X

وزارة الثقافة تعيد إنتاج كنوز الحضارة الوطنية بمسابقة "فن التصميم"

الاثنين - 08 يونيو 2020

Mon - 08 Jun 2020

فن التصميم
فن التصميم
احتفى المصممون والمصممات السعوديون بمسابقة "فن التصميم" التي نظمتها وزارة الثقافة خلال فترة العزل الوقائي لتحفيز طاقات ومهارات المبدعين، من خلال ابتكار تصاميم فنية مستلهمة من الهوية الوطنية لخمس صور للمعالم التراثية التي تم تسجيلها في قائمة التراث العالمي باليونسكو، وهي جدة التاريخية والرسوم الصخرية في حائل وواحة الأحساء ومنطقة الدرعية التاريخية ومدائن صالح.

ووصفت المصممة نهاد العقل المسابقة بالهادفة "انطلاقا من تجسيدها للأفكار باستخدام الأشكال المرئية"، حيث يعمل التصميم الجرافيكي على إيصال معنى أو معلومة ما، مما ينقل الفكرة بشكل واضح وملموس"، مضيفة أن فكرة المسابقة رائعة، وذلك لأن الإلمام بالتصميم الجرافيكي بشكل عام نهج إبداعي وأداة مهمة تعزز كيفية التواصل مع الآخرين".

فيما أبدت المصممة شذى الدوس امتنانها لهذه المبادرة وكل مبادرات وزارة الثقافة في مختلف اتجاهات الثقافة والفنون، عادة المسابقة فرصة ثمينة يُظهر من خلالها المصممون مواهبهم وقدراتهم في إعادة إنتاج الحضارة وتعزيز الأصالة بطرق أكثر حداثة وجدة. وأكدت الدوس أن مخرجات المسابقة ظهرت متنوعة وفريدة، وكشفت عن تنوع الرؤى والأفكار للمصممين، مشيرة إلى أن المسابقة كانت محكا لقدرات المصممين وماذا يمكنهم فعله في تحويل الصورة إلى تحفة فنية وخلق عوالم مدهشة من خلالها".

وأشادت المصممة أمجاد الطمسان بالتوقيت المثالي للمسابقة كإحدى الأنشطة الإيجابية لملء وقت الفراغ في فترة العزل الوقائي بما يعود بالنفع والفائدة على الجميع، وازدادت المسابقة ألقا باختيار معالم تاريخية من تراثنا العريق لتكون نوافذ إبداعية لمادة التصميم ومرافئ جاذبة لأفكار غير مسبوقة ومساحة لربط المصمم بتراثه وحضارته الموغلة في القدم".

فيما أوضحت المصممة بشرى العمر أن هذه الظروف الاستثنائية أعادت المبدعين لهواياتهم التي افتقدوها بسبب عجلة الزمن المتسارعة، عادة مبادرة وزارة الثقافة ونشاطاتها المتنوعة التي تنمي المهارات والحس الفني في مجالات النحت والتشكيل والتصميم الرقمي الذي يعد هرم الفنون المعاصرة، متنفسا حقيقيا للمجتمع يسمح لهم بالتعبير من خلال الفن، لغة الإنسانية جمعاء.

وأكد المصمم عبدالله المجيدي أن الثقافة هي الانعكاس الحقيقي للوطن، وتجسيد التواصل الاجتماعي الخلاق لتصدير وإبراز المعالم التراثية بالشكل اللائق، لذلك جاءت مسابقة فن التصميم كبادرة مميزة من وزارة الثقافة، تسهم في توثيق هذه المعالم العريقة والتعريف بها عبر تصاميم متنوعة بأيد سعودية مبدعة.

يذكر أن مسابقة "فن التصميم" هي إحدى مبادرات الوزارة المتنوعة التي أطلقتها خلال فترة العزل الوقائي، وذلك في إطار أهدافها الرامية لتحفيز الموهوبين والمبدعين على الاستمرار في إنتاج الأعمال الإبداعية، واستثمار الوقت بما يفيد الأفراد والمجتمع.