المتابع اليوم لجداول الرحلات القادمة من كل فج عميق إلى مطاري الملك عبدالعزيز في جدة والأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة، حاملة حجاج بيت الله الحرام، وما أعد لسلامة وأمن تلك الرحلات ورفاهيتها، يكاد ينسى للحظة صعوبة رحلة الحج في عقود مضت، عندما كان الحاج يخرج ملبيا بفريضة الحج مودعا أهله ولا يعلم هل يعود إليهم أم لا.

رحلة الساعات اليوم كانت لقرون محفوفة بالمخاطر، وتتجاوز الأسابيع والأشهر «الراحل فيها مفقود والعائد منها مولود».

الفترة: (10هـ - 632م)

8 أيام

المدينة - مكة

الجمال والسير على الأقدام

خرج رسولنا الكريم من المدينة حاجا في الـ 26 من ذي القعدة، ومعه نحو 100 ألف من الرجال والنساء، قضوا 8 أيام سيرا بالرحال وعلى الأقدام إلى أن وصلوا مكة المكرمة في 4 من ذي الحجة، وأصابهم ما يصيب المسافرين من وعثاء سفر ونصب طريق، فانقطع أثناء المسير بعير صفية أم المؤمنين، ومرض عليه الصلاة والسلام واشتد به صداع الشقيقة.

الفترة: (23 هـ /644م)

10أيام

مصر - مكة

السفن (قناة أمير المؤمنين)

كان طريق الحج القديم عبر سيناء مقسما إلى 3 مراحل يقطعها حجاج بيت الله الحرام في 10 أيام عبر قوافل السفن بعد أن أعاد عمر بن العاص حفر الخليج المصري زمن الأمويين، وربط النيل بالبحر الأحمر، إلى أن أمر الخليفة أبوجعفر المنصور بردم «قناة أمير المؤمنين».

الفترة: (230هـ - 845م)

30 يوما

مصر - مكة

قوافل من الناس مع دوابهم وأمتعتهم

لم يكن درب الحج المصري للحجاج المصريين فقط، فهو درب لحجاج أفريقيا والأندلسيين الذين يقطعون في كل يوم وليلة منه مرحلتين بالرواحل والأحمال وسيرا على الأقدام، تصدع الأمن في ذاك العصر واستباحت القبائل القرى، فسلبت الحجاج واستاقت رحالهم، ولم يمكن لأحد في ذاك العصر سلوك طريق الحج إلا ما ندر.

الفترة: (674 هـ / 1286 م)

25 يوما

دمشق - مكة

خيل وجمال ومحفة وتختروان

قد قيل في هذا الطريق «راكب ذلك الطريق كأنه راكب الجنازة»، يسير فيه الحجاج كل الليل مع الإضاءة والمشاعل. سير منهك لا يتحمله الضعيف، يركبون الجمال والخيول، ومنهم من يستأجر محفة (خشبة ذات جنبين تحمل على الجمال) يركبها رجلان متعادلان في الجسم، ويتعاقب على حملها جملان. أما الأغنياء وكبار القوم فيركبون غرفة صغيرة على قاعدة تحملها دابتان من الأمام والخلف يقال لها التختروان.

الفترة: (1326هـ - 1908م)

5 أيام

دمشق - المدينة المنورة

القطار (سكة حديد الحجاز)

لخدمة الحجاج وربط أقاليم الدولة الإسلامية أنشئت سكة حديد ضيقة تصل بين دمشق والمدينة المنورة، واستمرت تعمل على نقل الحجيج 9 سنوات إلى أن تأثرت خلال الحرب العالمية الأولى وتم تدمير أجزاء عدة منها.

الفترة: (1356هـ - 1938)

33 يوما

اليابان - مكة

باخرة (كاجيما مارو، وزمزم)

استخدام الإبل كوسيلة للنقل في رحلة الحج انتهى فعليا في هذا العهد، وبدأ نظام النقل الحديث. وشهدت العقود اللاحقة زيادة هائلة في عدد الحجاج بسبب توفر السفر الجوي، فكانت أولى رحلات الحج الجوية من مصر إلى السعودية، والتي استغرقت 5 ساعات تقريبا.

الفترة: (1440هـ - 2018م)

ساعات

(ماليزيا، إندونيسيا، باكستان، بنجلاديش، تونس - مكة المكرمة)

الطائرات «مبادرة طريق مكة »