مكة - جدة

بهدف تعزيز بيئة آمنة صحيا ونفسيا واجتماعيا للطفل، ونيابة عن مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل، افتتح محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد أمس، مؤتمر «رؤية لأجيال واعدة» في جامعة الملك عبدالعزيز، بمشاركة معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال، وهيئة حقوق الإنسان، وجهات حكومية أخرى.

وأوضح مدير الجامعة الدكتور عبدالرحمن اليوبي أن المؤتمر يجمع عددا من قطاعات الدولة لتعزيز دور المعلم والمربي في تنشئة الأجيال وتطوير البرامج لدعم وتثقيف المجتمع، لتكون مصدر إلهام وتعليم من خلال تكامل جميع الجهود بين القطاعات المختلفة التي تعنى بالناشئة، إلى جانب إيجاد توصيات ومخرجات علمية لخدمة المجتمع وتنمية الطفل.

وأفاد بأن المؤتمر يضم مجموعة متنوعة من المحاضرات، وحلقات النقاش وورش العمل، لتسليط الضوء عن المبادرات الوطنية لحماية الطفل وحقوقه، والأمن السيبراني، والتشريعات والأنظمة والاعتدال، من المنظور الإعلامي والأسري والتقني، إضافة إلى الأمن الالكتروني، والإدمان، للتعرف عن الإسعافات الأولية والتنمر ومعرفة مسؤولية الأسرة والضمانات القانونية والمهارات الأساسية والدور التكاملي.

بدوره أكد المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة اللواء المهندس بسام عطية، على دور الأمم في العناية بالأجيال الواعدة والتحديات الأمنية التي تحقق للطفل الأمن والبقاء، مشددا على أمن الإنسان الذي هو عمق للأمن الوطني. وزار الأمير مشعل بن ماجد «معرض صنع بيدي»، الذي تنظمه جامعة الملك عبدالعزيز، ممثلة بعمادة شؤون الطلاب لأنشطة الطالبات، ويعد إحدى مبادرات الجامعة في برنامج «كيف نكون قدوة»، التابع لإمارة منطقة مكة المكرمة.

من أهداف المؤتمر:

  • المشاركة في البناء العلمي والثقافي والاجتماعي للناشئة بالمملكة
  • تعزيز دور القطاعات التي تعنى بالطفل
  • تعزيز دور المعلم والمربي في تنشئة الأجيال
  • تطوير برامج لدعم وتثقيف الطلبة
  • إيجاد توصيات ومخرجات لخدمة المجتمع