الرأي
الأربعاء 14 شعبان 1438 - 10 مايو 2017
Made in China

من خلال جولة سريعة في مواقع التواصل الاجتماعي بعد الإعلان عن نجاح أول رحلة لطائرة الركاب الصينية C919، خصوصا عن طريق رسائل الواتس اب (محشات وتقطيع)، طيارة صينية! (تقليد وشغل أي كلام)، المضحك أن الشاب (الكول) يكتب هذه العبارات (الطقطقة) بواسطة جواله المصنع في الصين سواء أبل أو سامسونج، وكذلك البنت (الكيوت) التي تخرج جوالها الصيني من داخل حقيبتها الصينية برادا، بربري، كوتش.. إلخ (تشمق وكاشخه بالشنطة).

عودة للطائرة الصينية C919 والتي بدأ برنامج تصنيعها عام 2008 والذي انطلق فعليا وتشغيليا في تاريخ 9 ديسمبر 2011. يوم الجمعة الماضي 5 مايو 2017 احتفلت الصين حكومة وشعبا بنجاح أول رحلة للطائرة C919، رغم تأخر فكرة التصنيع لهذا النوع من الطائرات في الصين والتأخير الذي حصل في مراحل التصنيع أيضا إلا أن الطائرة C919 بحد ذاتها سوف تحدث تغيرا كبيرا في خارطة صناعة الطيران.

ففي ضوء مقال سابق بعنوان «استيقظ المارد» والذي كنت أتحدث فيه عن طائرة ميتسوبيشي، أرى الآن أن الصين قد سبقت اليابان في منافسة كبار مصنعي الطائرات «بوينج الأمريكية وايرباص الأوروبية»، فهذا النوع بالتحديد «C919» سوف ينافس أكثر الطائرات مبيعا في العالم «ايرباص A320» و»بوينج 737»، وهذا دخول عنيف إلى السوق كما يحدث في مصارعة السومو، فلقد حققت الشركة المصنعة مبيعات بنهاية شهر نوفمبر الماضي 570 طائرة لأكثر من 23 شركة طيران ومستثمرين. 570 طائرة!! رقم كبير أحدث زلزالا في عرشي بوينج وايرباص (على طول ضرب ضرب مافيش..). تستهدف الشركة من خلال خطتها الاستراتيجية إنتاج ألفي طائرة خلال السنوات العشرين القادمة، رقم أعتبره من وجهة نظر شخصية متواضعا جدا إذ من المفترض ألا يقل عن 4 آلاف طائرة، وذلك لتوافر المواد الخام والمرافق الواسعة والأيدي العاملة والنمو الكبير في حركة الطيران على مستوى العالم، إلا في حالة عدم وجود نية في التوسع والاستثمار في هذه الصناعة والتركيز على منتجات أخرى.

أما عن مواصفات الطائرة، فهي تستطيع قطع مسافة تصل إلى 5,555 كلم بسرعة تقدر بـ 834 كلم/‏ساعة، ويصل ارتفاع الطائرة إلى 12م وطولها 39م وعرضها 36م تقريبا، أما وزنها فيقدر بـ 42,100 كجم. وعن السعة المقعدية فهي تستوعب عدد 158 راكبا في درجتي الأعمال والسياحية، و168 راكبا في حال كانت جميع المقاعد من الدرجة السياحية. أما عن الميزة الأكثر جذبا فهي سعر الطائرة، وهو العامل الأساسي الذي سوف يؤثر في سوق صناعة الطيران، إذ تقول التقديرات ومن خلال بعض الصفقات التي أبرمت إن سعر الطائرة حوالي 68 مليون دولار، أي بفارق 30 مليون دولار تقريبا عن منافستيها ايرباص A320 وبوينج 737.

عام 2020 سوف تحلق الطائرة C919 رسميا عن طريق شركة خطوط الصين الشرقية ثم تتبعها بقية الشركات لاحقا. شخصيا أتوقع ارتفاع الطلب على هذا النوع بالتحديد وسوف تضطر الشركة لبناء عدة مصانع لتغطية الطلب المتزايد على الطائرة. لقد أصبح المنتج الصيني عالي الجودة بمواصفات تتفوق على رواد الصناعة. أما نحن معشر المستخدمين للمنتجات المستوردة، فمن الأفضل ألا نلوم مصانع الصين على رداءة منتجاتها التي تصلنا، بل المفترض أن نلوم التاجر الجشع الذي يسافر إلى الصين ليطلب أدنى المواصفات لتقليل التكاليف على شركته، ثم يقوم بتصديرها إلى بلده ويبيعها لنا بسعر مرتفع، وإذا تذمرنا من سوء المنتج بعد شرائه رد علينا قائلا (معليش صيني).

• بدأت الفكرة: عام 2008
• بدأ التصنيع: 9 ديسمبر 2011
• منافسة للطائرتين: ايرباص A320 وبوينج B737
• تستهدف الشركة إنتاج 2,000 طائرة بحلول عام 2020
• أول رحلة للطائرة: 5 مايو 2017
• مبيعات الطائرة: 570
• تقطع مسافة: 5,555 كلم
• سرعة الطائرة: 834 كلم/ساعة
• سعر الطائرة: 68,000,000 مليون دولار

ALSHAHRANI_1400@


أضف تعليقاً