X

هل يمكن للبيئة أن تحقق مؤشرات أهداف التنمية المستدامة؟

الاحد - 20 سبتمبر 2020

Sun - 20 Sep 2020

رصد تقرير من برنامج البيئة الصادر من الأمم المتحدة مؤشرات ذات علاقة بالبيئة والتنمية، أظهر خلالها متى يكون التقدم وكيفية قياسه في أبعاده.

وبتتبع الأهداف الـ17 يمكننا معرفة ما إذا كان هناك تواؤم بين البيئة وأهداف التنمية المستدامة.

هدف 1: القضاء على الفقر

المؤشر: حيازة الأرض


  • مدى التغير: لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات


  • كيفية حسابه: نسبة إجمالي السكان البالغين الذين لديهم حقوق حيازة آمنة في الأرض، مع وثائق معترف بها قانونا.


  • علاقته بالبيئة: تشكل حيازة الأراضي الآمنة للسكان المستضعفين أساسا للأمن الغذائي، وتشجيع الاستخدام المستدام للأراضي، والحد من الهجرة البيئية.




الكوارث - الأشخاص المتضررون


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • عدد الوفيات والمفقودين والأشخاص المتضررين مباشرة، والذي يعزى إلى الكوارث لكل 100000 من السكان.


  • إن خطر الأضرار الكارثية الناجمة عن الكوارث الطبيعية، سواء المرتبطة بالمناخ أو السبب الجيولوجي، هو دالة على تعرض السكان للخطر.




الكوارث - الخسارة الاقتصادية


  • تغيير سلبي جدا أو إيجابي


  • الخسارة الاقتصادية المباشرة التي تعزى إلى الكوارث المتعلقة بالناتج المحلي الإجمالي.


  • تخفي الصورة العالمية اختلافات كبيرة على المستوى الوطني، اعتمادا على كل من المرونة المتأصلة وحجم اقتصاد بلد متأثر بكارثة طبيعية، يمكن أن يختلف التأثير الاقتصادي بشكل كبير.




الكوارث - استراتيجيات الحد من المخاطر


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد البلدان التي تعتمد وتنفذ الاستراتيجيات الوطنية للحد من مخاطر الكوارث.


  • يتمثل أحد أكثر الطرق فعالية لإضفاء الطابع المؤسسي على الحد من المخاطر في البلدان في اعتماد وتنفيذ الاستراتيجيات المناسبة للحد من مخاطر الكوارث.




الكوارث - الحد من المخاطر للحكومة المحلية


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة الحكومات المحلية التي تعتمد وتنفذ استراتيجيات الحد من مخاطر الكوارث المحلية، بما يتماشى مع الاستراتيجيات الوطنية للحد من مخاطر الكوارث.


  • يقلل هذا المؤشر من مستوى المؤشر الوطني حول مخاطر الكوارث الإدارية على نطاق محلي من خلال تقييم مدى اعتماد الحكومات المحلية وتنفيذ استراتيجيات الحد من مخاطر الكوارث المحلية، بما يتماشى مع الاستراتيجيات الوطنية للحد من مخاطر الكوارث.




الهدف 2: الأمن الغذائي


  • الممارسات الزراعية المستدامة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات


  • نسبة المساحة الزراعية في ظل الزراعة المنتجة والمستدامة.


  • الزراعة ضرورية لإطعام سكان العالم المتزايدين، ومع ذلك، فإنه يضيف ضغطا على الموارد الطبيعية، بما في ذلك المياه والغابات والأراضي الرطبة والنظم الإيكولوجية الأخرى.


  • تأمين الموارد الوراثية للأغذية


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • عدد الموارد الوراثية النباتية والحيوانية للأغذية والزراعة المضمونة في مرافق الحفظ متوسطة أو طويلة الأجل.


  • التنوع الجيني مهم للحد من التعرض للأمراض النباتية، والتكيف مع تغير المناخ، وتعزيز التغذية، وضمان الإنتاجية الزراعية على المدى الطويل.


  • السلالات المحلية للزراعة


  • تغيير سلبي جدا أو إيجابي


  • نسبة السلالات المحلية المصنفة على أنها معرضة للخطر أو غير معرضة للخطر أو في مستوى غير معروف من خطر الانقراض.


  • يتعرض عدد من المحاصيل المحلية وسلالات الماشية حاليا لخطر الانقراض في جميع أنحاء الكوكب.




الهدف 3: الصحة


  • وفيات نتيجة تلوث الهواء


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • معدل الوفيات منسوب إلى تلوث الهواء في محيط المنزل.


  • على الرغم من الاعتراف المتزايد بأهمية تلوث الهواء فإن تلوث الهواء الداخلي والخارجي لا يزال له آثار خطيرة على صحة الإنسان.


  • الوفيات المرتبطة بالمياه


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة الوفيات المنسوبة إلى المياه غير المأمونة والصرف الصحي غير الآمن ونقص النظافة (التعرض للمياه غير المأمونة، وخدمات الصرف الصحي والنظافة الصحية للجميع).


  • تعد مياه الشرب غير المأمونة والمرافق الصحية غير الآمنة ونقص النظافة عوامل خطر رئيسة للأمراض المعدية، ولا تزال تشكل المساهم الرئيسي في الوفيات العالمية، مما أدى إلى وفاة حوالي 870،000 شخص في 2016.


  • التسمم غير المقصود


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • معدل الوفيات يعزى إلى التسمم غير المقصود.


  • كل عام تسبب المواد الكيميائية الخطرة وتلوث الهواء والماء والتربة الوفيات والأمراض. في عام 2016 توفي حوالي 100000 شخص من التسمم غير المقصود.




الهدف 4: التعليم ذو الجودة


  • التعليم من أجل التنمية المستدامة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مدى تعميم (1) تعليم المواطنة العالمية و(2) التعليم من أجل التنمية المستدامة، بما في ذلك المساواة بين الجنسين وحقوق الإنسان، على جميع المستويات في: (أ) سياسات التعليم الوطنية، (ب) المناهج الدراسية، (ج) تعليم المعلمين و(د) تقييم الطالب.


  • ربطه بـ (1) تعليم المواطنة العالمية و(2) التعليم من أجل التنمية المستدامة، بما في ذلك المساواة بين الجنسين وحقوق الإنسان، على جميع المستويات في: (أ) سياسات التعليم الوطنية، (ب) المناهج الدراسية، (ج) تعليم المعلمين و(د) تقييم الطالب.




الهدف 5: الجنس


  • النساء صاحبات الأراضي الزراعية


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • (أ) نسبة مجموع السكان الزراعيين الذين لديهم حقوق ملكية أو حقوق مضمونة على الأراضي الزراعية، حسب الجنس، (ب) حصة المرأة بين ملاك الأراضي الزراعية أو أصحاب الحقوق فيها، حسب نوع الحيازة.


  • تعد القدرة على امتلاك الأراضي الزراعية وإدارتها ضرورية للتمكين الاجتماعي والاقتصادي والسياسي للمزارعات.




الهدف 6: المياه


  • المياه الصالحة للشرب


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • نسبة السكان الذين يستخدمون خدمات مياه الشرب المدارة بأمان.


  • في حين أن عددا من البلدان لديها إمكانية الوصول على نطاق واسع إلى مياه الشرب المأمونة، لا يزال هناك عدد من البلدان في أنحاء العالم تفتقر إلى مياه الشرب المأمونة.


  • معالجة مياه الصرف الصحي


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة مياه الصرف المعالجة بأمان.


  • يتم جمع 59 % فقط من مياه الصرف الصحي المنزلية ومعالجتها بأمان. تشكل نسبة 41 % غير المعالجة مخاطر على البيئة والصحة العامة.


  • جودة المياه


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة المسطحات المائية ذات النوعية الجيدة للمياه المحيطة.


  • تعد جودة وكمية المياه الكافية ضرورية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة للصحة والأمن الغذائي والأمن المائي، لذلك يتعلق الأمر بتدهور تلوث المياه منذ التسعينات في غالبية الأنهار في أمريكا اللاتينية وأفريقيا وآسيا.


  • كفاءة استخدام المياه


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • التغير في كفاءة استخدام المياه مع مرور الوقت.


  • القطاع الزراعي مسؤول عن 69% من جميع المياه المستخدمة على الصعيد العالمي. يعد تحسين كفاءة استخدام المياه، ولا سيما في القطاع الزراعي، عنصرا أساسيا في الأمن الغذائي والمائي.


  • ضغط الماء


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مستوى الإجهاد المائي: سحب المياه العذبة كنسبة من موارد المياه العذبة المتاحة.


  • يبلغ متوسط ​​مستوى الإجهاد المائي في العالم حوالي 13%، حيث يعيش أكثر من ملياري شخص في بلدان تعاني من مستويات عالية من الإجهاد المائي.


  • إدارة الموارد المائية


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • درجة التنفيذ المتكامل لإدارة الموارد المائية (0-100).


  • وضعت 80% من البلدان الأسس اللازمة للإدارة المتكاملة للموارد المائية، ولكن يجب تسريع التنفيذ لتحقيق خطة عام 2030.


  • التعاون في مجال المياه


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة مساحة الحوض العابر للحدود مع ترتيب تشغيلي للتعاون في مجال المياه.


  • إن أي استجابة لأزمات المياه العالمية وتهديداتها يجب أن تفسر حقيقة أن 153 دولة تشترك في المنافسات والبحيرات والمياه الجوفية العابرة للحدود.


  • النظم البيئية ذات الصلة بالمياه


  • تغيير سلبي جدا أو إيجابي


  • التغير في مدى النظم الإيكولوجية المتعلقة بالمياه مع مرور الوقت.


  • تتناقص المسطحات المائية الطبيعية، وتتزايد المسطحات المائية الصناعية (مثل الخزانات والسدود وحقول الأرز) في معظم مناطق العالم. تقدر الخسائر في الأراضي الرطبة الطبيعية، من إشارة تاريخية، بـ 42 % في أفريقيا، و32 % في آسيا، و35 % في أوروبا، و59 % في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، و 17 % في أمريكا الشمالية، و12 % في أوقيانوسيا. لقد فقد العالم 70 % من مساحة الأراضي الرطبة الطبيعية، بما في ذلك خسارة كبيرة في أنواع المياه العذبة، على مدى المئة عام الماضية.


  • الاستثمار في المياه والصرف الصحي


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • مقدار المساعدة الإنمائية الرسمية المتعلقة بالمياه والصرف الصحي، والتي تعد جزءا من خطة الإنفاق التي تنسقها الحكومة.


  • لا يزال يتعين جمع مئات المليارات من الدولارات لتمويل تنفيذ الهدف الـ 6 من أهداف التنمية المستدامة، والتي من المتوقع أن تحقق فوائد اجتماعية واقتصادية تتجاوز تكلفة القيام بذلك.


  • إدارة المياه المحلية


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة الوحدات الإدارية المحلية ذات السياسات والإجراءات المعمول بها والتشغيلية لمشاركة المجتمعات المحلية في إدارة المياه والصرف الصحي.


  • تعد المشاركة المجتمعية مكونا رئيسا لزيادة توفير خدمات المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية بشكل مستدام، خاصة في المناطق الريفية ولتشجيع الإدارة المتكاملة للموارد المائية.




الهدف 7: الطاقة


  • الاعتماد على الوقود النظيف


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • نسبة السكان الذين يعتمدون بشكل أساسي على الوقود النظيف والتكنولوجيا.


  • على الصعيد العالمي حصل 62 % من الناس على مرافق الطهي النظيفة في عام 2017.


  • طاقة متجددة


  • تغيير سلبي جدا أو إيجابي


  • حصة الطاقة المتجددة في إجمالي استهلاك الطاقة النهائي.


  • تزايد نصيب الطاقة المتجددة الحديثة في إجمالي الاستهلاك النهائي للطاقة خلال السنوات الماضية، ومع ذلك لا يزال هناك اعتماد كبير على الوقود الأحفوري. استمر استهلاك الطاقة في العالم وما يرتبط بها من انبعاثات غازات الدفيئة وتلوث الهواء في الارتفاع إلى أعلى مستوياته على الإطلاق في عام 2017، مدفوعا بزيادة استهلاك الوقود الأحفوري، وخاصة في الاقتصادات سريعة النمو.


  • كثافة الطاقة


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • كثافة الطاقة تقاس من حيث الطاقة الأولية والناتج المحلي الإجمالي.


  • نما الطلب العالمي على الطاقة بأسرع معدل له منذ 2013، واستمرت الزيادات في استهلاك الفحم والنفط والغاز في 2017، حيث كان قطاعا الكهرباء والنقل يمثلان أكبر استخدام.


  • أبحاث الطاقة النظيفة والتكنولوجيا


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • التدفقات المالية الدولية إلى البلدان النامية لدعم البحث والتطوير في مجال الطاقة النظيفة وإنتاج الطاقة المتجددة، بما في ذلك النظم الهجينة.


  • التدفقات المالية الدولية إلى البلدان النامية لدعم البحث والتطوير في مجال الطاقة النظيفة وإنتاج الطاقة المتجددة، بما في ذلك النظم الهجينة، أمر مهم لتحقيق أجندة 2030.


  • الاستثمار في كفاءة الطاقة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • الاستثمارات في كفاءة الطاقة كنسبة مئوية من الناتج المحلي الإجمالي، ومقدار الاستثمار الأجنبي المباشر في التحويل المالي للبنية التحتية والتكنولوجيا إلى خدمات التنمية المستدامة.


  • الاستثمار العالمي في كفاءة استخدام الطاقة ليس على المسار الصحيح لتحقيق الحجم المطلوب.




الهدف 8: العمل اللائق والنمو الاقتصادي


  • البصمة المادية


  • التغيير في اتجاه سلبي


  • البصمة المادية، البصمة المادية للفرد الواحد، البصمة المادية للناتج المحلي الإجمالي.


  • حصة البصمة المادية المنسوبة إلى المناطق ذات الدخل المرتفع أعلى بكثير مقارنة باستهلاكها المحلي للمواد. في 2017 كان لدى البلدان المرتفعة أعلى معدل استهلاك للمادة في نصيب الفرد بحوالي 27 طنا، أي أعلى بنسبة 60% من فئة الدخل المتوسط ​​الأعلى وأكثر من 13 ضعف مستوى المجموعة ذات الدخل المنخفض (بواقع 2 طن فقط للفرد).


  • استهلاك المواد المحلية


  • التغيير في اتجاه سلبي


  • استهلاك المواد المحلي، استهلاك المواد المحلي للفرد، واستهلاك المواد المحلي لكل ناتج محلي إجمالي.


  • ارتفع إجمالي استخراج الموارد العالمية من 27.1 مليار طن في 1970 إلى 92.1 مليار طن في 2017.


  • العمالة في السياحة المستدامة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة الوظائف في صناعات السياحة المستدامة من إجمالي الوظائف السياحية.


  • يتم دعم وظيفة واحدة من أصل عشر من خلال السفر والسياحة. إن تشجيع السياحة المستدامة أمر أساسي لضمان فرص اقتصادية مستدامة طويلة الأجل ولحماية الكوكب.




الهدف 9: الصناعة والابتكار والبنية التحتية


  • انبعاثات ثاني أكسيد الكربون


  • تغيير سلبي جدا أو إيجابي


  • انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لكل وحدة من القيمة المضافة.


  • يمكن أن تساعد التحسينات في كفاءة الطاقة والبنية التحتية في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون واستخدام المواد لكل وحدة من القيمة المضافة، لكن من غير المحتمل أن تكون كافية مع نمو حجم الإنتاج. انخفضت كثافة الطاقة العالمية في التصنيع بمعدل سنوي متوسط قدره 1.3% بين عامي 1990 و2014.




الهدف 11: المدن والمجتمعات


  • الوصول إلى وسائل النقل العام


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة السكان الذين يتمتعون بسهولة الوصول إلى وسائل النقل العام، حسب الجنس والعمر والأشخاص ذوي الإعاقة.


  • الوصول إلى وسائل النقل العام له تأثير مباشر على البيئة والناس.


  • استهلاك الأرض


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة معدل استهلاك الأراضي إلى معدل نمو السكان.


  • توضح البيانات الحديثة حول هذا المؤشر عالما مترامي الأطراف تتوسع فيه بسرعة المدن والمستوطنات الحضرية الأخرى وتتغير البيئة الطبيعية والحضرية بشكل كبير. وتشير الدراسات التجريبية لأنماط الاستيطان العالمية باستمرار إلى انخفاض الكثافة الحضرية، والتي تتميز بزيادة النمو في الضواحي منخفضة الكثافة خارج النوى الحضرية.


  • التخطيط العمراني


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة المدن ذات هيكل المشاركة المباشرة للمجتمع المدني في التخطيط والإدارة الحضريين، اللذين يعملان بشكل منتظم وديمقراطي.


  • تشكل الإدارة الحضرية الجيدة الأساس للتخطيط الفعال والمستدام للمدن. تضمن المقاربات التشاركية للتخطيط الحضري مراعاة احتياجات السكان وأن المجتمعات ستسهم في استدامة المدن.


  • الاستثمار في التراث الثقافي والطبيعي


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • إجمالي الإنفاق (العام والخاص) للفرد المنفق على حفظ وحماية وحفظ جميع التراث الثقافي والطبيعي، حسب نوع التراث (ثقافي، طبيعي، مختلط ومسمى مركز التراث العالمي)، مستوى الحكومة (وطني، إقليمي ومحلي/ البلدية)، ونوع الإنفاق (الإنفاق التشغيلي/ الاستثمار) ونوع التمويل الخاص (التبرعات العينية، القطاع الخاص الذي لا يهدف إلى الربح والرعاية).


  • الثقافة هي أساس كيف يعيش الناس حياتهم ويتفاعلون مع البيئة.


  • إدارة النفايات الصلبة الحضرية


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة النفايات الصلبة الحضرية التي يتم جمعها بانتظام ومع تصريف نهائي نهائي من إجمالي النفايات الصلبة الحضرية الناتجة عن المدن.


  • مع ازدياد عدد السكان واتجاهات التوسع الحضري السريع استمر إنتاج النفايات الصلبة الحضرية في الزيادة في السنوات الأخيرة، حيث تحتاج خدمات إدارة النفايات إلى التطوير والاستثمار. يمثل التخلص من النفايات الصلبة الحضرية مشكلة كبيرة على الرغم من توفر عدد من التقنيات والإدارة الفعالة. يوفر التسميد وإعادة التدوير وغويز الكتلة الحيوية معا تكنولوجيا كافية للتخلص من النفايات الصلبة الحضرية.


  • تلوث الهواء المحيط


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • المستويات السنوية المتوسطة للمواد الجزيئية الدقيقة (مثل PM2.5 و PM10) في المدن.


  • تعتبر الجسيمات (PM)، بما في ذلك جزيئات الغبار والسخام الصغيرة للغاية، أحد عوامل الخطر الرئيسة للصحة، خاصة في أمراض الجهاز التنفسي والقلب والأوعية الدموية.


  • الأراضي العامة في المدن


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • متوسط ​​حصة المنطقة العمرانية للمدن المفتوحة للمساحة العامة للجميع، حسب الجنس والعمر والأشخاص ذوي الإعاقة.


  • يعيش أكثر من نصف سكان العالم في المدن. أدت الزيادة في عدد سكان الحضر إلى زيادة الطلب على الأراضي في المناطق الحضرية والمساحات المفتوحة في المدن التي تحولت في كثير من الأحيان إلى مبان وبنية تحتية.


  • المساعدة المالية للمباني لأقل البلدان نموا


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة الدعم المالي لأقل البلدان نموا المخصصة لبناء وتعديل مبان مستدامة ومرنة وفعالة من حيث الموارد تستخدم مواد محلية.


  • يوجد عدد من التحديات في الحفاظ على المدن بطريقة تواصل خلق فرص العمل والازدهار دون إجهاد البيئة. المساعدة المالية للبناء المستدام في أقل البلدان نموا هي عنصر مهم للتنمية المستدامة.




الهدف 12: الاستهلاك والإنتاج المستدام


  • خطط عمل للاستدامة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد البلدان التي أدمجت خطط العمل الوطنية للاستهلاك والإنتاج المستدامين كأولوية أو هدف في السياسة الوطنية.


  • تعد أطر وأدوات السياسة الوطنية المصممة جيدا ضرورية لتمكين التحول الأساسي في الطريقة التي نستهلك بها وننتجها. في 2018 قدمت 71 دولة بالإضافة إلى الاتحاد الأوروبي تقارير عما مجموعه 303 مبادرات.


  • فقدان الغذاء ونفايات الطعام


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مؤشر فقدان الأغذية العالمي.


  • يتم فقد أو إهدار الطعام في جميع أنحاء سلسلة الإمداد، بدءا من الإنتاج الزراعي الأولي وصولا إلى الاستهلاك المنزلي النهائي.


  • يفقد أو يهدر ما يقرب من ثلث جميع الأغذية المنتجة في العالم، مما ينتج عنه حوالي 940 مليار دولار من الخسائر الاقتصادية على مستوى العالم كل عام.


  • المعلومات المنقولة بموجب اتفاقيات المواد الكيميائية والنفايات


  • التغيير في اتجاه سلبي


  • عدد الأطراف في الاتفاقات البيئية متعددة الأطراف الدولية بشأن النفايات الخطرة والمواد الكيميائية الأخرى التي تفي بالتزاماتها والتزاماتها في نقل المعلومات على النحو المطلوب في كل اتفاق ذي صلة.


  • يبدو أن ما بين 60 % إلى 80% من الأطراف في اتفاقيات بازل وروتردام وستكهولم وفي بروتوكول مونتريال لديها على الأقل قدرة مؤسسية لتنفيذ هذه الاتفاقات البيئية المتعددة الأطراف.


  • توليد النفايات الخطرة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • النفايات الخطرة الناتجة عن كل فرد ونسبة النفايات الخطرة المعالجة، حسب نوع المعالجة.


  • تزايد توليد النفايات الخطرة والتهديد الذي تشكله النفايات الخطرة على صحة الإنسان على مدار العقود الماضية في معظم مناطق العالم. أدت التنمية الاقتصادية والتقنيات المتطورة إلى تنوع في أنواع وعدد المواد الكيميائية والمواد المستخدمة في الصناعة، والتي أصبح الكثير منها في نهاية المطاف نفايات خطرة في نهاية دورة حياتها.


  • إعادة التدوير


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • معدل إعادة التدوير الوطني، أطنان من المواد المعاد تدويرها.


  • في حين أن وعي الجمهور العام بأهمية إعادة التدوير قد زاد بشكل مؤكد في السنوات الأخيرة، إلا أن القليل من المواد المستهلكة يعاد تدويرها بالفعل إلى عمليات الإنتاج. قدرت دراسة حديثة أن المعدل الإجمالي العالمي لإعادة التدوير يبلغ حوالي 6 % فقط من إجمالي مدخلات المواد في عام 2005، مما يشير إلى عدم وجود «اقتصاد دائري».


  • تقارير الاستدامة للشركات


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد الشركات التي تنشر تقارير الاستدامة.


  • يعد الإبلاغ عن استدامة الشركات أداة مهمة للشفافية والمساءلة، وقد أصبحت ممارسة شائعة في عدد من الصناعات، وخاصة الصناعات الكبيرة والشركات عبر الوطنية.


  • المشتريات العامة المستدامة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد البلدان التي تنفذ سياسات وخطط عمل المشتريات العامة المستدامة.


  • يزداد الاعتراف بالمشتريات المستدامة باعتبارها وسيلة استراتيجية لدفع الاستدامة والتكامل عبر السياسات القطاعية.


  • التعليم من أجل أنماط الحياة المستدامة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مدى تعميم (1) تعليم المواطنة العالمية و(2) التعليم من أجل التنمية المستدامة (بما في ذلك التعليم المتعلق بتغير المناخ) في (أ) سياسات التعليم الوطنية، (ب) المناهج الدراسية، (ج) تعليم المعلمين، و(د) تقييم الطالب.


  • يؤكد استعراض المنتدى السياسي الرفيع المستوى لعام 2018 لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة أنه «يجب أن يكون هناك تحول عن النماذج الاقتصادية التي تقدر النمو من أجل النمو، نحو عقلية جديدة تحترم حدود الكواكب، وتعترف بالاقتصاد كمجموعة فرعية من الطبيعة وتدعم مفهوم العيش في وئام مع الطبيعة».


  • البحث عن أنماط الحياة المستدامة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مقدار الدعم المقدم إلى البلدان النامية في مجال البحث والتطوير من أجل الاستهلاك والإنتاج المستدامين والتكنولوجيات السليمة بيئيا.


  • هناك حاجة إلى تحسين الاستهلاك والإنتاج المستدامين والتكنولوجيات السليمة بيئيا، ومن أجل تطوير ممارسات وتكنولوجيات جديدة تعمل في البلدان النامية يلزم إجراء مزيد من البحوث.


  • استراتيجيات السياحة المستدامة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد استراتيجيات أو سياسات السياحة المستدامة وخطط العمل المنفذة مع أدوات الرصد والتقييم المتفق عليها.


  • على الرغم من أن 10.4 % من إجمالي الناتج المحلي في العالم يرتبط بشكل مباشر أو غير مباشر بالسياحة في 2017، لا يعرف سوى القليل جدا عن استدامة قطاع السياحة.


  • إعانات الوقود الأحفوري


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مقدار إعانات الوقود الأحفوري لكل وحدة من الناتج المحلي الإجمالي (الإنتاج والاستهلاك)، وكنسبة من إجمالي الإنفاق الوطني على الوقود الأحفوري.


  • على الرغم من أن إعانات الوقود الأحفوري غالبا ما تكون مصممة لمكافحة الفقر، إلا أنها أداة ضعيفة الهدف، والتي تستفيد بشكل غير متناسب من الأسر الغنية، وتشجع على الاستخدام المهدر للطاقة القذرة، وتزيد من العجز المالي، وتمثل عقبة كبيرة في الجهود العالمية لفصل النمو الاقتصادي عن استخدام الموارد الطبيعية.




الهدف 13: العمل المناخي


  • خطط عمل تغير المناخ


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد البلدان التي أبلغت عن وضع أو تشغيل سياسة/ استراتيجية/ خطة متكاملة تزيد من قدرتها على التكيف مع الآثار الضارة لتغير المناخ، وتعزز القدرة على التكيف مع تغير المناخ وانخفاض انبعاثات غازات الدفيئة بطريقة لا تهدد الغذاء الإنتاج، (بما في ذلك خطة التكيف الوطنية، والمساهمة المحددة وطنيا، والاتصال الوطني، وتقرير التحديث كل سنتين أو غير ذلك).


  • من المتوقع تعزيز فعالية أنشطة التكيف المحلية الفردية من خلال توفير إطار سياسة وطنية شاملة للتنسيق والتعميم والتنفيذ والرصد والمراجعة.


  • تعليم تغير المناخ


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد البلدان التي أدمجت التخفيف والتكيف والحد من الأثر والإنذار المبكر في المناهج الدراسية الابتدائية والثانوية والجامعية.


  • يعد التعليم المتعلق بتغير المناخ ضروريا للحد من القابلية للتأثر وزيادة القدرة على مواجهة تغير المناخ.


  • النهج المجتمعية لتغير المناخ


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد البلدان التي أبلغت عن تعزيز بناء القدرات المؤسسية والنظامية والفردية لتنفيذ إجراءات التكيف والتخفيف ونقل التكنولوجيا والتنمية.


  • قررت الاتفاقية السابعة عشرة للأطراف المعنية بتغير المناخ في عام 2018 أن تقدم البلدان المتقدمة الأطراف تقريرها كل سنتين بعد الموعد المحدد لتقديم بلاغ وطني كامل.


  • تعبئة الموارد للعمل المناخي


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • المبلغ المعبأ بدولارات الولايات المتحدة سنويا بين عامي 2020 و 2025 يكون مسؤولا عن الالتزام البالغ 100 مليار دولار.


  • التزمت البلدان المتقدمة بتعبئة 100 مليار دولار سنويا في تمويل المناخ بحلول عام 2020 لتلبية احتياجات البلدان النامية، في سياق إجراءات تخفيف ذات مغزى وشفافية بشأن التنفيذ، تم تحديد ثلاثة عوامل رئيسة لتحقيق التزام بقيمة 100 مليار دولار في السنة: مستوى التمويل العام في عام 2020، الطريقة التي يتم تخصيصها بين المشاريع والتي تهدف إلى تعبئة التمويل الخاص للمناخ، وتلك التي لا تفعل ذلك، والنسبة بين القطاعين العام والخاص التي يستطيع التمويل العام من خلالها تعبئة تمويل المناخ الخاص.


  • دعم العمل المناخي لأقل البلدان نموا


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد أقل البلدان نموا والدول الجزرية الصغيرة النامية التي تتلقى دعما متخصصا، ومقدار الدعم، بما في ذلك التمويل والتكنولوجيا وبناء القدرات، لآليات زيادة القدرات على التخطيط والإدارة الفعالين المتصلين بتغير المناخ، بما في ذلك التركيز على المرأة والشباب والمجتمعات المحلية والمهمشة.


  • هناك القليل من المعلومات حول المبلغ الإجمالي لدعم أنشطة تغيير المناخ في أقل البلدان نموا، ومع ذلك، فيما يتعلق بالدعم الرسمي، فإن أداة الصندوق الأخضر للمناخ تعمل الآن.




الهدف 14: المحيطات


  • التلوث البحري


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مؤشر التخثث الساحلي وكثافة الحطام البلاستيكي العائم.


  • ارتفع تراكم النفايات البحرية في محيطات العالم على مدى العقود الماضية. البلاستيك في كل مكان ورخيص لإنتاج دائم للغاية.


  • التخثث الساحلي


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مؤشر التخثث الساحلي وكثافة الحطام البلاستيكي العائم.


  • يحدث التخثث الساحلي نتيجة لفرط المعادن والمواد المغذية في الماء، وخاصة النيتروجين، وهو المغذيات الأكثر شيوعا في المياه البحرية.


  • إدارة المناطق البحرية


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة المناطق الاقتصادية الوطنية الخالصة المدارة باستخدام النهج القائمة على النظام الإيكولوجي.


  • تعد إدارة المناطق البحرية وحفظها ضرورية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.


  • تحمض المحيطات


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • متوسط ​​الحموضة البحرية (pH) يقاس في مجموعة متفق عليها من محطات أخذ العينات التمثيلية.


  • التحمض البحري هو عملية يذوب فيها ثاني أكسيد الكربون في الجو إلى مياه البحر ويتفاعل معه لإنتاج حمض الكربونيك، مما يقلل درجة حموضة مياه البحر.


  • الأرصدة السمكية المستدامة


  • التغيير في اتجاه سلبي


  • نسبة الأرصدة السمكية ضمن المستويات المستدامة بيولوجيا.


  • إن عدد الأرصدة السمكية والكتلة الحيوية للصيد التي يتم الحصول عليها باستخدام بيانات المصيد يوفر معلومات مفيدة عن حالة التنمية الشاملة للأرصدة السمكية.


  • المناطق البحرية المحمية


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • تغطية المناطق المحمية فيما يتعلق بالمناطق البحرية.


  • اعتبارا من يناير 2018 تمت تغطية أكثر من 22 مليون كيلومتر مربع (16%) من المياه الخاضعة للولاية الوطنية من قبل المناطق المحمية، وهو ما يمثل ضعفا منذ عام 2010.


  • تنظيم الصيد


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • التقدم الذي أحرزته البلدان في درجة تنفيذ الصكوك الدولية التي تهدف إلى مكافحة الصيد غير المشروع وغير المبلغ عنه وغير المنظم.


  • واجهت صناعة صيد الأسماك العالمية لوائح متزايدة خلال العقود الأخيرة، حيث تضاءلت المخزونات السمكية المتعددة وتزايد الوعي بضرورة إدارة مصايد الأسماك بعناية.


  • المعرفة العلمية، والقدرة البحثية ونقل التكنولوجيا البحرية


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة إجمالي ميزانية البحث المخصصة للبحث في مجال التكنولوجيا البحرية.


  • تعد منصات ومختبرات الرصد الساحلية والبحرية التشغيلية التي تولد أبحاثا ومنتجات المحيطات/ الأرصاد الجوية التشغيلية لعدد من المستخدمين، بما في ذلك توفير قاعدة علمية وأدلة للسياسة الوطنية والتخطيط الاستراتيجي، مفتاح التقدم في هدف التنمية المستدامة 14.


  • إعانات مصايد الأسماك، الفوائد الاقتصادية للدول الجزرية الصغيرة النامية وأقل البلدان نموا


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مصائد الأسماك المستدامة كنسبة مئوية من الناتج المحلي الإجمالي في الدول الجزرية الصغيرة النامية وأقل البلدان نموا وجميع البلدان.


  • بقيت صناعة المصايد البحرية قطاعا اقتصاديا صعبا لتقييمه.


  • أدوات متعلقة بالمحيطات للمحافظة على المحيطات ومواردها واستخدامها المستدام


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد البلدان التي أحرزت تقدما في التصديق على الصكوك القانونية المتعلقة بالمحيطات التي تنفذ القانون الدولي، على النحو الوارد في اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار، من خلال الأطر القانونية والسياساتية والمؤسسية وتنفيذها من خلال الأطر القانونية والسياساتية والمؤسسية للمحيطات ومواردها.


  • تشمل التحديات التي تواجه إدارة المحيطات التنفيذ والامتثال غير الفعالين، والافتقار إلى التنسيق والقدرة، والإبلاغ غير المتسق.




الهدف 15:الأرض والتنوع البيولوجي


  • مناطق الغابات


  • التغيير في اتجاه سلبي


  • مساحة الغابات كنسبة من إجمالي مساحة الأرض.


  • من بين جميع المناطق تظهر أفريقيا اتجاها ثابتا للخسارة في الغابات كنسبة من إجمالي مساحة الأرض.


  • حماية مناطق التنوع البيولوجي الرئيسة


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • نسبة المواقع المهمة للتنوع البيولوجي، الأرضي والمياه العذبة التي تغطيها المناطق المحمية، حسب نوع النظام الإيكولوجي.


  • تستمر نسبة المواقع المهمة للتنوع البيولوجي التي تغطيها المناطق المحمية في الزيادة في كل من النظم الإيكولوجية الأرضية والأنظمة للمياه العذبة. اعتبارا من يناير 2018 كانت المناطق المحمية تغطي 44 % من كل مياه عذبة، و47 % من كل منطقة رئيسة للتنوع البيولوجي الأرضي. التغطية هي الأعلى في أوروبا وأمريكا الشمالية، والأدنى في أوقيانوسيا (باستثناء أستراليا ونيوزيلندا).


  • معدل التغير السنوي في مساحة الغابات


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • التقدم نحو الإدارة المستدامة للغابات.


  • من بين جميع المناطق الفرعية قدم جنوب شرق آسيا وشمال أفريقيا اتجاهات متفاقمة، حيث انخفض معدل التغير الصافي للغابات من -0.234 % إلى -0.36 % و -0.095 % إلى -05959 %، على التوالي، بين عام 2010 و2015.


  • تدهور الأراضي


  • ستتوفر البيانات في تقارير وقواعد بيانات التنمية المستدامة العالمية لعام 2019


  • نسبة الأراضي المتدهورة على إجمالي مساحة الأرض.


  • يعرف تدهور الأراضي بأنه «تخفيض أو فقدان الإنتاجية البيولوجية أو الاقتصادية وتعقيد الأراضي التي تغذيها الأمطار أو أراضي المحاصيل المروية أو المراعي أو المراعي أو الغابات والأراضي الحرجية الناتجة عن مزيج من الضغوط، بما في ذلك ممارسات استخدام الأراضي وإدارتها».


  • المناطق المحمية الجبلية


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • تغطية المناطق المحمية للمواقع المهمة للتنوع البيولوجي للجبال.


  • تستمر درجة تغطية المواقع المهمة للتنوع البيولوجي للجبال بالمناطق المحمية في الارتفاع، حيث بلغ متوسط ​​تغطية المناطق المحمية 48 % في يناير 2018، بزيادة قدرها 10 % منذ عام 2000. وتختلف تغطية المناطق المحمية للمواقع المهمة للتنوع البيولوجي الجبلي بين المناطق، كونها أعلى في أوروبا وأمريكا الشمالية، وأدنى في شمال أفريقيا وغرب آسيا.


  • غطاء الجبل الأخضر


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • مؤشر الغطاء الأخضر للجبل.


  • اعتبارا من عام 2017 تمت تغطية 76 % من المناطق الجبلية في العالم بنوع من النباتات الخضراء، بما في ذلك الغابات والشجيرات والأراضي العشبية والأراضي الزراعية.


  • الأنواع المهددة بالانقراض


  • التغيير في اتجاه سلبي


  • مؤشر القائمة الحمراء.


  • يصنف مؤشر القائمة الحمراء حالة الحفظ لمجموعات الأنواع الرئيسة بناء على خطر الانقراض (من الأقل أهمية إلى الانقراض)، ويقيس الاتجاهات في نسبة الأنواع التي من المتوقع أن تظل موجودة في المستقبل القريب دون اتخاذ إجراءات إضافية للحفظ.


  • استراتيجيات لتقاسم فوائد التنوع البيولوجي


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • عدد البلدان التي اعتمدت الأطر التشريعية والإدارية والسياساتية لضمان التقاسم العادل والمنصف للمنافع.


  • بروتوكول ناغويا هو الصك القانوني الرئيسي الذي يوفر إطارا شفافا للتقاسم العادل والمنصف للمنافع الناشئة عن استخدام الموارد الجينية.


  • الاتجار في الحيوانات البرية المسلوقة أو غير المشروعة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة الحياة البرية المتداولة التي كانت جائرة أو متجرة بشكل غير مشروع


  • 95 % من البلدان التي استجابت للمسح السريع لأفريقيا - آسيا والمحيط الهادئ (2017) ووسط وغرب أفريقيا (2018) لديها تشريعات و/ أو لوائح لمنع واكتشاف ومعاقبة الاتجار غير المشروع في الحياة البرية والغابات المحمية المنتجات.


  • استراتيجيات لمنع الأنواع الغريبة الغازية


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة البلدان التي تعتمد التشريعات الوطنية ذات الصلة وتزود بالموارد الكافية للوقاية من الأنواع الغريبة الغازية أو التحكم فيها.


  • الأنواع الغريبة الغازية (مثل النباتات والحيوانات والفطريات والكائنات الحية الدقيقة) معترف بها باعتبارها واحدة من أخطر أسباب فقدان التنوع البيولوجي وتدهوره، بعد فقدان الموائل.


  • التقدم نحو هدف أيشي للتنوع البيولوجي


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • التقدم المحرز نحو تحقيق الأهداف الوطنية الموضوعة وفقا لهداف أيشي للتنوع البيولوجي في الخطة الاستراتيجية للتنوع البيولوجي 2011-2020.


  • يتطلب هدف أيشي إدماج قيم التنوع البيولوجي في الاستراتيجيات الوطنية والمحلية للحد من الفقر وعمليات التخطيط وإدماجها في المحاسبة الوطنية، حسب الاقتضاء، ونظم الإبلاغ).


  • الاستثمار في التنوع البيولوجي والنظم الإيكولوجية


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • المساعدة الإنمائية الرسمية والإنفاق العام على الحفظ والاستعمال المستدام للتنوع البيولوجي والنظم الإيكولوجية.


  • زادت المساعدة الإنمائية الرسمية للتنوع البيولوجي في جميع أنحاء العالم بنسبة 357.7 % في الفترة من 2002 إلى 2016.


  • الاستثمار في الغابات المستدامة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • المساعدة الإنمائية الرسمية والإنفاق العام على الحفظ والاستعمال المستدام للتنوع البيولوجي والنظم الإيكولوجية.


  • تغطي الغابات ما يقرب من ثلث مساحة الأرض، فهي ضرورية لسبل العيش والأنواع والحفاظ على التربة والمياه، وكذلك احتجاز الكربون وتخزينه.


  • الحماية ضد الصيد الجائر والاتجار والتجارة


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة الحياة البرية المتداولة التي كانت جائرة أو متجرة بشكل غير مشروع.


  • مرتبط بالهدف «الاتجار في الحيوانات البرية المسلوقة أو غير المشروعة».




الهدف 16: السلام والعدالة


  • المشاركة في الحكم العالمي


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • نسبة الأعضاء وحقوق التصويت في البلدان النامية في المنظمات الدولية.


  • تعد مشاركة البلدان النامية في مؤسسات الحكم العالمي مهمة، لأنها قد تؤثر على إدراج البيئة كمجال ذي أهمية استراتيجية في السياسات الوطنية.




الهدف 17: الشراكات ووسائل التنفيذ


  • تمويل التكنولوجيات السليمة بيئيا


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • إجمالي مبلغ التمويل المعتمد للبلدان النامية لتعزيز تطوير التكنولوجيات السليمة بيئيا ونقلها ونشرها.


  • في الآونة الأخيرة كان هناك استيعاب للتجارة في تقنيات الصوت البيئي على مستوى العالم.


  • التعاون العلمي والتكنولوجي


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد اتفاقيات وبرامج التعاون في مجال العلوم و/ أو التكنولوجيا بين البلدان، حسب نوع التعاون.


  • منذ اعتماد أهداف التنمية المستدامة عام 2015 زاد عدد الاتفاقيات والبرامج التي تسمح بالتعاون المستهدف في العلوم و/ أو التكنولوجيا بشكل كبير.


  • التمويل لبناء القدرات


  • التغيير في اتجاه إيجابي


  • القيمة بالدولار للمساعدات المالية والتقنية الملتزمة بالبلدان النامية.


  • كانت أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى أكبر متلق لصافي المساعدة الإنمائية الرسمية في عام 2016، وهو ما يمثل أكثر من 28 % من إيرادات المساعدة الإنمائية الرسمية.


  • آليات لتعزيز تماسك السياسات


  • لا يمكن حسابه لعدم توفر بيانات كافية


  • عدد البلدان التي لديها آليات قائمة لتعزيز تماسك سياسات التنمية المستدامة.


  • تعزيز تماسك السياسات من أجل التنمية المستدامة مهم لتحقيق التنمية المستدامة بأبعادها الثلاثة (الاقتصادية والاجتماعية والبيئية) بطريقة متوازنة ومتكاملة، لضمان الاتساق بين السياسات على مختلف مستويات الحكومة، لضمان أن السياسات في القطاعات المختلفة يدعم بعضها بعضا، ولا يعمل بعضها ضد بعض، ولمعالجة آثار السياسة الداخلية دوليا.




أضف تعليقاً

Add Comment