X

الصندوق السياحي يدرس مشاريع رائدة ستعيد تشكيل الوجهات السياحية بالمنطقة

الخميس - 23 يوليو 2020

Thu - 23 Jul 2020

شعار مكة
شعار مكة
أكد الرئيس التنفيذي لصندوق التنمية السياحي، قصي الفاخري، أن الصندوق سيعمل على تحفيز المستثمرين والمطورين العقاريين المحليين والدوليين لإنشاء مشاريع ومنتجعات سياحية متعددة الاستخدامات تعود بالنفع على الاقتصاد وتسهم في ازدهاره، موضحا أن الصندوق يدرس حاليا عددا من المشاريع الرائدة التي ستعيد تشكيل الوجهات السياحية في المنطقة، مما سيترتب عنه خلق فرص عمل مستدامة للشباب والفتيات السعوديين الطموحين، وتمكين السياح من زيارة وتجربة الوجهات السياحية الفريدة من نوعها في المملكة.

وأشار إلى أن الصندوق يهدف إلى تحفيز وتسهيل الاستثمار في القطاع السياحي الذي يعد أحد أهم القطاعات الاقتصادية الواعدة في المملكة، موضحا أن الصندوق يعد جزءا من عملية إعادة هيكلة واسعة بدأت في وقت سابق عند تحول الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني إلى وزارة السياحة، والتي بدورها أشرفت على تأسيس الهيئة السعودية للسياحة والمختصة بترويج السياحة في المملكة، وصندوق التنمية السياحي المختص بدعم الاستثمار في القطاع السياحي.







وقال الفاخري إن إطلاق صندوق التنمية السياحي يعكس الأهمية الحيوية لصناعة السياحة كمحرك طويل الأمد لاقتصاد المملكة، والتي تعد من أبرز الوجهات السياحية غير المكتشفة في العالم، والمتميزة بعمق ثقافتها وتراثها الغني وتنوع الخيارات السياحية في مناطقها، مما يوفر فرصا هائلة للمستثمرين المحليين والدوليين ممن يحرص الصندوق على التعاون معهم لتنفيذ المشاريع الواعدة، والتي من شأنها تعزيز ورفع مستوى تجربة السياحة في المملكة.

وأوضح أن إنشاء صندوق التنمية السياحي خصص لدعم وتشجيع المستثمرين للاستثمار في القطاع السياحي والإسهام في رفع كفاءة القطاع، مما سينتج عنه رفع القيمة السياحية بأكملها من خلال الدعم الذي يوفره الصندوق والموارد التي خصصها لذلك، والتي تتجاوز قيمتها الإجمالية 160 مليار ريال سعودي، متمثلة باتفاقيات أبرمت مع البنوك والشركات الاستثمارية.