عبدالعزيز الأسمري - الرياض

يرغب النصر في الثأر عندما يحل ضيفا ثقيلا على الحزم اليوم في ملعبه بالرس ضمن الجولة الـ19 من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وكان الحزم حقق الفوز على مضيفه النصر 1-0، في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب الملك فهد الدولي، ضمن مباريات الجولة الرابعة سجله كارلوس ستراندييرج، فبعد إلغاء الهدف بداعي التسلل، احتسبه مجددا بعد اللجوء إلى تقنية الفيديو.

ويدرك الحزم صاحب المركز الـ11 أن النصر سيبحث عن رد اعتباره أمامه والبقاء في سكة ملاحقة الصدارة التي يتربع عليها الهلال.

كما أن النصر يدخل اللقاء بشكل مغاير عما كان عليه في مواجهة الفريقين بالدور الأول، وخاصة أنه كسب جولات مهمة صعبة آخرها تغلبه على الشباب 4-2 في الجولة الماضية، كما أنه عائد من انتصار مهم على العين الإماراتي 2-1 في إطار دور المجموعات بدوري أبطال آسيا.

ويهدف النصر بقيادة مديره الفني روي فيتوريا إلى خطف نقاط المباراة بأقل مجهود ممكن لضمان عدم إرهاق اللاعبين خلال مشاركتهم بدوري المحترفين ودوري أبطال آسيا.

أما الحزم، فهو الآخر ينتشي بفوزه السابق على الاتفاق ويطمح للتوغل نحو مركز الوسط.

يذكر أن الفريقين تواجها 9 مرات، فاز خلالهما النصر 6 مرات، مقابل فوزين للحزم، بينما تعادلا مرة واحدة بنتيجة 2-2 عام 2009.