واس - سكاكا

برعاية أمير منطقة الجوف، فيصل بن نواف، نظمت جامعة الجوف ممثلة في كلية العلوم والآداب بطبرجل، ندوة علمية بعنوان "الملك سلمان في مرايا الأدب السعودي"، بحضور مدير الجامعة الدكتور بدر الزارع الذي أكد أن هذه الندوة تأتي تلبية لدور الجامعة في توطيد أركان الوطن، عبر تغذيته بأسباب النهضة الفكرية والعلمية التي أصبحت أحد دعائمها، وتجديدا للعهد والولاء لقائد المسيرة، وكشفا لجوهر الولاء والحب والانتماء بين القائد وشعبه عبر مرايا الأدباء الذين عرفوا على مر التاريخ بقدرتهم البالغة على ترجمة مشاعر الشعب وأحلامه وطموحاته.

من جهته قال عميد كلية العلوم والآداب بطبرجل الدكتور حمود الشمري، "إن هذه الفعالية تأتي انطلاقا من دور الجامعة في خدمة الوطن والتعبير عن قضاياه وآماله وأحلامه، وتحقيقا للدور الذي ينبغي على الجامعات القيام به تجاه مشروع رؤية السعودية وبرامجها التنموية"، مؤكدا أن هذه الندوة تركز على الجوانب الأدبية والثقافية في شخصية الملك سلمان بن عبدالعزيز، واستجلاء مظاهر اهتمامه بالأدب والثقافة، وعنايته بالأدباء والمثقفين، واستكشاف صورة الملك سلمان في نصوص الأدب السعودي، كما تهدف إلى الوقوف على أهم الأبعاد المشكلة لصورة الملك سلمان في نصوص الأدب السعودي.

وألقى رئيس النادي الأدبي بالرياض الدكتور صالح المحمود كلمة المشاركين، عبر خلالها عن سعادته وامتنانه للمشاركة في هذه الندوة العلمية التي تسعى الجامعة بعنوانها إلى الإسهام في حمل أمانة الوطن وتقوية لحمته، من خلال الكشف عن صورة القائد المخلص لوطنه عبر طرح فكري ثقافي جاد.

عن الندوة:

- التواصل الحضاري والثقافي من منظور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان.

- (الملك سلمان مثقفا وقارئا).

- (آليات الحجاج البلاغي في استدعاء الموروث التاريخي في قصيدة عاصفة سلمان).

- (الملك سلمان في مرآة قصيدة الحزم: نماذج شعرية).

التوصيات

- دعوة الجهات الثقافية المعنية بالسعودية إلى إطلاق مسابقة أدبية سنوية في مجال حب الوطن وتعزيز الانتماء إليه والولاء لقيادته، وأن يكون "مقام خادم الحرمين الشريفين" أحد أهم محاور هذه المسابقة، على أن تجمع الأعمال الشعرية المشاركة في مثل هذه المسابقات في إصدار خاص.

- دعوة الجهات الثقافية المعنية بإعداد موسوعة للشعر الوطني، يخصص لملوك السعودية جانب مهما منها، بحيث تكون هذه الموسوعة وثيقة وفاء وعرفان للوطن وقيادته الحكيمة منذ تأسيس المملكة.

- وأوصى المشاركون بضرورة تبني موضوع هذه الندوة (صورة الملك سلمان في الأدب السعودي المعاصر) في مشاريع بحثية لدرجتي الماجستير والدكتوراه، لتعزيز الطرح الأكاديمي لمثل هذه الموضوعات ذات البعد الوطني.