مكة _ مكة المكرمة

سيطرت خدمة «مدى أثير» على أكثر من نصف عمليات الدفع الالكتروني عبر بطاقات «مدى» خلال العام الماضي، في حين سجلت نموا تجاوز 430% مقارنة بالعام 2018.

ومدى أثير، إحدى خدمات مدى المضافة التي تتيح لحاملي بطاقات مدى المصرفية السرعة والمرونة والأمان في عمليات الدفع الالكتروني، من خلال تقنية الاتصال قريب المدى (NFC) حيث تتيح إجراء العمليات الشرائية التي لا تتجاوز قيمتها 100 ريال بمجرد تمرير البطاقة أمام قارئ جهاز نقاط البيع، وقد يطلب من حامل البطاقة في بعض الأوقات إدخال الرقم السري لتعزيز مستوى الأمان.

ووفق إحصائية حديثة لشركة المدفوعات السعودية، المملوكة بالكامل لمؤسسة النقد العربي السعودي (ساما)، بلغ عدد العمليات المنفذة عبر تقنية (NFC) أكثر من 900 مليون عملية خلال 2019، شكلت ما نسبته 56% من مجمل العمليات التي تم تنفيذها خلال السنة.

وأوضحت الإحصائية أنه بالمقارنة مع 2018، سجلت عمليات مدى أثير نموا بنسبة 430%، حيث لم يتجاوز عدد العمليات خلال العام قبل السابق 170 مليون عملية.

وأشارت إلى عدد عمليات منصة مدى ارتفعت خلال العام الماضي بنسبة 57% مقارنة بالعام 2018 لتصل إلى أكثر من 1.6 مليار عملية دفع الكتروني.

وأكدت أن إجمالي قيمة عمليات أجهزة نقاط البيع عبر نظام مدى إلى مستوى قياسي غير مسبوق متجاوزة 287 مليار ريال، بنسبة نمو 24% مقارنة بالفترة عينها للعام 2018.

وأفادت بأن عدد عمليات الشراء عبر شبكة الانترنت في نهاية الربع الثالث من عام 2019 وصلت لأكثر من 38 مليون عملية بقيمة شرائية إجمالية تخطت 10 مليارات ريال، تم تنفيذها عبر نحو 1344 متجرا تمثل مختلف قطاعات التجارة الالكترونية في المملكة.

439 ألف جهاز

ونجحت شركة المدفوعات السعودية، في تطبيق استراتيجية أداء نوعية خلال 2019 رفعت خلالها من كفاءة العمليات المالية لكافة قطاعات الأعمال ومنحت مزيدا من المرونة لتجربة الأفراد عبر مختلف عمليات الدفع الالكتروني، إضافة إلى مواصلة تحفيز عمليات الدفع الالكتروني وتسجيل مستويات قياسية في مجمل مؤشرات أداء منصة مدى، إحدى منتجات المدفوعات السعودية بالإضافة إلى منتجات سداد وإيصال ونقدي وسريع، حيث سجلت مدى، مع نهاية 2019؛ ارتفاعا في عدد أجهزة نقاط البيع لأكثر من 439 ألف جهاز بنسبة زيادة بلغت نحو 21% مقارنة بالعدد المحقق في نهاية عام 2018 والبالغ 350 ألف جهاز.

تقليل تداول النقد

وتنتهج المدفوعات السعودية استراتيجية تعتمد على استخدام أفضل الممارسات العالمية، لربط مزودي خدمات الدفع المحليين والدوليين من البنوك، والشركات المرخصة بشبكات ونظم المدفوعات، بهدف التحول إلى مجتمع أقل اعتمادا على النقد، وزيادة الشمول المالي من خلال تقديم خدمات أساسية آمنة وموثوقة، بما ينسجم مع مستهدفات وتطلعات برنامج تطوير القطاع المالي أحد برامج «رؤية المملكة 2030»، وتجسيدا لذلك؛ شهدت عمليات خدمة الدفع عبر شركة الانترنت التي تم إطلاقها في أبريل من عام 2019، والعمليات المنفذة عبر تقنية الاتصال قريب المدى (NFC) تطورا هائلا، لا سيما بعد التصريح التقني لكافة البنوك السعودية لتقديم خدمة Mada Pay للدفع عن طريق الأجهزة الذكية، وخدمة الدفع عبر الانترنت من خلال بطاقات مدى البنكية، وتصريح ثلاث بوابات الكترونية (Payment Gateways) التي تعد حلقة وصل ما بين الموقع الالكتروني للتاجر أو تطبيقاته، وكذلك ما بين جهة معالجة الدفع (مثل البنك)، إضافة إلى إطلاق خدمة الدفع عبر الأجهزة الذكية من خلال خدمة (Apple Pay) التي تقوم بجمع تفاصيل بطاقات الدفع الخاصة بالفرد باختلاف طبيعتها، لجعله قادرا على استخدام الهاتف كأداة مباشرة للدفع.

تهيئة البنية التحتية

وفيما تعمل المدفوعات السعودية على تهيئة البنية التحتية التشغيلية لنظم المدفوعات الوطنية كافة، بهدف تمكين القطاعين العام والخاص عبر ربط خدمات الدفع المحلية والدولية، تواصل في الوقت نفسه العمل على تمكين رواد الأعمال وشركات التقنية المالية من ممارسة نشاطاتهم في هذا المجال بالتوافق مع بيئات الدفع المفتوحة، وكذلك إطلاق مبادرات بدأت بتطوير بيئة المدفوعات التوافقية من خلال رمز الاستجابة السريع (QR) بهدف ضمان تجانس الأنظمة التابعة للجهات المقدمة للخدمة. كما أطلقت الإطار العام الموحد ووثيقة المواصفات الفنية للدفع الالكتروني في كافة مشاريع النقل العام في السعودية من خلال تقنية الاتصال قريب المدى. كذلك، دشنت المدفوعات مشروع التشغيل الموازي لنظام مدى ورفع كفاءة التشغيل للنظام، من موقعين مختلفين.

عمليات الدفع الالكتروني خلال 2019

منصة «مدى»

عدد العمليات

1.6

مليار عملية

نسبة الزيادة

57%

مدى أثير :

عدد العمليات

900مليون عملية

نسبة الزيادة

430%