X

رؤية 2030 تواكب أهداف منظمة العمل الدولية

السبت - 13 أبريل 2019

Sat - 13 Apr 2019

أكدت السعودية أن رؤية المملكة 2030، تواكب أهداف منظمة العمل الدولية، حيث تستهدف زيادة فرص العمل وخفض معدلات البطالة وتعزيز عمل المرأة.

وقالت المملكة بمناسبة احتفال الأمم المتحدة بالذكرى المئة على إنشاء منظمة العمل الدولية، إنه تماشيا مع أهداف منظمة العمل الدولية للنهوض بالعمل اللائق، واكبت رؤية المملكة 2030 ذلك في تغير هيكل الاقتصاد السعودي وتحويله إلى اقتصاد متنوع وشامل، ومن أجل ذلك تسعى المملكة إلى العمل على زيادة معدلات التوظيف وتخفيض معدل البطالة إلى 7% أو أقل لتوفير الوظائف لعدد أكبر من الشباب السعوديين، كما عملت على تعزيز مشاركة المرأة في سوق العمل ودعم أصحاب العمل في القطاع الخاص والقطاع غير الربحي لتوليد فرص مستدامة وتطوير مهارات القوى العاملة الضرورية لسوق العمل.

وأوضح نائب مندوب المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور خالد المنزلاوي، الذي ألقى كلمة المملكة في الاحتفال الذي أقيم في مقر الأمم المتحدة في نيويورك أنه على الرغم من الصعوبات التي واجهت منظمة العمل فقد نجحت فيها بالاستمرار، وساهمت في تطوير مفاهيم العمل وأنماطه، مفيدا بأن الاجتماع اليوم مهم ويأتي قبل الموعد المحدد لمراجعة الهدف الثامن للتنمية وهو «العمل اللائق ونمو الاقتصاد» خلال المنتدى السياسي رفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة في يوليو المقبل، والذي يتطلع إليه الجميع من أجل تبادل الأفكار للوصول للأهداف المنشودة.

وأوضح نائب مندوب المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور المنزلاوي أنه توافقا لما تنادي به منظمة العمل لتقليص الفجوة بين الجنسين في الأجور وتحقيق العدالة والمساواة فقد سنت المملكة ضوابط تحرص على القضاء على التمييز في الأجور بين العاملين والعاملات مما جعلها في طليعة الدول التي تفرض المساواة وتمضي قدما من أجل تمكين المرأة اقتصاديا كواقع أقرته رؤية 2030 في المملكة، متمنيا للمنظمة مستقبلا ناجحا كدافع رئيس في دعم التنمية وتحقيق الهدف الثامن من أهداف التنمية المستدامة.

أضف تعليقاً

Add Comment