X

شراكة بين الصندوق السياحي وإكستريم لتطوير وجهات نوعية

الجمعة - 18 يونيو 2021

Fri - 18 Jun 2021








على هامش التوقيع                                            (مكة)
على هامش التوقيع (مكة)
وقع صندوق التنمية السياحي اتفاقية شراكة استثمارية مع شركة إكستريم الدولية Extreme International تهدف للاستثمار في تطوير وتفعيل وجهات سياحية نوعية تشمل القطاعات المتنوعة التي يستهدفها الصندوق، بما فيها أنشطة الإيواء والمغامرات والترفيه وتنظيم الرحلات والتجارب بشكل مباشر أو غير مباشر بالتعاون مع مستثمرين ومشغلين محليين ودوليين.

ونص الاتفاق على أن تكون هيكلة الشراكة الاستثمارية من خلال تأسيس صندوق ملكية خاصة مع شركة مالية مرخصة من قبل هيئة السوق المالية السعودية، وذلك ضمن جهود الصندوق لدفع عجلة التنمية لوجهات سياحية نوعية في المملكة.







وقع الاتفاقية التي حضرها وزير الدولة للتجارة الدولية في المملكة المتحدة رانيل جاياواردينا، كل من الرئيس التنفيذي للصندوق قصي عبدالله الفاخري، والرئيس التنفيذي لشركة إكستريم الدولية أليستار مارتن قوزلنج.

من جانب آخر اجتمع الرئيس التنفيذي للصندوق مع وزير الدولة للتجارة الدولية في المملكة المتحدة، وناقش الاجتماع الاستراتيجية الوطنية للسياحة في المملكة، والفرص الاستثمارية الواعدة للمستثمرين البريطانيين وبحث أوجه التعاون المشترك في قطاع السياحة.

وأوضح الفاخري أن الاتفاقية تعد الأولى من نوعها في المملكة مع شركة عالمية رائدة لدعم وتفعيل وتطوير وجهات سياحية متخصصة في المغامرات والتجارب، مشيرا إلى الأثر الكبير المتوقع لهذه الشراكة في إثراء تجربة السائح في المملكة وجذب السواح من محبي المغامرات والتجارب الذين تتزايد أعدادهم بوتيرة متسارعة حول العالم.

وأكد الرئيس التنفيذي للصندوق أن تنويع مصادر الدخل السياحية في المملكة سيلعب دورا كبيرا في تحقيق مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للسياحة بزيادة مساهمة قطاع السياحة في الناتج المحلي من 3% إلى 10% بحلول العام 2030.

يذكر أن المملكة بتنوعها الطبيعي والجغرافي تعد أرضا خصبة لمثل هذه الاستثمارات وهي قادرة على المنافسة دوليا في هذا المجال، حيث تعد سياحة المغامرات من أسرع قطاعات السياحة نموا عالميا ومن المتوقع أن يتضاعف حجمها أكثر من ثلاث مرات ليصل إلى حوالي 1.8 تريليون دولار أمريكي بحلول العام 2027 بمعدل نمو سنوي مركب 15% وفقا لتقرير مؤسسة (ريسيرتش دايف).

يشار إلى أن صندوق التنمية السياحي تأسس برأس مال يبلغ 15 مليار ريال سعودي ليكون الممكن الرئيس للمستثمر بهدف دفع عجلة تطوير مشاريع سياحية نوعية ترسخ مكانة المملكة على خارطة السياحة العالمية.