X

الاستحواذ على نيوكاسل خطوة مهمة لدعم السياحة والمشاريع العملاقة بالمملكة

عبدالله بن مساعد يؤكد عدم حاجة الأندية السعودية لاستثمارات عالمية
عبدالله بن مساعد يؤكد عدم حاجة الأندية السعودية لاستثمارات عالمية

الثلاثاء - 12 أكتوبر 2021

Tue - 12 Oct 2021





عبدالله بن مساعد يتحدث خلال برنامج «تجربتي»
عبدالله بن مساعد يتحدث خلال برنامج «تجربتي»
أكد رئيس الهيئة العامة للرياضة السابق الأمير عبدالله بن مساعد أهمية الخطوة التي اتخذها صندوق الاستثمارات العامة بالاستحواذ على نادي نيوكاسل الإنجليزي، مشيرا إلى أنها صفقة ناجحة وسيمتد أثرها على قطاعات مختلفة في الاقتصاد الوطني.

وأوضح خلال برنامج «تجربتي» الشهري الذي نظمته غرفة الشرقية مساء أمس الأول «عن بعد» أن دخول الاستثمارات السعودية في المجال الرياضي العالمي لن يكون رياضيا بحتا بل سيكون أيضا إحدى وسائل الإعلان والدعاية للأنشطة السياحية والاستثمارية العملاقة وستدعم سمعة المملكة في إدارة مثل هذه المشاريع، إلى جانب الإيرادات المنتظرة، مؤكدا أن البداية وإن كانت متأخرة فهي قفزة نوعية، حيث الاستثمار الرياضي هو استثمار المستقبل، وهو ما تدركه الدولة.







وقال ابن مساعد الذي يستثمر في عدة أندية عالمية إننا متفائلون كثيرا بهذه الخطوة الجريئة التي ستحقق الكثير من الفوائد شرط الاستعداد الجيد لمرحلة ما بعد الاستحواذ، لتحويل هذه الاستثمارات إلى الربح وإعطاء الانطباع والسمعة الطيبة عن المستثمر السعودي عالميا.

صناعة خطيرة

وأشار إلى أن الكثير من المستثمرين تنبهوا إلى أثر الاستثمار في الأندية العالمية، وخاصة الأوروبية نظرا للمردودات التي تحققها، لافتا إلى أن أكثر الاستحواذات على الأندية الأوروبية هي استحواذات أمريكية، إلا أن هذه الصناعة خطيرة في نفس الوقت لمن لا يستعد لها الاستعداد الجيد أو لا يعطيها اهتماما فيصبح استثماره مبنيا على على حب الظهور فقط.

أف أم رياضية

وأكد ضرورة إيجاد قنوات أف أم رياضية متخصصة، من واقع وجود الكثير من الناس في مركباتهم عند إقامة المناسبات الرياضية، مشيرا إلى اهتمامه الشخصي بهذا الأمر، مؤكدا أن محطة أف أم الرياضية التي يمتلكها والتي حصل على رخصة لم تحقق الربح المطلوب حتى الآن إلا أنها محل اعتزاز كاستثمار للمستقبل.

لدينا مستثمرون

وبخصوص فتح الاستثمار الدولي للأندية السعودية أشار إلى أننا في المملكة لدينا العدد الكافي من المستثمرين بحيث لا نحتاج إلى أي استثمار دولي في أنديتنا المحلية، لافتا إلى أن خصخصة الأندية المحلية تحتاج إلى عقود تلفزيونية قوية ورعاة جيدين وجمهور رياضي، ولا ينقصنا أي شيء من ذلك، لافتا إلى أن الحراك في الاستثمار الرياضي سيسهم حتما في دخول المستثمرين المحليين بشكل أكبر في هذا المجال المربح.

تعلمنا درسا

ولفت إلى أنه تعلم درسا مهما من الخسائر في الاستثمارات الرياضية التي تكبدها خلال جائحة كورونا، وهو أن كرة القدم من الصناعات التي تستطيع الاستمرار رغم الجائحة، ويمكنها تعويض الخسائر عندما تعود الأمور إلى طبيعتها وتسنح الفرص للعودة للأرباح.

3 نصائح للرواد

وقدم الأمير عبدالله بن مساعد 3 نصائح لرواد الأعمال، هي أولا أن يكون واثقا بالله وبنفسه، ثم يكون محبا للمجال الذي اختاره كمجال للاستثمار والعمل، وثالثا إطلاق العنان لطموحاته والرضا بما تحقق له من طموحات وإن كانت أقل مما كان يريد.

وأفاد بأن التحديات موجودة وتظهر أمام الجميع، لا سيما رائد الأعمال من الجنسين، وأنه يحتاج دائما أن يرتب أوراقه ويكون جاهزا دائما لمواجهة أي تحد ويتسلح بالمعرفة ليكون مقنعا للمستثمرين والمستهلك المستهدف، لافتا إلى أنه عندما فكر بالانطلاق نحو عالم المال والأعمال واجه مشكلة في توفير التمويل المالي لتأسيس مصنع متخصص في صناعة الورق، ولكنه وبعد عدة محاولات ولقاءات استطاع كسب موافقة البنوك وبعض المستثمرين الذين اقتنعوا بفكرة المشروع حتى استطاع توفير رأس المال الذي بلغ 120 مليون ريال لافتتاح المصنع.