تسجيل اختياري لأصحاب المتاجر الإلكترونية المذكورة لمن تصل مبيعاتهم السنوية إلى 187,500 ريال وأكثر، ولكنها تكون إلزامية متى ما وصلت إلى 375 ألف ريال.

بالنسبة لأصحاب المنشآت، التسجيل للمتاجر الإلكترونية يكون بعد الحصول على السجل التجاري، والتراخيص الأخرى حسب نوع المنشأة والنشاط مثل رخصة وزارة الاستثمار؛ ثم يلزم التسجيل للضرائب من خلال البوابة الإلكترونية للهيئة العامة للزكاة والدخل.

أما بالنسبة للأفراد كالمعلنين على برامج التواصل الاجتماعي والذين يبيعون على الانستقرام، فهذا لا يلزم الحصول على سجل تجاري، ويستطيع المعلن أو البائع عبر برامج التواصل الاجتماعي أو غيره الحصول على شهادة ضريبية، وبذلك يكون «مسجلا» ويلتزم بعد ذلك بالسداد بالفترات المحددة.

تصل غرامة عدم عرض الشهادة الضريبية في الأماكن البارزة للجميع إلى 50 ألف ريال، طبعا الأماكن البارزة في أماكن التعريف في الصفحات الأولى في الموقع الإلكتروني أو التطبيق المستخدم لبيع تلك الخدمات، مثلا في الصفحة الأولى للمواقع الإلكترونية والبايو (أو خانة التعريف في الحساب) بالنسبة لتويتر والانستقرام وواتس اب بزنس (واتس اب أعمال)، المهم أن يكون واضحا لكل زائر للموقع أو الحساب.

أطلقت الهيئة العامة للزكاة والدخل حملتها هذه مثل ما سبق من حملاتها، بهدف التوعية بالالتزامات الضريبية، ونشرت الهيئة الدليل الإرشادي المساعد لأصحاب المتاجر الإلكترونية على مواقعها بالإنترنت وبرامج التواصل الاجتماعي، وأنصح بالرجوع إليها حيث التوضيح والتفاصيل والأمثلة التي تتناسب مع كل نوع من أنواع التجارة الإلكترونية.

يلزم على جميع من يمارس أعمال وأنشطة تجارية واقتصادية وغيرها التعرف والتثقف، حيث إن المعنيين بالأمر مسؤولون عن التسجيل بالأنظمة الضريبية والالتزام برفع الإقرارات في الأوقات المحددة والسداد، وكل ما يخالف ذلك يعتبر تهربا ضريبيا، ويلزم الشخص المعني بالسداد لاحقا مع سداد الغرامات الملزمة.

Barjasbh@