د ب أ - بيروت

جرح 220 شخصا من المحتجين والقوى الأمنية خلال المواجهات التي اندلعت عصر أمس الأول في وسط بيروت، من بينهم 80 شخصا نقلوا إلى المستشفيات، فيما تلقى الـ140 الآخرون العلاج في المكان، بحسب الصليب الأحمر اللبناني. وأعلن الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني جورج كتابة لقناة «إل بي سي» المحلية أن «عدد الجرحى من المدنيين والعسكريين الذين نقلوا إلى المستشفيات نتيجة المواجهات في وسط بيروت بلغ 80 جريحا، فيما تمت معالجة 140 جريحا في المكان». وكان رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري قال في تعليق له على المواجهات التي وقعت في وسط بيروت إن مشهد المواجهات مشهد مشبوه ومرفوض. وأضاف الحريري، في تغريدة له عبر حسابه على موقع «تويتر» بحسب بيان صادر عن مكتبه الإعلامي «مشهد المواجهات والحرائق وأعمال التخريب في وسط بيروت مشهد مجنون ومشبوه ومرفوض يهدد السلم الأهلي وينذر بأوخم العواقب. لن تكون بيروت ساحة للمرتزقة والسياسات المتعمدة لضرب سلمية التحركات الشعبية». وتابع الحريري قائلا «لن يحترق حلم رفيق الحريري بعاصمة موحدة لكل اللبنانيين بنيران الخارجين على القانون وسلمية التحركات. ولن نسمح لأي كان بإعادة بيروت مساحة للدمار والخراب وخطوط التماس، والقوى العسكرية والأمنية مدعوة إلى حماية العاصمة ودورها كبح جماح العابثين والمندسين».