X

الحوثيون يحتفلون بيوم الغدير على الطريقة الإيرانية

الهجرة الدولية: 414 أسرة هربت من مأرب خلال شهر واحد
الهجرة الدولية: 414 أسرة هربت من مأرب خلال شهر واحد

الأربعاء - 28 يوليو 2021

Wed - 28 Jul 2021








احتفالات حوثية بيوم الغدير                                        (مكة)
احتفالات حوثية بيوم الغدير (مكة)
شنت ميليشيات الحوثي الإرهابية الموالية لإيران حملة جبايات كبيرة من التجار والمحال التجارية بمناطق سيطرتها تحت مسمى يوم الولاية وعيد الغدير، ونظمت سلسلة اجتماعات وفعاليات وندوات واحتفالات بمناطق سيطرتها، للترويج لهذا المسمى على الطريقة الإيرانية، وأشعلت الألعاب النارية ليلا بمناطق سيطرتها، ونشرت لوحات إعلانية كبيرة في الشوارع تحت مسمى يوم الغدير.

وتستغل ميليشيات الحوثي المناسبات الطائفية والعقدية للحشد ورفد جبهات القتال بالأطفال ورجال القبائل، ويرى المراقبون أن هذا اليوم الذي تقيمه جماعة الحوثي أو مناسباتهم الدينية، وسيلة لممارسة العنصرية والطائفية، ونهب الأموال والزج بالأطفال إلى أتون المعارك.







وقال القيادي البارز محمد المقالح «إن الاحتفالات التي يقيمها الحوثيون بمناسبة ما يسمونه (يوم الولاية) الهدف منه الوصول إلى مصالحهم. واتهم المقالح الحوثيين بأنهم جعلوا من قضية الإمام علي سلما.

ميدانيا تشهد جبهات الكسارة وصرواح والمشجح بمأرب والجوف ودريهمي الساحل معارك بين قوات الجيش وميليشيات الحوثي، بعدما شنت الأخيرة هجوما عنيفا على جبهة الكسارة لإخراج جثة قيادي كبير لقي مصرعه.

ونجحت قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، في تنفيذ عملية عسكرية مباغته استهدفت اجتماعا عسكريا لميليشيات الحوثي، في محافظة الجوف، وذكرت مصادر عسكرية وميدانية، أن طيران التحالف العربي استهدف اجتماعا عسكريا للحوثيين في منطقة الظهرة بمديرية خب والشعف، وأكدت أن القصف أسفر عن مقتل وجرح العشرات من مقاتلي ميليشيات الحوثي الانقلابية، من بينهم قيادات عسكرية من الدرجة الأولى.

وفي جبهة الساحل كبدت القوات اليمنية المشتركة، ميليشيات الحوثي، خسائر بشرية ومادية في جبهة مدينة الدريهمي بمحافظة الحديدة.

من جهة أخرى قالت منظمة الهجرة الدولية، «إن التصعيد الحوثي في محافظة مأرب أجبر أكثر من 414 أسرة على الهروب من منازلها إلى أماكن عدة خلال يونيو الماضي».

وأوضحت المنظمة، أن العائلات التي أجبرتها هجمات الجماعة الانقلابية على النزوح خلال تلك الفترة كانت تقطن في مديريات صرواح، ومدغل، ورغوان بمحافظة مأرب، وانتقلت عقب تصاعد الأعمال الحوثية العدائية إلى مدينة مأرب ومديريتي مأرب الوادي والجوبة.

وقدرت المنظمة الدولية للهجرة، عدد الأشخاص النازحين هذا العام نتيجة التصعيد بـ 3 آلاف و353 أسرة، بقوام 23 ألفا و371 شخصا.

ووفقا للمنظمة، فقد ارتفع عدد النازحين منذ بدء هجمات الحوثيين إلى 22 ألفا و68 أسرة، في حين تقدر السلطة المحلية بمأرب أن نحو مليون شخص نزحوا في جميع أنحاء المحافظة.



مشاهدات يمنية:


  • هيئة رئاسة مجلس النواب تصل إلى سيئون في حضرموت

  • استعدادا لانعقاد جلسات المجلس.

  • ميليشيات الحوثي تعتدي على عريس وأسرته في حفل زفاف بمدينة إب.

  • البنك المركزي بعدن يكشف عن خطته القادمة للحد من الانهيار المتواصل للريال اليمني.

  • مقتل مواطن بقصف حوثي بطائرة مسيرة بدريهمي الحديدة.