مكة - مكة المكرمة

وقع منتدى MIT لريادة الأعمال في السعودية، أحد فروع الشبكة العالمية لمنتدى MIT العالمي لريادة الأعمال، بالشراكة مع باب رزق جميل، إحدى مبادرات مجتمع جميل، مذكرة تفاهم جديدة مع الهيئة العامة للاستثمار تحت مظلة «استثمر في السعودية»، لتكون الهيئة بموجب تلك المذكرة الشريك الاستراتيجي الثاني للدورة الرابعة من مسابقة منتدى MIT للشركات الناشئة في السعودية مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية تحت شعار «ابدأ، احلم، ألهم».

وتعكس هذه الشراكة الاستراتيجية مع الهيئة العامة للاستثمار في هذه المسابقة، بالإضافة إلى الشريك الرسمي للمسابقة هيئة المنشآت الصغيرة والمتوسطة (منشآت)، دور الهيئات الحكومية في دعم بيئة ريادة الأعمال في المملكة من خلال تقديم ودعم برامج مختلفة وإيجاد بيئة استثمارية مستدامة. ويميز مسابقة هذا العام تركيزها على الاستثمار في الشركات الناشئة، وذلك من خلال إقامة منتدى الاستثمار في الشركات الناشئة في الفترة من 5 - 7 مارس 2020، ودعي له نخبة من أبرز الشركات الناشئة الواعدة من السعودية والوطن العربي والعالم.

وأوضح وكيل محافظ الهيئة العامة للاستثمار إبراهيم السويل، أن الهيئة ترحب بشراكتها مع مسابقة منتدى MIT للشركات الناشئة في السعودية، والتي تضاف إلى سلسلة من البرامج الداعمة لدفع ريادة الأعمال في السعودية نحو مستقبل أفضل من خلال دعم رواد الأعمال وبناء قدراتهم، ونستمر بالعمل مع شركائنا الاستراتيجيين في القطاعين العام والخاص لتحويل أفكارهم إلى مشاريع واعدة على أرض الواقع.

يذكر أنه سيتم الإعلان عن الفائزين في المسابقة في 7 مارس 2020، والتي ستقام في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية (KAEC).