فيصل السلمي - مكة المكرمة

نجح مشروع «مخيم الحج الأخضر» في رفع نسبة النفايات الصلبة بمخيمات حجاج الداخل إلى 75 % من إجمالي النفايات الموجودة في الصناديق الضاغطة خلال موسم حج العام الماضي 1440.

وعلمت «مكة» أن المستثمر بدأ منذ وقت مبكر فرز النفايات الموجودة بالصناديق الضاغطة والمخصصة للمشروع، حيث تبين أن 25 % من النفايات المتبقية فيها أخطاء في عملية الفرز وجرى استبعادها.

وأشارت المعلومات إلى أن 28 مخيما من إجمالي 35 مخيما لحجاج الداخل شاركت في عملية الفرز، فيما لم تشارك 7 مخيمات في الفرز لعدم وجود مساحة كافية لوضع الصندوق الضاغط أمامها.

وأرجعت نجاح التجربة إلى مشاركة نسبة كبيرة من الحجاج تتجاوز 90 % في عملية فرز النفايات ووضعها في أماكنها المخصصة، إضافة إلى تطبيق الآلية الموجودة في الدليل الإجرائي، والتي اطلع عليها أصحاب شركات ومؤسسات حجاج الداخل المشاركين في المبادرة قبل بدء موسم حج العام الماضي، مؤكدة أن النفايات الصلبة سيتعامل معها المستثمر من خلال إعادة تدويرها وبيعها، ودفع المقابل للمشروع لصرفه للجمعيات الخيرية.

مخيم الحج الأخضر:

• النفايات الصلبة: (البلاستك، الكرتون، الورق)

• النفايات العضوية: بقايا الأكل والشرب

• نسبة النفايات الصلبة: 75%

• نفايات مختلطة صلبة مع عضوية: 25%

مؤسسات وشركات حجاج الداخل المشاركة في المشروع:

35 مخيما

40 ألفا عدد الحجاج المشاركين

28 مخيما شاركت في الفرز

28 صندوقا ضاغطا للنفايات في المخيمات

25 صندوقا جرى فرزها

3 صناديق استبعدت (مختلط)