السعودية تعلن استكمال تسديد تعهدها المعلن في مؤتمر المانحين لليمن بقيمة 500 مليون دولار أمريكي

الخميس - 26 سبتمبر 2019

Thu - 26 Sep 2019

وزير الخارجية
وزير الخارجية
أعلنت السعودية اليوم استكمال تسديد تعهدها الذي تم الإعلان عنه هذا العام في مؤتمر المانحين لليمن في الأمم المتحدة بقيمة 500 مليون دولار أمريكي.

جاء ذلك على لسان وزير الخارجية الدكتور إبراهيم العساف، خلال مشاركته في مؤتمر الاستجابة الإنسانية في اليمن، الذي يعقد على هامش أعمال الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، بحضور وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء عادل الجبير، والأميرة ريما بنت بندر سفيرة خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية.

وأوضح وزيرالخارجية في كلمته خلال المؤتمر، أن تقديم المملكة مبلغ 500 مليون دولار، يأتي امتدادًا لالتزامها بمبادئها الإنسانية وإيمانًا منها بأن الشعب اليمني الشقيق لا يستحق المعاناة الإنسانية خلال السنوات الخمس الماضية، منذ انقلاب المليشيات الحوثية المدعومة من إيران، مهنئاً الأمم المتحدة على ما تقدمه من عمل إنساني عبر وكالاتها العاملة في شتى أنحاء العالم.

وبين أن الوضع الإنساني في اليمن يتطلب وقفة جادة من المجتمع الدولي لوضع حد لهذه المأساة، فالمليشيات الحوثية المدعومة من إيران تستمر بإعاقة إيصال المساعدات الإنسانية لمستحقيها، موضحًا أن هذه المليشيات تتعمد فرض الضرائب العالية على الوقود والغاز لتمويل عملياتها الإرهابية وكذلك سرقة هذه المساعدات الدولية لأغراضهم الخاصة، كما أن هذه المليشيات تفرض مبدأ تجنيد الأطفال والزج بهم في الخطوط الأمامية للمليشيات.

وقال الوزير العساف إن عدم التزام المليشيات الحوثية المدعومة من إيران بتنفيذ قرارات مجلس الأمن المختلفة هو امتداد لما تقوم به إيران من عمليات ليس من شأنها إلا تقويض الأمن والسلم الدوليين. وأضاف وزير الخارجية أن السعودية تأخذ على عاتقها مبدأ العمل الإنساني في شتى أنحاء العالم، تأكيداً على ما تقوم به من دعم لاستقرار شعوب العالم والنهضة والاستفادة من خيراتها.

أضف تعليقاً

Add Comment