X

316 موقعا تراثيا في المملكة دخلت قائمة التراث العالمي

آثار تعود لآلاف السنين تنضم لقائمة التراث
آثار تعود لآلاف السنين تنضم لقائمة التراث

الاثنين - 14 سبتمبر 2020

Mon - 14 Sep 2020

للسعودية تاريخ عريق يدل على مرورها بعدد من الحضارات والثقافات المختلفة، مما جعل فيها مناطق تحمل عبق الماضي وتقدم نفحات تاريخية. وقد اهتم برنامج التحول الوطني بالمواقع التراثية في شتى أنحاء المملكة، حيث أعلن البرنامج عن وجود 316 موقعا تراثيا تنتشر في أنحاء السعودية وأضيفت لقائمة التراث العالمي.

«مكة» حاولت حصر هذه المواقع وتقسيمها وفقا للمناطق للتعرف عليها.

صفاقة
  • تقع جنوب شرق محافظة الدوادمي.
  • منطقة تحيط بها جبال صغيرة وحواف منخفضة وأودية تنتشر عليها أدوات حجرية.
  • يعود تاريخها إلى الفترة ما بين العصر الحجري القديم وحتى العصر الحجري الحديث.
جبل البيضتين
  • يقع على بعد 13 كلم جنوب غرب الدوادمي.
  • عثر على آثار مستوطنات قديمة قرب قاعدته.
  • وجدت نقوش حيوانية وخطوط ثمودية رسمت على واجهة صخوره.
جبل براقة
  • يبعد 70 كلم شمال البجادية.
  • وجدت فيه بقايا أضرحة ومستوطنات قديمة، تعود إلى ما قبل ألفي عام.
جبل خنوقة
  • يقع على مسافة 70 كلم من الدوادمي.
  • يضم كهفا أثريا تظهر على واجهته بعض الرسوم والنقوش.
موقع الثمامة
  • شهد حضارة راقية إبان العصر الحجري الحديث.
  • انتشرت مساكن مستوطنة الثمامة على ضفاف الأودية وعلى سفوح الجبال.
كهف برمة
  • يقع على مسافة 66 كلم شمال شرق الرياض.
  • يظهر على واجهة صخوره عدد من النقوش التي استنسخ اختصاصيو وكالة الآثار منها 15 نقشا يعود أقدمها إلى حوالي 2400 سنة سابقة.
البجادية
  • تقع على مسافة 68 كلم غرب الدوادمي.
  • عثر فيها على أطلال قديمة متهدمة وعدد من النقوش الثمودية وبعض المخلفات الفخارية.
قرية الفاو
  • تقع على بعد 700 كلم جنوب غرب مدينة الرياض.
  • يعد موقع القرية من أهم المواقع الأثرية على مستوى الجزيرة العربية إن لم يكن على مستوى العالم.
الأفلاج
  • تقع في جنوب غرب هضبة نجد الرئيسة.
  • من أهم آثارها موقع العيون الذي يبعد عن ليلى 18 كلم، وتحتوي على مستوطنة مغطاة بالكثير من البقايا الفخارية ومنطقة مدافن وشبكات ري تعود لأوائل الفترة الهيلينية.
الحني
  • تقع في مدينة الرياض في الطرف الجنوبي.
  • عبارة عن مستوطنة أثرية تعود إلى الفترة الإسلامية.
طريق القوافل «أبا القد»
  • يقع في ثنايا سلسلة جبال طويق وبالتحديد جنوب بلدة قصور المقبل بمسافة 4 كلم، وهو طريق طويل للقوافل. يعود تاريخه إلى العصر الإسلامي.
وادي فاطمة
  • يبدأ من جبال الدرع العربي شمال منطقة مكة المكرمة، ويمتد باتجاه الجنوب الغربي نحو سهل تهامة الساحلي بمحاذاة البحر الأحمر.
  • ينتمي إلى العصر الأشولي، حيث عثر على بعض الأدوات الحجرية.
جبل الرديهة
  • يقع على بعد 20 كلم شمال جدة.
  • توجد على واجهاته الصخرية رسوم وأشكال آدمية واضحة المعالم.
جبل العرفاء
  • يقع على بعد 35 كلم شمال شرق الطائف.
  • يعد من أكبر مواقع النقوش الصخرية، حيث يوجد به كثير من الرسوم الصخرية التي تضم الماعز والغزلان والأبقار ورسوما حيوانية.
ميناء الشعيبة
  • يقع على بعد 50 كلم جنوب جدة.
  • ويذكر الكلبي أن الشعيبة كانت الميناء الرئيس للجزيرة العربية قبيل العصر الإسلامي.
ميناء السرين
  • يقع على بعد 50 كلم من محافظة الليث جنوبا.
  • عبارة عن ميناء بحري مهجور، وطمرت الرمال معظم آثاره، وبه الكثير من الآثار التاريخية من كتابات وبقايا صناعات زجاجية وفخارية، حيث يعود تاريخه إلى القرن الثالث الهجري.
قرية المعدن
  • تقع جنوب محافظة الطائف.
  • اشتهرت بالصناعات الحجرية، حيث عثر فيها على كميات كبيرة من الأواني المتعددة الاستخدام والمباخر ورحى مصنوعة من الحجر الصابوني.
سوق عكاظ
  • يعد أكبر أسواق العرب قبل الإسلام.
  • كان يقام لأغراض أدبية وتجارية وسياسية واجتماعية، ويقع خارج مدينة الطائف في الجهة الشمالية الشرقية على طريق الرياض.
سد ثلبة
  • يوجد في وادي ضيق على مسافة 7 كلم من الطائف.
  • بني من أحجار مربعة الشكل ومهذبة في جدارين متوازيين.
سد السملقي
  • يقع بأعلى وادي ليّة من ضواحي مدينة الطائف على مسافة 35 كلم جنوب المدينة.
  • وهو سد أثري قديم من المرجح أن يكون قد تم بناؤه في الفترة السابقة لظهور الإسلام، وعلى بعض صخوره كتابات كوفية مبكرة.
سد سيسد
  • يقع جنوب شرق الطائف في منطقة محفوظة طبيعيا.
  • يشكل جدارا متينا ومنتظما وعريضا. ولهذا السد شهرة كبيرة، لأنه بني في عهد الخليفة الأموي معاوية بن أبي سفيان.
سد اللصب
  • يقع على مسافة 1,5 كلم شمال غرب قرية «سالة» الواقعة شمال شرق مكة المكرمة.
بركة الخرابة
  • إحدى البرك الواقعة بالقرب من درب زبيدة الشهير، وتقع على بعد 95 كلم شمال شرق الطائف.
  • تشتمل على بركتين، إحداهما دائرية والأخرى مستطيلة، إضافة إلى قناة لنقل المياه إليهما.
بركة العقيق
  • تقع شمال شرق موقع الضريبة في وادي العقيق الذي توجد به برك وقنوات وبعض المنشآت، ويبدو درب زبيدة واضحا في هذا الموقع.
أم الضميران
  • تقع على مسافة 1,5 كلم شمال غرب قرية «سالة» الحديثة الواقعة شمال شرق مكة المكرمة.
  • تعتبر واحدة من المحطات الكبرى على طريق درب زبيدة، وتضم المحطة بركتين وقنوات سطحية وقناة أرضية ومباني وقلعتين.
الحجر «مدائن صالح»
  • يقع شمال شرق العلا، ويطلق الحجر على هذا المكان منذ أقدم العصور.
  • تميز بالواجهات الصخرية المنحوتة على الجبال. ومن بعد الأنباط هُجر الحجر لاكتشاف طريق التجارة إلى البحر الأحمر في عهد الرومان.
الخريبة
  • تقع ضمن مدائن صالح التي سكنها الثموديون ثم الأنباط.
  • وعثر فيها على مجموعة من الجدران المختلفة المتفرقة من الطين أو الحجر.
المابيات الإسلامي
  • الاسم القديم له يعرف باسم «قرح»، وهو موقع يعود تاريخه إلى العصرين الأموي والعباسي.
  • كشفت التنقيبات الأثرية عام 1985 بقايا مسجد يعتقد أنه مصلى العيد كما تشير البقايا، وكذلك بقايا سور المدينة، إضافة إلى وحدة سكنية كاملة.
خيف الزهرة
  • يقع شمال الخريبة على بعد كيلومتر، ويحيط به سور.
  • يعكس الموقع والأراضي المحيطة به مدى التطور في ميدان الزراعة والري الذي بلغته الحضارة الديدانية.
جزيرة تاروت
  • تقع على الخليج العربي مما يلي القطيف، ويتصل بها جسر طبيعي يتراوح عرضه بين 10-20 مترا في طول أربعة كلم.
  • اكتشفت بالجزيرة آثار مهمة يرجع بعضها إلى فترة عصر السلالات الأولى لبلاد ما بين النهرين.
عين قناص
  • على مقربة من قرية المراح بالأحساء عثر على موقع يتكون من طبقات سكنية متعددة تعود إلى فترة العصر الحجري الحديث.
  • ظهرت بوادر الاتصالات الثقافية والتجارية بين مراكز الحضارة المحيطة بالخليج العربي.
ثاج
  • تقع على بعد 80 كلم غرب مدينة الجبيل.
  • من المكتشفات الأثرية قطع فخارية وزجاجية وحلي وأدوات زينة وغيرها.
قصر إبراهيم
  • يقع في مدينة الهفوف وينسب إلى الوالي إبراهيم بن عفيصان أمير الأحساء في عهد الإمام سعود الكبير الذي سكن القصر ونسب إليه.
  • يجمع البناء بين الطراز الحربي والديني، بحيث بني بداخله مسجد يسمى مسجد القبة.
قصر خزام
  • بني في مدينة الهفوف، وقد شيد عام 1220 هـ المدخل الجنوبي الغربي منه في عصر الإمام سعود بن عبدالعزيز الكبير.
  • تقدر مساحته بحوالي 12000م2، ويغلب عليه الطابع الحربي، حيث استخدمه عبدالعزيز الكبير كثكنة عسكرية.
ميناء العقير
  • هو ميناء الأحساء الرئيس على الساحل الشرقي للمملكة، وهو منطقة أثرية وحلقة وصل لمواقع أثرية مرتبطة بها.
  • توجد فيها مبان قديمة، كمركز الإمارة والجمارك والمسجد الذي شيد في بداية عهد الملك عبدالعزيز.
موقع الدور
  • يقع جنوب شرق الطرف بالأحساء، وهو عبارة عن تلال أثرية مطمورة، ويحتوي على أساسات مبان متهدمة.
  • تظهر في الموقع قرية إسلامية عرفت بالدور.
مسجد جواثا
  • يقع على بعد 20 كلم شمال شرق مدينة الهفوف على مسافة 5 كلم شمال قرية الكلابية.
  • يرجع تاريخ بنائه إلى صدر الإسلام، وبالتحديد السنة الثانية من الهجرة.
بلدة جرش
  • تقع على مسافة 15 كلم إلى الجنوب من خميس مشيط.
  • عثر فيها على بقايا مبان ضخمة من الحجارة وأخرى من الطين متنوعة يعود تاريخها إلى فترة ما قبل الإسلام والفترات الإسلامية المتعاقبة حتى القرن الحادي عشر الميلادي.
وادي تثليث
  • منطقة تثليث من المناطق المهمة أثريا لما تحويه من عشرات المواقع الأثرية المختلفة، منها ما يعود للعصر الحجري القديم والعصر الحجري الحديث.
  • بعض المواقع تظهر حضارة جنوب الجزيرة العربية، كما تنتشر فيها مواقع الرسوم والنقوش الصخرية والكتابات ومناجم التعدين.
قلعة شمسان
  • تقع عند قاعدة جبل متوسط الارتفاع.
  • وعثر فيها على عدد من المدافن الحجرية عبارة عن رجوم كبيرة، إضافة إلى عدد من الأبنية المختلفة. شيدت أساساتها بألواح حجرية وما زالت جدرانها قائمة.
  • تشتهر شمسان بالقلعة المعروفة باسمها «قلعة شمسان».
المخسمة
  • تقع إلى الجنوب من الطريق الذي يربط خميس مشيط بالقرعاء في منطقة صخرية من الجرانيت الذي يغلب عليه اللون البني.
  • عثر فيها على مجموعة كبيرة من الأدوات الحجرية وعدد من الكسر الفخارية، إضافة إلى أساسات مبان قديمة شيدت بالكسر الحجرية ذات الأشكال والأحجام المختلفة.
قرية مجمع آل حيان
  • الموقع عبارة عن صخرة كبيرة مرتفعة جدا عليها رسوم تمثل معركة حربية تظهر فيها الخيول وعلى ظهورها الفرسان.
  • تنتشر حولها أحجار متناثرة تحمل رسوما آدمية وحيوانية. وتوجد صخور متفرقة أخرى عليها نقوش مختلفة، من أهمها تلك المعروفة باسم «صخور آل مانع» التي تصور قافلة يظهر فيها الهودج.
سربعل
  • يقع في وادي بعل إلى الشمال الشرقي من تثليث بمسافة 30 كلم.
  • يلاحظ في الموقع بقايا منطقة سكنية وأساسات لمبان عدة متنوعة الأغراض ذات أشكال دائرية مربعة ومستطيلة مشيدة بالحجارة السوداء التي تزخر بها المنطقة.
وادي عياء
  • يقع في محافظة بيشة بمنطقة عسير.وهو من المناطق الغنية بالمواقع الأثرية المختلفة التي بنيت جميعها من الحجارة وسقفت بأخشاب السدر وجذوع النخل المغطاة بطبقة من الطين. والتبن.
مدينة الجهوة الأثرية
  • تقع على حافة وادي النماص من جهة الجنوب. ذكرها الهمداني في كتاب «صفة جزيرة العرب».
  • من الآثار الباقية في موقع المدينة بقايا الأفران وخبث الحديد، والتي تشير إلى أن سكان مدينة الجهوة القدماء مارسوا مهنة تعدين الحديد.
بادية بني عمرو
  • تقع شرق مدينة حلباء التابعة لمحافظة النماص، وهي من المناطق الغنية بالنقوش الصخرية القديمة، والتي يعود بعضها لفترات ما قبل الإسلام.
قصر مارد
  • يقع بالأسياح «عين بن فهيد»، وهو مربع الشكل أبعاده 45 م × 45 م تقريبا. ويبلغ سمك أغلب جدرانه الخارجية 1,20 م، ويظهر من طرازه أنه عباسي.
ضرية
  • كانت بلدة قديمة قبل الإسلام، وفي الفترة الإسلامية زادت شهرتها، لكونها أكبر الأحمية بالمنطقة، وهي أبرز محطات طريق الحج الممتد من البصرة إلى مكة المكرمة.
موقع زبيدة
  • أهم طرق الحج التي تمر بمنطقة القصيم هو طريق الحج القادم من الكوفة إلى مكة المكرمة، حيث يمر في الأجزاء الغربية للمنطقة، ومن أهم آثاره في المنطقة التي ما زالت باقية بركة الجفنية.
برج ضاري بالشقة
  • هو برج مراقبة شاهق ومرتفع ربما يعود إلى عصر ما قبل الإسلام، ولهذا البرج ذكر في شعر امرئ القيس.
برج الشنانة
  • مبني من اللبن والطين، ومتعدد الأدوار، ويبلغ قطره من الأسفل نحو 6 م ويضيق كلما ارتفع، ليصل قطره في أعلى نقطة 1,5م، وقد تم بناؤه عام 1111هـ، بارتفاع 30م.
العنتريات بالقصيباء
  • العنتريات تقع غرب قصيباء «قو»، على بعد 94 كلم شمال بريدة.
  • الموقع عبارة عن مبنى يعرف بقلعة عنترة بن شداد العبسي، وهو مبني من الحجارة والجص على شكل قصر له أبراج.
الخلف والخليف
  • يقعان في محافظة «قلوة»، وهما موقعان لمدينتين متجاورتين تفصل بينهما مسافة 2 كلم.
  • عثر فيهما على بقايا أحياء سكنية مختلفة، وكذلك بقايا مسجد الخلف المربع.
عشم
  • تقع على طريق الحج القديم الذي يربط جنوب الجزيرة من اليمن بمكة المكرمة، على امتداد ساحل البحر الأحمر.
  • يصل عدد بيوت القرية إلى 100 بيت، بعضها يتكون من غرفة واحدة وبعضها الآخر يتكون من غرف متعددة.
العبلة
  • أولت البعثات الأثرية المتخصصة لوكالة الآثار والمتاحف بوزارة التربية والتعليم سابقا هذا الموقع أولوية خاصة من البحث والدراسة بصفته نموذجا لمواقع التعدين القديمة.
  • كشف فيه عن عدد من منشآت التعدين والمناجم.
ذي عين
  • تقع جنوب غرب الباحة على بعد 24 كلم عبر عقبة الباحة، على يمين الطريق المتجه إلى المخواة التي تبعد عنها نحو 20 كلم.
  • تشتهر ذي عين بزراعة الفواكه المختلفة، وخاصة الموز الذي يزرع فيها حتى يومنا هذا.
الأخدود
  • تقع جنوب غرب الباحة على بعد 24 كلم عبر عقبة الباحة، على يمين الطريق المتجه إلى المخواة التي تبعد عنها 20 كلم.
  • يوجد فيها بعض الحصون الدفاعية لحمايتها من الغارات أو لأغراض المراقبة. يقدر عمر هذه القرية بما يزيد على 400 سنة.
بئر حما
  • من المواقع المهمة تاريخيا لوفرة المواقع الأثرية وانتشارها فيها، إضافة لتنوع فتراتها التاريخية، فمن هذه المواقع ما يرجع تاريخه إلى العصر الموستيري.
  • احتوت على لقى من العصر الحجري القديم والعصر الحجري الحديث.
طريق التجارة القديم
  • احتلت الطرق البرية القديمة في المملكة حيزا كبيرا من اهتمام الباحثين في تاريخ شبه الجزيرة العربية.من هذه الطرق يبرز الطريق المعروف باسم طريق التجارة القديم أو «درب البخور»، وقد اكتسب شهرة واسعة، إذ سلكه جيش أبرهة الحبشي في حملته المشؤومة على مكة المكرمة.
جبة
  • يقع حوض جبة على مسافة تتراوح ما بين 60 و80 كلم داخل النفود.
  • تكثر الرسوم والنقوش الصخرية على أحجار هذه المنطقة. ويوجد حول حائل عدد من الجبال التي تحمل نقوشا ورسوما ثمودية يرجح أن تاريخها يعود إلى القرن الثالث أو الرابع قبل الميلاد.
فيد
  • تقع على بعد 120 كلم جنوب شرق حائل، وبها ما يسمى خرائب قصر خراش الذي يعتقد أنه موقع مدينة قديمة تعود إلى ما قبل الإسلام، وكان طريق الحج حينئذ «درب زبيدة».
  • يوجد في فيد ثلاثة عيون مشهورة، هي عين النخيل والعين الحارة والعين الباردة، وكلها تعود إلى فترات إسلامية.
جبل المليحية
  • يبعد عن حائل مسافة 40 كلم شرقا، وتوجد على واجهات صخوره نقوش ورسوم مهمة
  • تشمل مناظر حية لأبقار وجمال برية ونعام وأسود، مما يدل على كثرة هذه الحيوانات في العصور القديمة.
قصر السفن
  • يقع في وادي صغير في سفح جبل أجا شمال غرب حائل.
  • من أهم آثاره أحواض وقنوات مائية قديمة شيدت لتصريف مياه الوادي وسقي المزارع، ويستدل من النقوش الموجودة على جبل أجا أن الموقع يعود تاريخه إلى 2500 سنه قبل الميلاد.
قصر حاتم الطائي
  • يوجد بقرية «توران» على سفح جبل أجا. ومن المعروف أن قبيلة طيء القديمة كانت تقطن المنطقة منذ عصر ما قبل الإسلام. أما نسبة القصر إلى حاتم الطائي فهي أمر غير مؤكد. وشهد القصر فترات بناء متعاقبة حسبما يظهر من البقايا العمرانية.
الرجاجيل
  • يقع على مسافة 10 كيلومترات جنوب سكاكا.
  • يتكون الموقع من حوالي 50 مجموعة منفصلة تقريبا من الأعمدة القائم بعضها إلى الآن، وترتفع إلى ثلاثة أمتار، وتقوم مجموعات هذه الأعمدة بشكل عشوائي على سلسلة من المصاطب المنخفضة.
جبل برنس
  • غرب قصر زعبل مباشرة، وتوجد عليه رسوم لأشخاص في مشهد راقص، بجانبها نقوش شبيهة بالنبطية وتختلط بها كتابات عربية.
بئر سيسر
  • على مقربة من قصر زعبل، وهي بئر منحوتة في الصخر شيد على أحد جوانبها درج من الصخر نفسه، وفي أسفلها توجد فتحة مستطيلة تتلوها فتحة أكبر لا يعرف الغرض منها.
القارة
  • تبعد قرية القارة مسافة 5 كلم جنوب سكاكا، وبها عدد من النقوش الثمودية ورسوم حيوانية غريبة الأشكال.
وادي السرحان
  • كان يسمى قديما بوادي السر. ووادي السرحان معبر وممر وطريق للقوافل التجارية.
  • وتشير الأدلة الكثيرة إلى أن هذه المنطقة استوطنت في عصور متفرقة من التاريخ، وأنها إحدى المستوطنات الحجرية في الجزيرة العربية.
الشرة
  • يوجد في قرية الشرة عدد من الآثار، منها ما هو داخل القرية كقصر الرسلانية، وأم قصير والأسراب وقنوات الماء.
تيماء
  • تقع إلى الجنوب الشرقي من مدينة تبوك بحوالي 264 كلم.
  • من الواحات القديمة التي تضم عددا من الآثار التي يعود تاريخها إلى عصور ما قبل الإسلام، حيث عثر فيها على آثار ونقوش ترجع إلى القرن الثامن قبل الميلاد.
السور الكبير
  • يحيط بمدينة تيماء القديمة من الجهات الغربية والجنوبية والشرقية عدا الجهة الشمالية التي تشغلها الأرض الملحية المعروفة بـ «السبخة».
  • وهو مشيد من الحجارة واللبن والطين، ويعود تاريخ بنائه إلى القرن السادس قبل الميلاد.
قصر الحمرا
  • يقع في الجهة الشمالية من تيماء، ويعد من أهم المواقع الأثرية.
  • ينقسم إلى ثلاثة أقسام، أحدها استخدم للعبادة، والآخران لخدمة سكان القصر. ويعود تاريخ بنائه إلى منتصف القرن السادس قبل الميلاد.
قصر الرضم
  • قصر مربع الشكل تقريبا وفي وسطه بئر، وجدرانه مشيدة من الحجارة المصقولة، وله دعائم من الخارج، ويعود تاريخه إلى الألف الأول قبل الميلاد.
بئر هداج
  • تعد أكبر بئر في آبار الجزيرة العربية، بل وأشهرها.يعتقد أن تاريخ حفر وبناء جدران هذه البئر يعود إلى القرن السادس قبل الميلاد، ويقال إن هذه البئر قد تعرضت للطمر حينما أصيبت تيماء بكارثة الفيضان.
قصر الأبلق
  • لم يكشف عن القصر حتى الآن، وما زال مطمورا تحت الأنقاض عدا بعض أجزائه العلوية التي توضح أن جدرانه قد شيدت من الحجارة.
تل الحديقة
  • يعود تاريخه إلى القرن الثاني قبل الميلاد.
  • كشف عن بعض أجزائه، وعثر فيه على كمية كبيرة من الفخار، مما يشير إلى الكثافة السكانية وازدهار صناعة هذه المادة المهمة.
المدافن
  • تعرف باسم «موقع الصناعية»، وهي تسمية حديثة نسبة إلى مكان وجودها في المنطقة الصناعية.تحتوي على عدد كبير من المدافن التي تم الكشف عنها، وعثر فيها على كثير من المعثورات التي تدل على أنها استخدمت لأغراض الدفن خلال الألف الأول قبل الميلاد.
قرية
  • تقع إلى الشمال الغربي من مدينة تبوك، وهي عبارة عن مدينة سكنية ومنطقة زراعية تعود إلى الألف الأول قبل الميلاد.
  • اكتشف فيها عدد من الأدوات الحجرية، كما توجد فيها أفران لصناعة الفخار.
روافة
  • هو معبد يقع إلى الجنوب الغربي من مدينة تبوك، على بعد 115 كلم في قلب منطقة حسمى.
  • يمثل هذا المعبد أحد المعابد الرومانية النبطية، ويعود تاريخه إلى القرن الثاني قبل الميلاد.

أضف تعليقاً

Add Comment

الأكثر قراءة