تلجأ قنوات بي إن سبورت لطرق وأساليب للتحايل على الحجب الذي فرضته عليها 4 دول عربية، وهي السعودية والإمارات والبحرين ومصر، في محاولة منها لتدارك انهيار الاشتراكات في القناة والتراجع الكبير في نسب المشاهدة، لما تمثله هذه الدول من كثافة سكانية هي الأعلى في منطقة الشرق الأوسط التي تملك فيها القناة حقوق البث الحصرية لبطولات عالمية وقارية عدة.

ووضعت القناة على شاشتها رقما دوليا للمشاهدين في الدول المقاطعة لطلب تجديد الاشتراك المنتهي فقط، حيث لا يمكن طلب اشتراك جديد، واستعانت القناة بموقع «باي بال» العالمي الذي يسمح للمستخدم بتحويل المال عبر الانترنت والبريد الالكتروني، ومن خلال الاتصال برقم الهاتف وبعد أن تتم تعبئة البيانات يتم إرسال رابط «بروكسي» للمشترك يستطيع من خلاله فك الحجب وتجديد الاشتراك السابق شريطة وجود بطاقة «فيزا» أو «ماستر كارد»، ويقوم الموقع الذي استعانت به القنوات بخصم المبلغ من حساب المشترك مباشرة لحساب الموقع الذي بدوره يحول الأموال إلى قنوات بي إن سبورت بعد أن يخصم مستحقاته.

أجهزة فك التشفير تنتعش
خلال جولة ميدانية أجرتها «مكة» على أحد أكبر المواقع في جدة المختصة ببيع الأجهزة اللاقطة أكد عاملون في المحلات أن الحجب تسبب في خسارة كبيرة للقنوات التي كانت تراهن على السوق السعودية بفضل الكثافة السكانية، بالإضافة إلى الحالة المادية التي تسمح لشريحة كبيرة من السعوديين بالاشتراك، مضيفين بأن نسبة الذين يأتون للاستفسار عن تجديد الاشتراك في القنوات أصبحت قليلة جدا ولا تقارن بالسابق، موضحين بأن هناك أجهزة رسيفر محظورة تتداول في السوق هذه الأيام بكثرة باستطاعتها فك تشفير القنوات ولا تحتاج إلا إلى تحديث كل 3 أشهر بمبلغ 50 ريالا فقط.

طريقة تحايل القناة على الحجب
• الاتصال برقم الهاتف الدولي
• الدخول على موقع باي بال وتسجيل حساب
• تعبئة استمارة البيانات
• تسديد الرسوم عن طريق الفيزا
• يتم إرسال »بروكسي« للمشترك يفك الحجب على موقع القناة