د ب أ - موسكو

اضطر ركاب طائرة كان من المقرر أن تقوم برحلة من سيبيريا إلى فيتنام في مدينة (نوفوسيبيرسك) إلى مغادرة الطائرة قبل إقلاعها بسبب اشتعال النيران في محركها، حسبما أفادت وسائل إعلام روسية.

وكان الركاب الروس وعددهم 200 جلسوا في مقاعدعم استعدادا للإقلاع عندما اشتعلت النيران فجأة في محرك الطائرة عند تشغيلها.

وقام قائد الطائرة بتفعيل نظام الإطفاء التلقائي وغادر الركاب والطاقم الطائرة، ولم يصب أحد بأذى.

ولم يكشف عن اسم شركة الطيران أو طراز الطائرة.