X

حمى التعثر تلازم مستشفيي الجموم وشرائع مكة منذ سنوات

الاثنين - 29 نوفمبر 2021

Mon - 29 Nov 2021

على الرغم من اختلاف وجهة مستشفيي الجموم والشرائع بالعاصمة المقدسة جغرافيا، إلا أنهما وجهان لحمى التعثر الذي تجاوزت كل التوقعات، لتصيب الأهالي بحالة من الإحباط والحزن، فعلى امتداد السنوات الماضية، ظل الأهالي يطالبون بسرعة إنجاز المشروعين، ووزارة الصحة تؤملهم بتواريخ بعيدة عن الواقع.

حيث كان من المقرر الانتهاء من مشروع مستشفى الشرائع، شرق مكة المكرمة في عام 1440هـ، قبل أن تمدد الوزارة العقد حتى منتصف عام 2021م ، كما أنه كان مقررا الانتهاء من مستشفى الجموم في 1435هـ، بيد أنه مدد إلى 2020، ثم إلى الربع الأول من 2021، ولا يزال المشروعان قائمين ولم يتم الانتهاء منهما.







وقال عدد من سكان مكة المكرمة «إن الأمل كان كبيرا حينما أعلنت الصحة إنشاء المستشفيين بالجموم، وشرق العاصمة المقدسة، وكادت الأحلام تصبح حقيقة في وجود صرح طبي يخدم المنطقتين والقرى القريبة منهما، بدلا من التوجه إلى مستشفيات مكة المكرمة أواللجوء إلى المستشفيات الخاصة». وأضافوا بأن الأحلام تحولت إلى حالة من الحزن والإحباط، مع مرور السنوات وانقضاء الزمن دون افتتاح المشروعين، مؤكدين في الوقت نفسه أن التعثر لا يزال سيد الموقف بالنسبة للصرحين.

ولفت الأهالي إلى أن الأعمال الإنشائية في المستشفيين تكاد تكون جاهزة منذ سنوات، ولم يتبق إلا القليل، فلماذا كل هذا التأخير في افتتاح هذه المشاريع؟.. والتي سيكون لها دور رئيس في تخفيف العبء عن المستشفيات الداخلية في مكة المكرمة، من جهة، كما سيكون لها دور فعال في خدمة ضيوف الرحمن خلال المواسم، مطالبين وزارة الصحة بالنظر في تعثر المستشفيين، وإيجاد الحلول الجذرية لمعالجة التعثر.

مستشفى الشرائع يتكون من:

  • المبنى الرئيس 97670م2.

  • مبنى الخدمات ومبنى ترفيهي يتسع لـ500 شخص.حضانة تستوعب 500 طفل.

  • إسكان يتكون من 94 فيلا.

  • قسم للطوارئ بـ 60 سريرا.

  • مسجد يتسع لـ300 مصل.

  • 98 عيادة خارجية.




مستشفى الجموم يتكون من:


  • 98,202 م2 مساحته الكلية.

  • 100 سرير سعته.