د ب أ - بغداد

شدد الرئيس العراقي برهم صالح أمس على أن العراقيين مصرون على دولة ذات سيادة كاملة غير منتهكة.

وقال صالح في تغريدة على حسابه في تويتر «العراقيون مصرون على دولة ذات سيادة كاملة غير منتهكة، خادمة لشعبها ومعبرة عن إرادتهم الوطنية المستقلة بعيدا عن التدخلات والإملاءات من الخارج، دولة ضامنة لأمنهم وحقوقهم في الحياة الحرة الكريمة، دولة في أمن وسلام مع جيرانها».

وتشهد البلاد مظاهرات شعبية الأولى تطالب بإجراء إصلاحات في العملية السياسية متواصلة منذ أربعة أشهر في بغداد و9 محافظات شيعية والثانية خرجت أمس لعدة ساعات تطالب بإخراج القوات الأمريكية والأجنبية من العراق.

وكان البرلمان العراقي وافق في الخامس من الشهر الحالي على قرار يطالب الحكومة بالعمل على إنهاء وجود كل القوات الأجنبية في البلاد.

من جهته دعا الزعيم الشيعي مقتدى الصدر إلى إلغاء كل الاتفاقيات الأمنية بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية لغياب التوازن فيها، ولأنها أقرت بوجود «الاحتلال الأمريكي للعراق». وقال الصدر في كلمة تليت نيابة عنه خلال المظاهرات التي انطلقت في بغداد للمطالبة بخروج القوات الأجنبية من العراق يجب «غلق مقرات الشركات الأمنية الأمريكية وإنهاء عملها في العراق وغلق الأجواء العراقية أمام الطيران الحربي الأمريكي والاستخباراتي للمحتل».