علي طالب - جدة

تسلم رئيس الأهلي الجديد عبدالإله مؤمنة ملفا ساخنا يحمل 6 ملفات مفصلية تحتاج إلى الحسم خلال الأيام المقبلة، في مرحلة جديدة تأتي بعد سلسلة طويلة من الخلافات الملتهبة والمشاكل الإدارية وحالة عدم الاستقرار الإداري والفني التي انتهت بإقالة الرئيس السابق.

وفيما يأمل مؤمنة ومجلس إدارته في إعادة الفريق إلى البطولات المحلية وتصحيح مساره الآسيوي، أصبح لزاما عليه حسم أمر المدرب السويسري كريستال جروس بعد المستويات غير المرضية، وفي ظل الغضب الجماهيري الكبير تجاه الفريق، وتجاهل المدرب لبعض الأسماء الهامة.

ورغم تصريحات الأمير منصور بن مشعل، المشرف العام على كرة القدم الغاضبة من المدير الفني وعدم استجابته للمطالب إلا أن نتائج جروس شفعت له خلال الفترة الماضية، فهو لا يقدم المستوى ولكن يحقق النتائج، وهو الرأي الذي استندت عليه بعض الآراء في الإدارة الجديدة واتفق الجميع على أن مباراة الوحدة ستكون مفصلية في اتخاذ قرار المدرب.

على الجانب الآخر تواجه الإدارة الجديدة مشاكل تجديد عقود اللاعبين ومطالبات مالية، أعلنها كل من سلمان المؤشر الذي طالب بمستحقات مالية في عقده السابق، وكذلك الحارس الدولي محمد العويس الذي غاب عن التمرينات للسبب نفسه.

الملف الآخر الذي يؤرق الإدارة الجديدة يتمثل في التحديات الإدارية لبعض اللاعبين مثل ديجانيني، والذي يعاني من مشاكل تخص إقامة ودراسة أبنائه، والجزائري بلايلي الذي يسعى لاستخراج إقامة لعائلته. ويسعى الرئيس إلى اختيار مدير للفريق بعد اعتذار أكثر من اسم بسبب الأوضاع الحالية للفريق ومنهم نايف القاضي الذي تم الاجتماع به أكثر من مرة.

آخر الملفات التي ستعمل عليها الإدارة الأهلاوية احتواء المشكلة بين المدير التنفيذي أحمد بامعوضة والمشرف العام على كرة القدم الأمير منصور بن مشعل الذي يطالب بإبعاده خاصة بعد سماح بامعوضة بسفر ديجانيني قبل اللقاء الآسيوي الهام وتأخره في العودة.

الملفات الساخنة بالأهلي:



  1. الإبقاء على جروس أو الاستغناء عنه ودفع الشرط الجزائي.


  2. تجديد عقد اللاعب سلمان المؤشر.


  3. تسليم مستحقات محمد العويس والمؤشر.


  4. حل مشاكل اللاعبين الأجانب الإدارية التي تخص عائلاتهم.


  5. حل الخلاف بين المدير التنفيذي والمشرف العام أو استبداله.


  6. اختيار مدير للفريق الأول لكرة القدم.