X

1.4 مليار قروض تمويل مشاريع زراعية لتعزيز الأمن الغذائي

الخميس - 30 يونيو 2022

Thu - 30 Jun 2022








الفضلي مترئسا الاجتماع
الفضلي مترئسا الاجتماع
اعتمد مجلس إدارة صندوق التنمية الزراعية في اجتماعه أمس برئاسة وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي، تقديم قروض تمويلية و تسهيلات ائتمانية بقيمة 1.4 مليار ريال في عدد من مناطق المملكة، في إطار دعم الصندوق عبر برامجه ومنتجاته المختلفة للقطاع الزراعي وتعزيز الأمن الغذائي.

وتبلغ قيمة موافقات مجلس الإدارة على القروض حتى نهاية النصف الأول من العام المالي الحالي (2022) أكثر من 2.8 مليار ريال.

وأوضح نائب رئيس مجلس الإدارة مدير عام الصندوق منير السهلي، أن اعتماد هذه القروض يؤكد استمرار دور الصندوق وفق أهدافه الاستراتيجية للفترة من (02021-2025) في دعم وتنمية القطاع الزراعي في جميع مجالاته النباتية والحيوانية والسمكية من خلال زيادة نسب الاكتفاء الذاتي لبعض المنتجات الزراعية المستهدفة في السياسة الزراعية للمملكة، والمساعدة في تغطية سلاسل الإمداد الزراعية والخدمات اللوجستية المساندة وغيرها، والإسهام في تعزيز الأمن الغذائي للمملكة.

وبين أن القروض الموافق عليها شملت قروضا تنموية لصغار المزارعين، كما تضمنت الموافقات قروضا تمويلية في قطاعات إنتاج الخضار في البيوت المحمية، وتربية وإنتاج الدواجن وتربية الأسماك، ومستودعات تبريد للمنتجات الزراعية والمسالخ الآلية للدواجن إضافة إلى الموافقة على عدد من القروض ضمن برنامج تمويل استيراد المنتجات الزراعية المستهدفة في استراتيجية الأمن الغذائي من خلال تمويل قروض تشغيلية مباشرة من الصندوق وغير مباشرة بالشراكة مع البنوك التجارية لتعزيز المخزون الاستراتيجي من المنتجات الزراعية المستهدفة في مبادرة الأمن الغذائي، وتعويض أي نقص قد يطرأ على إمدادات السلع والمنتجات الزراعية، إضافة إلى ضمان استقرار سلاسل الإمداد الغذائية.

وأفاد أن المجلس ناقش تقرير الأداء العام للصندوق للنصف الأول من العام المالي الحالي ومراحل إنجاز وتطوير أعمال الصندوق في مجالات أعماله المختلفة، مؤكداً أهمية استمرار ومضاعفة الجهود لتحقيق أهداف الصندوق الاستراتيجية، كما اطلع مجلس إدارة الصندوق على دراسة حول تجربة المستفيد من خدمات الصندوق، وسبل تعزيز التحول التقني لخدمات الصندوق، لتقديم أفضل الخدمات للعملاء والمستفيدين، كما ناقش المجلس تقريرا عن دور الصندوق التنموي زراعيا واقتصاديا واجتماعيا منذ تأسيسه وحتى العام المالي 1441/1442 وإسهاماته في تحقيق الاكتفاء الذاتي لعدد من المحاصيل والمنتجات الزراعية ، وتعزيز وتطوير دور الصندوق المستقبلي في القطاع الزراعي والأمن الغذائي بما يتواكب والمعطيات والمستجدات الاقتصادية عبر العديد من الحلول التمويلية والمنتجات الائتمانية لخدمة وتطوير القطاع الزراعي، كما اطلع مجلس الإدارة على تقارير بأعمال اللجان المنبثقة منه واتخذ بشأنها التوصيات المناسبة.

القروض شملت:

  • تمويل لصغار المزارعين

  • مشاريع إنتاج الخضار في البيوت المحمية

  • مشاريع تربية وإنتاج الدواجن

  • مشاريع تربية الأسماك

  • مستودعات تبريد للمنتجات الزراعية

  • مشاريع مسالخ آلية للدواجن

  • تمويل استيراد المنتجات الزراعية