x

كيف حسن «كورونا» من جودة الهواء بالمملكة؟

الاثنين - 18 مايو 2020

Mon - 18 May 2020

صحيفة مكة
صحيفة مكة
بعدما توقع مشروع الكربون العالمي وكثير من منظمات البيئة الدولية في العام الماضي أن سنة 2020 ستشهد ارتفاعا عاليا في تلوث الهواء، انتشر فيروس كورونا وأبطل جميع التوقعات، مانحا البيئة فرصة استعادة صحتها، حيث أظهرت صور من مرصد «ناسا» للأرض انخفاضا حادا في الانبعاثات الملوثة للهواء منذ مطلع السنة الحالية.

وأكدت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة لـ»مكة» أن المملكة شهدت انخفاضا كبيرا في نسبة تلوث الهواء خلال مارس وأبريل من العام الحالي مقارنة بالفترة نفسها في 2019، حيث تجاوزت 30% في المدن الرئيسة، وكانت الدمام أفضل مناطق المملكة في مستوى جودة الهواء، وفقا لمؤشر جودة الهواء العالمي.

وأوضح للصحيفة أستاذ الكيمياء المشارك في جامعة أم القرى، الخبير البيئي، الدكتور فهد تركستاني، أن السبب وراء تحسن جودة الهواء منذ بداية جائحة كورونا حتى الآن، يعود لتراجع النشاط الصناعي مما قلل من انبعاث أكاسيد أدخنة المصانع، إضافة إلى تضاؤل انبعاثات الحركة المرورية والنقل الجوي، نظرا للقيود المفروضة للحد من انتشار الفيروس، كالحجر المنزلي وحظر السفر ومنع التجول.

وتكمن خطورة استنشاق الهواء الملوث في زمن كورونا أن هناك علاقة ارتباطية مؤثرة بينه والوفاة نتيجة للإصابة بالفيروس، حيث إن نسبة الوفيات تزداد 15% كلما زاد التلوث في الجو بمقدار 1 ميكروجرام، وذلك بحسب دراسة أجرتها جامعة هارفرد.

مستويات جودة الهواء مطلع مايو الحالي في مدن المملكة، وفقا لمؤشر «جودة الهواء العالمي»

الرياض

27 أحياء المروج، والضباط، والجزيرة، والروابي

87 حي الغرابي

جدة

36 أحياء الجامعة، والخمرة، والبلد، وبني مالك

51 حي الروضة

مكة المكرمة

30

الدمام

16

مؤشر جودة الهواء:

1 إلى 50 (صحي)

51 إلى 100 (معتدل)

101 إلى 500 (غير صحي)

أضف تعليقاً