عبدالله الفراج - الرياض

سيكون تنظيم السعودية لرالي داكار فرصة جديدة لتسليط الضوء على الكثير من المعالم السياحية والحيوية التي تزخر بها المملكة، والتعريف بالمشاريع الترفيهية والاقتصادية الجبارة التي شرعت الدولة في تنفيذها. كما يسهم السباق الذي سيحظى بتغطية عالمية واسعة في إحياء عدد من المعالم السياحية والتراثية عندما يستمر 14 يوما يقطع خلالها المتسابقون مسافة قد تصل إلى 900 كلم في اليوم، مرورا بأراض مختلفة الطبيعة بين شديدة الوعورة وطينية وجبال وكثبان رملية. ومن خلال الفوز بحق تنظيم السباق الذي يمنح دول الجوار مثل العراق والأردن فرصة مشاهدته، تكون السعودية فازت بأول من ينظم الرالي في منطقة الشرق الأوسط بعد أن انحصرت بداياته بين العاصمة الفرنسية باريس والعاصمة السنغالية داكار، ثم توغل إلى دول أمريكا الجنوبية في السنوات العشر الأخيرة. ووقف المنظمون لرالي داكار بقيادة مدير الرالي ديفيد كاستيرا على بعض المواقع المقترحة للسباق الذي سينطلق في ديسمبر 2020، كون ديسمبر يشهد في السعودية أجواء مناسبة لتنظيم الحدث الذي سيشارك فيه أبطال العالم من جميع القارات الست.

تضاريس مساعدة

ويتوقع أن يمر السباق بعدد كبير من المناطق والمحافظات والمدن والقرى، حيث تشعل السواحل الغربية والشرقية، بالإضافة إلى ثلاث صحاري من بينها صحراء الربع الخالي ثالث أكبر الصحاري في العالم، تحدي المتسابقين الذين سيعيشون مرحلة جديدة من التنافس المختلف.

وأعطى تنوع التضاريس المتنوعة ما بين جبال وأودية وسهول ساحلية وكثبان رملية في الوسط والشمال والأطراف الشرقية الجنوبية، المملكة العربية السعودية الانفراد بخاصية تنظيم الرالي الدولي 5 سنوات مقبلة، وهو ما سبق أن أشارت إليه «مكة».

خط السير المتوقع للسباق

  1. الساحل الغربي (جدة - ينبع - أملج - الوجه)
  2. مدائن صالح (العلا)
  3. مشروع نيوم (شرما)
  4. جبل اللوز (تبوك)
  5. النفود الكبير (سكاكا)
  6. جبال أجا وسلمى (حائل)
  7. القصيم (الزلفي)
  8. صحراء الصمان (المجمعة، الصياهد، الرماح)
  9. جبال الطويق (الرياض)
  10. صحراء الربع الخالي (حرض)
  11. الخليج العربي (الدمام)


بداية الرالي
  • أقيمت النسخة الأولى من الرالي عام 1978
  • كان يبدأ من باريس حتى عاصمة السنغال مدينة داكار
  • نظم بين أوروبا وشمال أفريقيا حتى عام 2007 ثم انتقل إلى قارة أمريكا الجنوبية بسبب التهديدات الإرهابية
  • في عام 2008، كان يمر بالجزائر ثم المغرب، فألغي بسبب تهديدات من قبل بعض الجماعات، وتقرر نقله إلى أمريكا الجنوبية للمرة الأولى
  • بين عامي 2009 و2018 أقيم في كل من الأرجنتين، تشيلي، البيرو، بوليفيا والباراجواي
  • سباق مفتوح للهواة والمحترفين، فيما يشكل الهواة النسبة الأعلى
  • في عام 2019 الحالي أقيم بدولة واحدة هي بيرو بعد انسحاب بوليفيا وتشيلي
  • تضمن سباق بيرو 10 مراحل خاصة مقابل 14 للنسخة السابقة
الفئات المشاركة

الدراجات

تقسم إلى عدد من الفئات حسب حجم محرك الدراجة، الأقل من 450 سم مكعب، والأكثر من ذلك وفئة الماراثون وغيرها. وتسيطر KTM كي تي إم على السباقات الأخيرة بعد أن كانت ياماها هي المتسيدة.

السيارات

تتكون من المركبات الأقل من وزن 3500 كلم، تشتمل على ثلاث مجموعات فرعية T1 (السيارات القياسية)، T2 (السيارات المعدلة)، وT3 وهي فئة مفتوحة الوزن، وتم أخيرا إضافة فئة T3 إلى فئة الشاحنات.

الشاحنات T5 T6

وهي المركبات الأثقل من 3500 كيلوجرام، ويشارك في هذه الفئة عدد من الشركات المصنعة للشاحنات.