X
وليد الزامل

المدينة وأحوال العقار في كوكب المريخ!؟

السبت - 26 مارس 2022

Sat - 26 Mar 2022

في ساعة متأخرة من الليل زارني مخلوق فضائي من كوكب المريخ، أكرمت الضيف وقدمت له القهوة العربية الأصيلة وقليلا من التمر. تناول ضيفي القهوة وحبات التمر؛ ثم تجاذبت أطراف الحديث معه فقلت له: حدثني عن مدنكم وأحوال العقار في كوكب المريخ؟

تنهد ضيفي طويلا فقال حدثني أبي عن جدي عن أبيه عن جده قال سمعت نفرا من قومنا يقولون: كنا نسكن في مدن عامرة كأنها الخيال، يعيش سكانها في خير وإحسان، يحفظ الجار جاره ويسعد الضيف بأنس المكان، فالحمد لله خالق الأكوان. كانت حدائق مدينتي تتسع على مد الأبصار، وبسطت على أطراف أرصفتها الأزهار، تسقيها الأنهار، ويأتيها الزوار من كل الأمصار. يتابع ضيفي فيقول: لقد انتشرت على جوانب طرقات مدينتي المتاجر والاستراحات، وتعالت مبانيها أقصى الارتفاعات، وباتت منتزهاتها مقصدا للاحتفالات، وصارت ساحاتها موطنا للاجتماعات، وباعت أسواقها أفخر المنتجات، وغدت حدائقها غاية للابتهاجات، ونافست مصانعها أعتى الصناعات؛ بل إن جامعاتها صنعت المعجزات.

أخذت أنفاسي بعمق وكنت متكئا فجلست منتصبا استمع بدهشة لهذه الأخبار ويا لها من أخبار! أمسكت قلمي مدونا تلك الأفكار، سريعا قبل أن تجف الأحبار، فقلت له إن كلماتك عن هذه المدينة العامرة تأسر الألباب، وتمرق إلى الأجساد، لتخاطب صميم الفؤاد، كلماتك يا صاحبي قد امتلأت بالشجن والعبرات وأنا أخطها الآن بيدي على الورق، ولكني أراها قبل ذلك قد رسمت على وجهك تعابير القلق، إني أرى هذه الكلمات قد خالطت مشاعرك، ونقشت حروفها على قلبك قبل أن تنطق بها جوارحك، وها أنا الآن أمسك قلمي من أجلك لأدون هذه الأسطر علها تعبر عن خوالج نفسك ومكنون مشاعرك لتكون من أعظم ما خطته يداي؛ لذا أرجوك أكمل حديثك الشجي وارو لي ما حدث بعد ذلك؟

فقال ضيفي: ثم اتسعت مدينتي لتقطع طرفي الوصال بين الأحباب، وارتفعت أسوار مساكنها من الأمام والأجناب، وأغلقت جدرانها النوافذ والأبواب، دون إبداء الأسباب، لتضع حدا فاصلا بين الأصحاب، إلى متى هل من جواب؟ مدينتي لا ترقد حتى ذبلت جفونها وأنهكها الحراك، وأصبحت شوارعها مزدحمة؛ بل هي ساحات للعراك. لقد باتت مدينتي تئن من جشع تجار العقار، والاحتكار، وارتفاع أسعار الأراضي والإيجار، إلى متى كيف الاستقرار؟ أجبني كيف يكون الاختيار بين التملك أم الإيجار؟ والأسعار نار في ظل احتكار العقار.

أحياؤنا السكنية تشكو طول المشوار، وهجر الحبيب والصاحب والجار، وتسألنا أين المسار، والأشجار، والأنوار، فقد طال الانتظار؟ بلدياتها أصبحت مترهلة، تجمع الرسوم على التجار وبطيئة في اتخاذ القرار.

مركز مدينتي ينادي! هناك تدهور عمراني، وبيوتي القديمة تسقط بلا داع، ليعلم القاصي والداني، من المتسبب والجاني؟ مدينتي غدت كحقل اختلط فيه الحابل بالنابل، ومدرسة للتنظير والدراسات، ومسرحا للممارسات لكل فهيم وعارف، يسوق الحكم والمعارف، ويقرأ من شمس المعارف، هكذا دون خبرات أو شهادات أو حتى تجارب، آه يا زمن العجائب. لقد تكالبت علينا المشاكل في كوكب المريخ واختفت حضارتنا ورحل سكان كوكبنا إلى غير رجعة.

عندها تسارعت نبضات قلبي بشدة وشعرت بالضيق والاختناق ثم صحوت من غفوتي على صوت التفاؤل وقد أتى ليذكرني أني لا زلت أعيش في كوكب الأرض. يا لسعادتي البالغة! سوف أبدأ يوما جديدا لحياة مشرقة بهية لأشارك مجتمعي في بناء مستقبل مزدهر للمدن على هذا الكوكب الأخضر. ها أنا إذن وقد استيقظت من ذلك (الكابوس) حمدا لله إني شاكر لنعمتك.

@waleed_zm