عمر أمانات - جدة

ينتظر المحترف التونسي أنيس البدري إبعاد لاعب أجنبي من قائمة الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد المشاركة في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين ليحل محله.

ويمتلك الاتحاد حاليا 7 محترفين أجانب، وهم مارسيلو غروهي وبرونو أوفيني وجوناس دي سوزا وكريم الأحمدي وليوناردو جيل ورومارينهو داسيلفا والكسندر بيرجوفيتش.

وما زالت إدارة النادي تعاني من معضلة التخلص من المهاجم الصربي بيرجوفيتش الذي يعد صاحب أعلى تكلفة مالية من حيث الرواتب والدفعات والحوافز.

كما تواصل الإدارة العمل على إنهاء صفقة التعاقد مع المهاجم المغربي أيوب الكعبي، حيث سيضطر حينها الجهاز الفني إلى استبعاد لاعب حتى يتم قيده ضمن قائمة الفريق.

ميدانيا، استأنف الفريق تدريباته أمس بمشاركة المحترفين الجديدين أوفيني والبدري بعد أن منح الجهاز الفني اللاعبين راحة 3 أيام عقب مواجهة أولمبيك آسفي في ذهاب دور الثمانية لكأس محمد السادس للأندية العربية.

على صعيد آخر، رفض المدافع زياد المولد طلب إدارة ناديه بالعودة إلى جدة لاستكمال البرنامج العلاجي والتأهيلي لتخفيض التكلفة المالية، وأصر على التواجد في أحد المراكز التأهيلية المتخصصة والمتطورة في العاصمة الفرنسية، الأمر الذي قوبل بالرفض من الإدارة الاتحادية ليضطر اللاعب لاستكمال برنامجه على نفقته الخاصة.

وكانت إدارة المنتخب السعودي قد تكفلت بقيمة العملية الجراحية التي أجريت للاعب، ولا سيما أنه تعرض للإصابة ابتداء أثناء المشاركة مع المنتخب خلال الشهر الماضي.

وشعر اللاعب أن إدارة ناديه قد تخلت عنه في هذا الظرف لا سيما مع حساسية الإصابة التي تعرض لها وما صاحبها من جراحة واستشفاء دون متابعة من منسوبي النادي.