دعت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق أمس جميع الأطراف إلى ضبط النفس والحفاظ على سلمية التظاهرات في بغداد وعدد من المحافظات العراقية، مشيرة إلى مقتل 12 متظاهرا وإصابة 230 من المتظاهرين والقوات الأمنية في مواجهات دامية.

وأبدت المفوضية في بيان أسفها وقلقها البالغ للأحداث التي رافقت التظاهرات، والتي أدت إلى سقوط قتلى ومصابين من المتظاهرين والقوات الأمنية، عادة ذلك «انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان».

ودعت المفوضية في الوقت نفسه الأطراف إلى وقف أي شكل من أشكال العنف وضبط النفس والحفاظ على سلمية التظاهرات والابتعاد عن أي تصادم يؤدي إلى سقوط ضحايا، مطالبة بالتعاون بغية حماية الأرواح والممتلكات العامة والخاصة وإيقاف الانتهاكات، والتي تؤدي إلى تقييد حرية الرأي والتعبير والتظاهر السلمي.

وقال شهود عيان إن قوات مكافحة الشغب أطلقت الغازات المسيلة للدموع عندما سيطر متظاهرون على ساحة البهو المؤدية إلى ساحة الحبوبي وسط الناصرية، وجرت مصادمات وحالات كر وفر بين الطرفين، مما أدى إلى حالات اختناق بين المتظاهرين.

وتحاول القوات العراقية تضييق حالة التظاهر وحصرها في ساحة الحبوبي وسط المدينة دون توسعها، واستعادة السيطرة على الجسور والشوارع لإعادة فتحها أمام حركة السيارات وتنقل الأهالي وفك حالة الزحامات المرورية.

من جانب آخر، ما زال حقل الناصرية النفطي متوقفا عن الإنتاج بعد أن قررت إدارة الحقل إيقاف الإنتاج لليوم السادس على التوالي حتى يتم حل مشكلة المتظاهرين الذين يضغطون ويقطعون الشوارع المؤدية إلى الحقل ومنع حركة الموظفين والعاملين في الحقل بحثا عن فرص عمل.

حصاد مظاهرات العراق خلال الساعات الأخيرة:

  • 12 متظاهرا قتلوا.
  • 230 مصابا.
  • 118 مصابا في بغداد.
  • 78 مصابا في محافظة ذي قار.
  • 34 مصابا في البصرة.
  • 89 متظاهرا اعتقلوا.