د ب أ - القاهرة

أعلنت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد أمس ارتفاع عدد الوفيات المرتبطة بفيروس كورونا إلى 21 حالة، بعد تسجيل حالة وفاة جديدة.

وأشارت في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الدولة للإعلام أسامة هيكل، إلى تسجيل 40 إصابة جديدة، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 442 حالة، وشددت على أن «الأسابيع الثلاثة المقبلة مهمة جدا في مواجهة الفيروس».

وجاء المؤتمر قبل ساعات قليلة أمس من بدء تنفيذ حظر ليلي للتجول أعلنته الحكومة، ضمن مجموعة من الإجراءات المتخذة لمكافحة فيروس كورونا.

من جانبه، قال هيكل في المؤتمر «نسعى لعدم الدخول في مرحلة أشد خطورة بشأن تفشي كورونا»، وأكد على أن «الالتزام بقرار حظر التجوال ضروري لمنع تفشي الفيروس».

ودعا إلى عدم التشكيك في البيانات الرسمية بشأن أعداد الحالات المسجلة، وقال «الأرقام المعلنة رسميا هي الأرقام الصحيحة.. وهذه الأرقام تخضع لمراقبة وتفتيش من جانب منظمة الصحة العالمية».

على صعيد آخر، أصدرت محكمة جنايات أمن الدولة طوارئ في مصر أمس أحكاما بالمؤبد والمشدد للمتهمين في القضية المعروفة بـ»خلية داعش الجيزة».

وقضت المحكمة المنعقدة بمجمع محاكم طرة بالمؤبد لثلاثة متهمين، والمشدد 15 سنة لأربعة آخرين لاعتناقهم «أفكار تنظيم إرهابي والتخطيط لاستهداف الكنائس والمنشآت العسكرية وتفجيرها».

وكانت نيابة أمن الدولة العليا أحالت المتهمين إلى المحاكمة بعدما كشفت التحقيقات عن قيام «قائد الخلية بإعداد برنامج فكري وإمداد باقي المتهمين بالمطبوعات والإصدارات الداعمة لأفكاره التكفيرية وعقد لقاءات تنظيمية لهم ببعض المساجد ».