X

طهران تبتز الأوروبيين لمنع تصعيد ملفها النووي

الاثنين - 20 يناير 2020

Mon - 20 Jan 2020








عباس موسوي
عباس موسوي
في محاولة جديدة لابتزاز أوروبا، ودفعها إلى عدم تصعيد ملفها النووي، هددت الخارجية الإيرانية أمس «بإجراء قوي ومختلف» إذا لم تتغير طريقة تعامل الأوروبيين مع الملف النووي الإيراني.

ونقلت وكالة «تسنيم» عن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي القول إلى تقليص الالتزامات التي أعلنتها إيران في وقت سابق من الشهر الحالي هو «الخطوة الأخيرة في تقليص التعهدات»، وأنه «إذا لم يتجاوب الأوروبيون، سنقوم بإجراء قوي ومختلف».

وأشار موسوي إلى أن «إيران عدلت من التزاماتها النووية في إطار الاتفاق النووي نظرا لعدم التزام الأطراف الأخرى بتعهداتها».

وعد إعلان بريطانيا وفرنسا وألمانيا عزمها تفعيل آلية فض النزاعات في الاتفاق النووي «غير مقبول على الإطلاق»، وأشار في الوقت نفسه إلى أنه لا يتوقع أن «يقدم الأوروبيون على إحالة الاتفاق النووي إلى مجلس الأمن». وأضاف «إن فعلوا، فإننا مستعدون للرد».

وتابع موسوي «لم نغلق باب التفاوض مع الدول الأوروبية والكرة في ملعبها.. وقد قدمنا مقترحات للأوروبيين للخروج من الأزمة الراهنة في الاتفاق النووي، ونأمل ألا يخضعوا للتنمر الأمريكي».

وكانت إيران أعلنت في 5 يناير الحالي أنها لم تعد ملزمة بأي قيود متبقية في الاتفاق النووي، وأكدت في الوقت نفسه أن هذا لا يعني الانسحاب من الاتفاق.

أضف تعليقاً

Add Comment