X

10 خطوات لبدء المشروع.. أبرزها الصمود أمام التعثرات

الخميس - 20 يناير 2022

Thu - 20 Jan 2022

صحيفة مكة
صحيفة مكة
أكد مختص في إنشاء المشاريع الصغيرة والمتوسطة أهمية مباشرة المستثمر مشروعه الاقتصادي بنفسه وعدم إيكال إدارته لآخرين خاصة في بداية إنشاء المشروع، لافتا إلى أن المراحل الأولى من المشروع تتطلب التفرغ الكامل لصاحبه، خاصة وأنه استثمر في إنشائه مبلغا كبيرا أو اقترض من جهات التمويل، مشيرا إلى أهمية وجود رأس مال احتياطي لمواجهة التعثر، محددا 10 خطوات أساسية للبدء في إنشاء المشروع أبرزها: الصمود أمام التعثرات.

الإلمام بالتفاصيل

وأفاد المستشار فهد القحطاني خلال ورشة عمل بغرفة الشرقية أمس أن من أهم أسس نجاح المشروع هو أن يكون محل اهتمام من القائم عليه ويفضل أن يكون ضمن دراساته التخصصية، والهدف من ذلك أن يكون ملما بشكل كامل بكافة تفاصيل المشروع والمنتجات التي سوف ينتجها مستقبلا، منوها أن الإقدام والمغامرة من الأمور الضرورية للمستثمر الناجح، حتى يتمكن دائما من اقتناص الفرص التي تتاح فلا يسبقه آخرون إليها، مشددا في الوقت نفسه على ضرورة التميز بصفة الصبر على تحقق الأرباح، لافتا إلى أن الربح لو كان يأتي من أول يوم لكان كل الناس رابحين، ولم يكن هناك مجالا للمنافسة، منوها إلى أن التحديات التي تواجه أي مشروع أمر طبيعي وعلى المستثمر ورائد الأعمال مواجهتها بعزم وقوة.

الحضور بالميدان

وشدد القحطاني على ضرورة أن يكون المستثمر ورائد الأعمال حاضرا في الميدان دائما ويتميز بالوعي حتى لا يتم استغلاله من قبل الموردين أو بعض العاملين بالمنشأة، لافتا إلى أن بعض العاملين في المنشأة قد يعملون بشكل سلبي لإفشال المشروع بغية السيطرة عليه، موضحا أن عددا من المستثمرين عرضوا مشاريعهم للبيع نتيجة فشلها، وكان المشترون هم مجموعة من العاملين بالمنشأة، حيث تم اكتشاف أن هؤلاء عملوا خلال فترة سابقة على استغلال عدم الرقابة الكافية في تعريض منتجات المنشأة للتلف لتشويه سمعتها، أو إساءة تعاملها مع العملاء ما أدى إلى فقدانها ولاءهم، ليكون ذلك فرصة سانحة لتنازل صاحب المشروع عن مشروعه لقاء مبلغ زهيد.

رأسمال احتياطي

وأكد القحطاني عدم وجود ضرورة لوجود رأسمال كبير لإنشاء أي مشروع اقتصادي، لافتا إلى أن بعض المشاريع بدأت من الجوال أو الحاسب الآلي عن طريق مراسلة الشركات المختلفة لعرض الخدمات عليها والتوفيق بينها وبين الشركات مقدمة الخدمة والحصول على رسوم وأتعاب للخدمات التي يقدمونها، مشيرا إلى أن إحدى الشركات العقارية الكبرى حاليا بدأ صاحبها قبل نحو 5 سنوات من الصفر عن طريق الوساطة بعرض خدمات عقارية لصالح شركات تعمل في الإيواء أو السياحة والترفيه.

7 أسس لاختيار المشروع:

1 - لا يحتاج المشروع إلى مبلغ كبير ويمكن بدء مشروع من الجوال أو البيت.

2 - يجب أن يحل المشروع مشكلة موجودة ليكون ناجحا.

3 - يمكن تحويل الهواية والخبرة إلى استثمار منتج ومفيد.

4 - أن يكون للمنتج طلب واسع في السوق.

5 - أن تكون المنافسة مقبولة وليست كبيرة

6 - لا بد أن يكون هامش الربح جيدا.

7 - محبة المشروع حتى يحقق النجاح المطلوب.

10خطوات لبدء المشروع:

1 - التخصص المناسب والذي يمكن الإبداع فيه ويحقق كسب المهارات المطلوبة.

2 - الثقة في النفس والصمود عند حدوث التعثر.

3 - الصبر وطولة البال وعدم استعجال قطف الثمار.

4 - إعداد دراسة مفصلة للمشروع قبل البدء فيه.

5 - القدرة على التحكم في المصروفات.

6 - العمل على مراقبة الأسواق باستمرار للاستفادة من المواسم الجيدة.

7 - التعامل بخلق عال من العاملين بالمنشأة ومع الموردين والعملاء.

8 - أن يتم اختيار الموظفين بالمنشأة على أسس الخبرة والمهنية والأمانة.

9 - الاستعانة بالمستشارين من أصحاب الخبرة بشكل دائم.

10 - التركيز بشكل خاص على المنتج النهائي والمبيعات.