مكة - الرياض

طرح نخبة من الشباب مشاريعهم المبتكرة لإحداث التغيير في العالم، ضمن مشاركة مركز مبادرات مؤسسة محمد بن سلمان الخيرية «مسك الخيرية» في منتدى دافوس الاقتصادي، والذي انطلقت أعماله الثلاثاء الماضي تحت شعار «شركاء من أجل عالم متماسك ومستدام»، وبحضور نحو 3000 شخص، من قادة السياسة والأعمال في العالم، وممثلي المنظمات والمؤسسات العالمية من 118 دولة.

صوت الشباب

وتأتي مشاركة مركز المبادرات للسنة الثالثة على التوالي لإيصال صوت الشباب في أهم المحافل الدولية، ومواصلة تمكينهم لإحداث تغيير إيجابي حول القضايا الحيوية التي تشغل العالم، وإشراكهم في حوارات لفتح أذهانهم لاستيعاب التحديات، واتخاذ زمام القيادة لتوجيه النهج العالمي في معالجة القضايا، والمساهمة في ابتكار حلول جذرية في مجالات متعددة خاصة التقنية منها.

ويستضيف جناح المؤسسة طيلة أيام المنتدى عددا من الجلسات الحوارية، والنقاشات المفتوحة التي يديرها متحدثون بارزون، وتناقش المهارات المطلوبة وريادة الأعمال والمواطنة العالمية والتحديات القادمة.

كما يسلط مبادرات مسك ممثلا في «منتدى مسك العالمي» الضوء على الفن السعودي ويتيح لضيوف المنتدى تذوق الأعمال الفنية السعودية في أعمال الفنانين الشابين أحمد عنقاوي ومعاذ العوفي، والتي تعكس تراث المنطقة وحضارتها.

المقهى السعودي

ويبرز المقهى السعودي « Saudi cafe» الذي يأتي للمرة الأولى في المنتدى ثقافة المجتمع السعودي، وهو منصة ثقافية تعرض محتوى رقميا تفاعليا يركز على تمكين الشباب ومبادرات المؤسسة في هذا المجال، ويمنح الزوار مساحات مفتوحة للنقاش والتواصل وتبادل الأفكار، خلال الاستمتاع بالقهوة والمأكولات السعودية التقليدية التي تقدم بأيدي طهاة سعوديين.

ويقدم مركز المبادرات الفرصة للشباب في جميع أنحاء العالم للمشاركة في خوض «#ItStartWithUs» الذي يضم 3 ملايين شريك دولي، ليشاركوا في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بطرقهم المبتكرة. وحول ذلك قال نايف السويلم مدير البرامج في مركز مبادرات مسك، إن مشاركة المؤسسة للسنة الثالثة على التوالي في منتدى دافوس هي تأكيد واضح على مضيها قدما للوفاء بعهدها، وتحقيق أهدافها في دعم الشباب وإبراز حضورهم في المحافل الاقتصادية العالمية، وهي امتداد لرؤية المملكة 2030 في الاندماج بالاقتصاد العالمي المتحرك والمشاركة فيه، والتقدم نحو الانفتاح في عالم المال والأعمال.

وأشار إلى أن تواجد المملكة بمؤسساتها وشبابها وثقافتها في دافوس اليوم، يعطيها أهمية استراتيجية ودعامة قوية، للمشاركة في إدارة التغيرات المستقبلية، حيث يمثل المنتدى فرصة كبيرة لعقد اللقاءات المثمرة مع كبار الشخصيات الاقتصادية، وإتمام الشركات العالمية لتضافر الجهود نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

منتدى مسك العالمي لعام 2019



  • 55 ورشة عمل بمشاركة 138 متحدثا


  • استفاد من كأس ريادة الأعمال 113.000 شاب وشابة من 187 دولة


  • عقد شراكات مع 204 شركاء محليين ودوليين


  • قدم ما يزيد على 1500 شركة ناشئة على منصته


  • دعمه لصغار المستثمرين بخدمات لوجستية وصلت لـ70 مليون ريال