X

ما علاقة الطاقة بأهداف التنمية المستدامة؟

الأربعاء - 11 مارس 2020

Wed - 11 Mar 2020

مع الهدف السابع من أهداف التنمية المستدامة يُعترف في النهاية بالطاقة كعامل مساعد رئيس للتنمية، حيث يصبح الوصول الشامل إلى الطاقة والحصول على الطاقة المتجددة والتحسينات الهائلة في كفاءة استخدام الطاقة جزءا من أهم الأولويات العالمية للتنمية المستدامة في السنوات المقبلة، ويقاس تحقيق الطاقة ضمن الأهداف المستدامة من خلال عدة طرق بحسب موقع الأمم المتحدة.

بحلول عام 2030، ضمان وصول الجميع إلى خدمات الطاقة بأسعار معقولة وموثوقة وحديثة، وذلك يمكن قياسه عن طريق:







1 النسبة المئوية للسكان الذين يحصلون على الكهرباء

2 نسبة السكان الذين يعتمدون بشكل أساسي على الوقود النظيف والتكنولوجيا

- بحلول عام 2030، بزيادة حصة الطاقة المتجددة بشكل كبير في مزيج الطاقة العالمي

3 حصة الطاقة المتجددة في إجمالي الاستهلاك النهائي للطاقة

- بحلول عام 2030، مضاعفة المعدل العالمي للتحسن في كفاءة استخدام الطاقة

4 كثافة الطاقة تقاس من حيث الطاقة الأولية والناتج المحلي الإجمالي

- بحلول عام 2030، تعزيز التعاون الدولي لتسهيل الوصول إلى أبحاث وتكنولوجيا الطاقة النظيفة، بما في ذلك الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة وتكنولوجيا الوقود الأحفوري المتقدمة والنظيفة، وتشجيع الاستثمار في البنية التحتية للطاقة وتكنولوجيا الطاقة النظيفة

5 عن طريق معرفة مبلغ التعبئة المشتركة وقدره 100 بليون دولار سنويا بحلول عام 2020

- بحلول عام 2030، توسيع البنية التحتية وتحديث التكنولوجيا لتوفير خدمات الطاقة الحديثة والمستدامة للجميع في البلدان النامية، ولا سيما أقل البلدان نموا والدول الجزرية الصغيرة النامية والبلدان النامية غير الساحلية، وفقا لبرامج الدعم الخاصة بكل منها.

6 الاستثمارات في كفاءة استخدام الطاقة كنسبة مئوية من الناتج المحلي الإجمالي ومقدار الاستثمار الأجنبي المباشر في التحويل المالي للبنية التحتية والتكنولوجيا إلى خدمات التنمية المستدامة

التقدم في عام 2018

اقترب ضمان الوصول إلى الطاقة بأسعار معقولة وموثوقة وحديثة للجميع خطوة واحدة بسبب التقدم المحرز في الكهرباء، ولا سيما في أقل البلدان نموا، والتحسينات في كفاءة الطاقة الصناعية، ومع ذلك لا يزال يتعين تعزيز الأولويات الوطنية وطموحات السياسة العامة لوضع العالم على

المسار الصحيح لتحقيق أهداف الطاقة لعام 2030


  • من عام 2000 إلى عام 2016، ارتفعت نسبة سكان العالم الذين يحصلون على الكهرباء من 78% إلى 87%، حيث انخفض العدد المطلق للأشخاص الذين يعيشون بدون كهرباء إلى أقل من مليار شخص.



  • في أقل البلدان نموا، زادت نسبة الأشخاص الذين يحصلون على الكهرباء بنحو الضعف بين عامي 2000 و2016.



  • في عام 2016، كان لا يزال 3 مليارات شخص، 41 % من سكان العالم، يطبخون بالوقود الملوث ومجموعات المواقد.



  • زادت حصة مصادر الطاقة المتجددة في الاستهلاك النهائي للطاقة بشكل متواضع، من 17.3% في عام 2014 إلى 17.5% في عام 2015، ومع ذلك فإن 55% فقط من الحصة المتجددة مستمدة من الأشكال الحديثة للطاقة المتجددة.



  • انخفضت كثافة الطاقة العالمية بنسبة 2.8% في الفترة من 2014 إلى 2015، أي ضعف معدل التحسن الذي شوهد بين عامي 1990 و2010.






المساهمة الضمنية وتأثير الطاقة على أهداف التنمية المستدامة الأخرى، حيث ذكرت المواقع المهتمة بالطاقة أنه على الرغم من عدم ذكرها صراحة في أهداف أو مؤشرات عدد من أهداف التنمية، تساهم خدمات وتقنيات الطاقة في تحقيقها من خلال تسهيل وتمكين عمليات التطوير ذات الصلة، وتظهر علاقة الطاقة في 13 هدفا من الأهداف الـ17 عن طريق محاولة علاج المشاكل في كل هدف.

الهدف الأول:

القضاء على الفقر


- إن إنتاج وتسويق المواقد ذات الكفاءة وكذلك ظهور قطاع الطاقة المتجددة، على سبيل المثال بيع وتركيب وصيانة الألواح الشمسية ومصابيح بيكو الكهروضوئية وما إلى ذلك، يخلقان فرص عمل وأعمالا تجارية صغيرة، مما يؤدي إلى توليد دخل لكل من النساء والرجال.

- توفر العائلات المال والوقت بسبب انخفاض الطلب على الوقود للطهي والإضاءة، ويعد الوصول إلى خدمات الطاقة مطلبا أساسيا للتنمية الاقتصادية ويجعل أنشطة تنظيم المشاريع تتجاوز ساعات النهار ممكنة.

الهدف الثاني:

إنهاء الجوع


- على الرغم من عدم ذكر الطاقة في الأهداف أو في المؤشرات، تلعب الطاقة دورا حيويا في إنهاء الجوع وتحسين التغذية وزيادة الإنتاجية الزراعية بطريقة مستدامة.

- يجب طهي 95% من المواد الغذائية الأساسية قبل أن يتم تناولها، ليس فقط في البيئات الإنسانية مثل مخيمات اللاجئين، حيث إن الإمداد بوقود طبخ كاف ذو أهمية كبيرة لتمكين الناس من إعداد وجباتهم ولكن تحسين إمكانية الوصول إلى التقنيات والوقود الفعالة يجعل إعداد الطعام المغذي أكثر الذي يجب طهيه لفترة طويلة مثل الفول.

- لزيادة الإنتاجية الزراعية هناك حاجة إلى طاقة للري وكذلك للتبريد والتجفيف والطحن والبسترة وأنشطة المعالجة الإضافية.

- تحتاج جميع أنظمة الري تقريبا إلى طاقة لضخ المياه.

الهدف الثالث:

ضمان حياة صحية وتعزيز الرفاه للجميع في جميع الأعمار


- عندما يتعلق الأمر بنظام صحي فعال، تعد الطاقة مكونا رئيسيا: يلزم تبريد اللقاحات والأدوية، وتحتاج المعدات إلى التعقيم والضوء اللازم للعمليات والطوارئ في الليل.

- إن التقنيات والوقود النظيف المحسن للطبخ والتدفئة والإضاءة تنبعث منها كميات أقل من الجسيمات PM وأول أكسيد الكربون CO، مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي والتهابات العين، خاصة لدى النساء والأطفال دون سن الخامسة، علاوة على ذلك، من خلال استبدال تقنيات الطهي والإضاءة التقليدية مثل الحرائق المفتوحة ومصابيح الكيروسين بمواقد الطهي المحسنة التي تحمي النار والفوانيس الشمسية، ويتم تقليل خطر الحروق والإصابات والحرائق.

- أكثر من نصف الوفيات بين الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، بسبب التهابات الجهاز التنفسي الحادة السفلية بسبب الجسيمات المنبعثة من تلوث الهواء الداخلي من الوقود الصلب المنزلي.

- وفقا لمنظمة الصحة العالمية فإن 3.8 ملايين حالة وفاة مبكرة سنويا نتيجة للأمراض، بما في ذلك السكتة الدماغية وأمراض نقص تروية القلب ومرض الانسداد الرئوي المزمن وسرطان الرئة، تعزى إلى التعرض لتلوث الهواء المنزلي.

- وفقا لمنظمة الصحة العالمية، يتسبب دخان تقنيات الطهي التقليدية في وفاة 4.3 ملايين حالة وفاة مبكرة سنويا.

الهدف الرابع:

- ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع، فتعمل خدمات الطاقة على تقليل وقت العمل وتوفر بعض أوقات الفراغ خاصة للنساء والأطفال، كما تتيح استخدام أدوات الاتصال والتعلم الحديثة.

طاقة الطهي الفعالة:

- يقضي الأطفال وقتا أقل في جمع الحطب وبالتالي يكون لديهم المزيد من الوقت للذهاب إلى المدرسة.

- تقضي النساء والفتيات وقتا أقل في الطهي بسبب مواقد الطهي الأكثر كفاءة.

- استخدام حطب الوقود الأقل يقلل من تكلفة برامج التغذية المدرسية، وبالتالي يحصل المزيد من الأطفال الذين يرتادون المدرسة على وجبة دافئة.

إضاءة:

- يسمح بدراسة المنزل حتى في المساء

- يجعل فصول المساء ممكنة

- لا يمكن استخدام الوسائط التعليمية والاتصالات في المدارس، بما في ذلك أجهزة الكمبيوتر

والانترنت أو الأفلام بدون طاقة.

الهدف 5:

تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين جميع النساء والفتيات

- تقلل خدمات الطاقة الوقت الذي تقضيه النساء والفتيات في أنشطة البقاء الأساسية مثل، جمع الحطب وجلب الماء والطهي وما إلى ذلك.

- تحتاج تكنولوجيات المعلومات والاتصالات، بما في ذلك الهواتف المحمولة، إلى طاقة لتشغيلها.

الهدف 6:

- ضمان توفر المياه والصرف الصحي وإدارتها بشكل مستدام للجميع

- 663 مليون شخص لا يحصلون على مياه شرب نظيفة، يمكن أن تساعد تنقية المياه وتحلية المياه باستخدام الطاقة الشمسية أو طاقة الرياح في معالجة هذه المشكلة.

- تعمل مواقد الطهي الموفرة للطاقة والتقنيات الأكثر كفاءة لإنتاج الفحم على تقليل الضغط على الغابات والنظم الإيكولوجية الخشبية الأخرى عن طريق تقليل الطلب على الحطب والفحم.

الهدف 8:

- تعزيز النمو الاقتصادي المطرد والشامل للجميع والمستدام، والعمالة الكاملة والمنتجة، والعمل اللائق للجميع.

- إنتاج وتسويق المواقد المحسنة، وكذلك إنتاج بيع تركيب المنتجات الكهروضوئية والخدمات ذات الصلة يخلق الوظائف والشركات الصغيرة للرجال والنساء.

- علاوة على ذلك، فإن الوصول إلى الطاقة وكفاءة الطاقة يتيحان تعزيز الإنتاجية والنمو الاقتصادي الشامل.

- استخدمت الطاقة المتجددة من قبل 8.1 ملايين شخص في جميع أنحاء العالم في عام 2015 باستثناء الطاقة الكهرومائية الكبيرة.

الهدف 9:

- بناء بنية تحتية مرنة، وتعزيز التصنيع الشامل والمستدام وتعزيز الابتكار.

- تقنيات الطاقة الحديثة والفعالة تنبعث منها كميات أقل من ثاني أكسيد الكربون.

- تحتاج تقنيات المعلومات والاتصالات، بما في ذلك الانترنت والهواتف المحمولة، إلى طاقة للعمل.

الهدف 11:

- جعل المدن والمستوطنات البشرية شاملة للجميع وآمنة ومرنة ومستدامة.

- الوصول إلى الطاقة هو خدمة أساسية لتلبية الاحتياجات الأساسية مثل الطهي الآمن والصحي والإضاءة الداخلية والخارجية في المساء، فالطهي والإضاءة النظيفة يعالجان تلوث الهواء المنزلي والمحيط.

الهدف 12:

- ضمان أنماط الاستهلاك والإنتاج المستدامة

- تسهم مواقد الطهي الفعالة والممارسات الحرجة المستدامة بما في ذلك كفاءة إنتاج الفحم في الإدارة المستدامة والاستخدام الفعال للموارد الطبيعية.

- تعد الطاقة أمرا ضروريا للحد من فقد الأغذية على طول سلاسل الإمداد بالأغذية والقيمة عن طريق التخزين البارد والتجفيف وما إلى ذلك.

الهدف 13:

- اتخاذ إجراءات عاجلة لمكافحة تغير المناخ وآثاره

- استخدام الوقود الأحفوري هو المصدر الرئيسي لثاني أكسيد الكربون CO2، والذي يمثل ثلث جميع انبعاثات الغازات الدفيئة العالمية، والطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة هي مفتاح مكافحة تغير المناخ.

- يأتي ما يصل إلى 25% من انبعاثات الكربون الأسود من حرق الوقود الصلب لاحتياجات الطاقة المنزلية.

الهدف 15:

- حماية واستعادة وتشجيع الاستخدام المستدام للنظم الإيكولوجية الأرضية، وإدارة الغابات بشكل مستدام، ومكافحة التصحر، ووقف تدهور الأراضي وعكس اتجاهه ووقف فقدان التنوع البيولوجي.

- تقلل التقنيات الفعالة مثل المواقد المحسنة للطبخ والتدفئة الضغط على الغابات وبالتالي تساعد في مكافحة إزالة الغابات والتصحر.

- تقليل تدهور الأراضي مع استخدام التقنيات الفعالة يقلل من حرق الروث، والذي يمكن استخدامه كسماد بدلا من الطهي.

- إن ممارسات الإدارة المستدامة للغابات والتشجير وإعادة التحريج هي بالفعل جزء من عدد من المشروعات التي تعزز الوصول المستدام إلى طاقة الطهي.

الهدف 17:

- تعزيز وسائل تنفيذ وتنشيط الشراكة العالمية من أجل التنمية المستدامة.

- يحتاج أي جهاز متصل بالانترنت إلى الكهرباء وموفري الانترنت والخوادم وما إلى ذلك.

الأكثر قراءة