X

مشاريع ومبادرات لتعزيز أنشطة التخلص من النفايات بالمملكة

لتطبيق أنماط الاستهلاك والإنتاج المستدامة
لتطبيق أنماط الاستهلاك والإنتاج المستدامة

السبت - 25 أبريل 2020

Sat - 25 Apr 2020

تتعلق أنماط الاستهلاك والإنتاج المستدامة بتشجيع الكفاءة في الموارد والطاقة، واستدامة البنية الأساسية، وتوفير إمكانية الحصول على الخدمات الأساسية، وتوفير فرص العمل اللائق وغير المضر بالبيئة، وتحسين جودة الحياة لصالح الجميع.

ويساعد تطبيق أنماط الاستهلاك والإنتاج المستدامة على إنجاز خطط التنمية الشاملة، وخفض التكاليف الاقتصادية والبيئية والاجتماعية مستقبلا، وتوطيد القدرة التنافسية الاقتصادية، وخفض حدة الفقر.

وتشهد السعودية خلال الآونة الأخيرة نموا ملحوظا في مجالات عدة من أهمها النمو السكاني، والنمو في القطاع الصناعي والزراعي؛ الذي يخلق صعوبات وتحديات فيما يتعلق بإدارة النفايات بمختلف أنواعها. وتشكل عملية إدارة النفايات وإعادة تدويرها واستخدامها واستعادة الطاقة والاقتصاد الدائري عناصر مهمة للحفاظ على الموارد الطبيعية للمملكة.

أطلقت حكومة المملكة العديد من المشاريع والمبادرات لتعزيز أنشطة التخلص من النفايات، ومن أهمها:

1 - مبادرة تأسيس شركة سعودية لإعادة تدوير النفايات.

2 - مبادرة إدارة النفايات المتكاملة في مدينة الجبيل الصناعية.

3 - إنشاء مصنع لإنتاج الأسمدة العضوية من بقايا الأطعمة بطاقة استيعابية 6000 طن سنويا.

4 - مبادرة حفظ النعمة.

5 - الاستراتيجية الشاملة لإدارة النفايات بمدينة الرياض.

6- مبادرة إدارة النفايات المتكاملة في مدينة الجبيل الصناعية

اشتملت رؤية المملكة 2030 على:

  • الحد من التلوث بمختلف أنواعه مثل التلوث الهوائي والصوتي والمائي والترابي
  • حماية وتهيئة المناطق الطبيعية مثل الشواطئ والجزر والمحميات الطبيعية
  • تحسين المشهد الحضري في المدن السعودية
  • حماية البيئة من الأخطار الطبيعية مثل التصحر

مبادرات ومشاريع

  • مبادرة تأسيس شركة سعودية لإعادة التدوير
  • تطوير أنظمة إدارة النفايات البلدية
  • مبادرة إدارة النفايات في مدينة الجبيل
  • الاستراتيجية الشاملة لإدارة النفايات بمدينة الرياض
  • مبادرة حفظ النعمة

مبادرة إدارة النفايات بمدينة الرياض

الاستراتيجية:

  • إدارة النفايات الطبية
  • ضبط رمي النفايات في الأماكن العامة
  • الإدارة الشاملة للنفايات
  • إدارة مادة الإسبستوس
  • إدارة النفايات الصناعية الخطرة
  • إدارة مخلفات البناء والهدم والحفر
  • إدارة النفايات البلدية الصلبة
  • معالجة الحمأة والتخلص منها

أبرز التحديات لإدارة مدينة الرياض:

  • تزايد حجم النفايات
  • قلة الوعي البيئي بمخاطر النفايات
  • فرز النفايات من المصدر
  • التنسيق بين الجهات ذات العلاقة.



مبادرة إدارة النفايات المتكاملة في مدينة الجبيل الصناعية

أطلقت الهيئة الملكية للجبيل وينبع المبادرة في مدينة الجبيل الصناعية لتكون خالية من النفايات وذلك عن طريق:

  • التحول الذكي لإدارة النفايات والتخلص منها بشكل آمن ومستدام
  • الرفع من مستوى المحافظة على البيئة
  • إطالة عمر المردم البيئي الافتراضي من خلال تفعيل برامج إعادة التدوير وتحويل النفايات إلى طاقة
  • عززت الهيئة استخدام التقنيات الحديثة في مجال إدارة النفايات والتي تساعد على رفع كفاءة العمليات التشغيلية
  • تنفيذ حملات توعوية بشأن أعمال النظافة بهدف تقليل كمية النفايات المنتجة والحد من آثارها البيئي.

أرقام وإحصاءات

مبادرة إدارة النفايات المتكاملة في مدينة الجبيل الصناعية

طرق التخلص من 200 نوع من النفايات:

طريقة الحرق


2010 - 25 %

2017- 11 %

طريقة الردم

2010- 41 %

2017- 38 %

طريقة التدوير

2010- 34 %

2017- 51 %

العمليات التشغيلية اليومية للنفايات البلدية بالأرقام

نظافة الأحياء السكنية والمناطق التجارية تقدم خدمة إدارة النفايات إلى:

  • 40,000 منزل سكني

  • 103 مراكز تجارية

  • 281 طنا من النفايات

    نظافة الطرق الرئيسة والشوارع الداخلية تقدم خدمات الكنس والنظافة إلى:

    • 75 كلم طوليا في الشوارع الداخلية
    • 65 كلم طوليا في الطرق الرئيسة

    معالجة النفايات والاستدامة البيئية

    • 23 طنا يوميا لمعالجتها ثم فرزها
    • 226 حاوية مخصصة لتجميع الورق موزعة على المباني الحكومية



    معدل إعادة التدوير الوطني، بـ(الطن) من المواد المعاد تدويرها

    تقسيم المؤشر 2016

    كمية النفايات 15,752,156

    النفايات المدورة 2,362,823

    النسبة المئوية 15%

    تقسيم المؤشر2017

    كمية النفايات 16,435,568

    النفايات المدورة 2,465,335

    النسبة المئوية 15%

أضف تعليقاً

Add Comment