ينظم برنامج الأمان الأسري الوطني فعاليات ثقافية متنوعة ضمن الدورة الـ 31 للمهرجان الوطني للتراث والثقافة في الجنادرية، حيث يقدم البرنامج طوال فترة المهرجان عددا من الأنشطة والفعاليات.

ويضم جناح البرنامج عددا من الأركان التوعوية والترفيهية التي تشمل ركنا للتصوير، وركن التلوين والرسم، وركن النحت، وركن خط مساندة الطفل الذي يقدم أنشطة تفاعلية توعوية للأطفال والشباب في جو أسري مرح وآمن.

وستشمل فعاليات مسرح البرنامج عروضا ثقافية وترفيهية، وأنشطة تفاعلية ومسابقات متنوعة، إضافة إلى تقديم ورش عمل متخصصة في مجالات مختلفة كحقوق الطفل، والوقاية من العنف، والحماية الشخصية وتطوير الذات لجميع الحضور من أطفال وكبار، إضافة لورش عمل ذات طابع فني توعوي وترفيهي.

كما سيعرض الجناح مجموعة من الإصدارات، والكتب، والمطويات في مجال الطفولة من قبل برنامج الأمان الأسري الوطني، واليونيسيف، وجمعية رعاية الطفولة، حيث سيركز البرنامج هذا العام على إيصال رؤيته ورسالته وتنوير الرأي العام تجاه خدماته، وتعزيز التوعية بالأمان الأسري بصورة سلسة من خلال الفقرات المسرحية الترفيهية والتوعوية المختلفة.