مكة - مكة المكرمة

أطلق برنامج «سكني» التابع لوزارة الإسكان مبادرة دعم الدفعة المقدمة للمدنيين من مستفيدي البرنامج الراغبين في خيار شراء الوحدات السكنية الجاهزة، حيث تتيح الحصول على قرض إضافي حسن يصرف كدفعة مقدمة تصل إلى 10% من قيمة المسكن، وبحد أقصى 95 ألف ريال يضاف إلى القرض العقاري المدعوم الذي يصل إلى 500 ألف ريال.

وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الإسكان سيف السويلم، أن الوزارة عبر برنامج «سكني» أطلقت هذه المبادرة خلال الفترة الماضية على مستوى منسوبي وزارة التعليم وكذلك الإعلاميين ومنسوبي وزارة الإعلام من حاملي بطاقة «المهني الإعلامي»، وذلك ضمن المزايا المتنوعة التي توفرها الوزارة لمنسوبي الجهات الحكومية الأخرى وفقا للاتفاقيات التي سبق توقيعها، مبينا أن المبادرة أسهمت في تسهيل رحلة التملك أمام الكثير من المستفيدين ضمن قطاعي التعليم والإعلام، الأمر الذي دفع الوزارة إلى تفعيلها وإتاحتها لجميع المستفيدين المسجلين في برنامج «سكني» من الراغبين بخيار شراء الوحدات السكنية الجاهزة.

وقال: تأتي هذه الخطوة امتدادا للعديد من الخدمات والتسهيلات التي يوفرها برنامج (سكني) لمستفيديه من جميع المناطق، وذلك لتسهيل تملكهم للمسكن الأول بالاستفادة من الخيارات المتنوعة التي تلائم مختلف الرغبات وتتوافق مع جميع القدرات.

وأضاف السويلم أن البرنامج يوفر خيار الأراضي السكنية، أو إمكانية الحصول على القرض العقاري المدعوم لشراء الوحدات السكنية الجاهزة أو الوحدات تحت الإنشاء أو البناء الذاتي، إضافة إلى المبادرات والخدمات المتنوعة مثل دعم تجديد المساكن، والقرض الإضافي الحسن للعسكريين في الخدمة، وتحمل الدولة لضريبة القيمة المضافة عن المسكن الأول، وخدمة المستشار العقاري، وغيرها من الخدمات والحلول الأخرى التي يمكن الاستفادة منها من خلال موقع وتطبيق (سكني) الذي يمكن من خلاله إنهاء كافة الإجراءات والخطوات اللازمة.

وتأتي المبادرة في إطار حرص وزارة الإسكان ممثلة ببرنامج «سكني» على تسهيل تملك الأسر السعودية للمسكن الأول، تماشيا مع أهداف «برنامج الإسكان» أحد برامج رؤية المملكة 2030 برفع نسبة التملك السكني إلى 70%، فيما تشمل هذه المبادرة 3 فئات عمرية يمكنها الاستفادة من القرض الإضافي الحسن، إذ يمكن للمستفيدين من سن 40 حتى 44 عاما الحصول على 75 ألف ريال، ومن سن 45 إلى 49 عاما الحصول على 85 ألف ريال، ومن سن 50 عاما وأكثر الحصول على قرض إضافي حسن يصل إلى 95 ألف ريال كحد أقصى.