واس _العلا

يعيد المعرض الفني العالمي (ديزرت إكس) العلا، المجد التاريخي والحضاري الذي امتازت به العلا إلى الواقع، عبر معرض فني تفاعلي مفتوح، لا سيما أنها بنيت عبر حضارات متعاقبة، ولآلاف السنين كانت مكانا للتبادل الثقافي نظرا لكونها نقطة التقاء بين ثلاث قارات، وبوابة بين الشرق والغرب لهذا التراث الثقافي، حيث يسطر "ديزرت إكس" صفحة جديدة في مستقبلها ويحولها إلى متحف حي يلهم الإبداع، ولكونه أول معرض فني معاصر في العلا، فخطة الهيئة الملكية تتمثل في تنشيط المنطقة وحمايتها والمحافظة عليها على المدى الطويل، وذلك لإحداث تحول جذري ومستدام بمشاركة سكان المنطقة في هذه العملية.

ويفتح المعرض المجال أمام المواهب المحلية، ويوفر الفرص للمرشدين المحليين، والتعاون بين الشباب والمجتمع من خلال المدارس والجامعات وبرامج التوعية، بما في ذلك ورش العمل التي يديرها الفنانون، ضمن مساعي التعاون الإبداعية المستقبلية للعلا.

فعلى بعد 1100 كلم من العاصمة الرياض شمال غرب السعودية، تعد العلا موقعا طبيعيا خلابا غنيا بالتراث البشري، والمنطقة الممتدة على مساحة 22.561 كلم مربع، تتضمن واحة خضراء خصبة وأعمدة رملية ومواقع أثرية تعود لحقبة حكم ممالك اللحيانيين والنبطيين منذ آلاف السنين.

كما تعد مدينة الحِجر من أهم المواقع في العلا التي قد صنفت من قبل اليونسكو على أنها أول موقع أثري عالمي في السعودية، كما تمتد مدينة الحِجر الأثرية، على مساحة 52 هكتارا، ومن أهم مدن جنوب مملكة النبطيين، وتحتوي على أكثر من 100 معلم أثري، مع منحوتات رملية معقدة نحتت في الجبال، تحيط بها المساكن القديمة، بالإضافة إلى مدينة الحِجر.

فيما تعد العلا موطنا لسلسلة من المواقع التاريخية والأثرية الرائعة مثل: دادان القديمة، عاصمة مملكة دادان وليحيان، والتي تعد واحدة من أهم مدن الألف الأول قبل الميلاد المتقدمة في شبه الجزيرة العربية، كما تضم الآلاف من مواقع الفن الصخري القديم والنقوش الأثرية، ومحطات سكة حديد الحجاز.

وستعيد العلا فتح مواقعها التراثية الرئيسة، بما في ذلك موقع التراث العالمي لليونسكو والحجر ودادان ومدينة العلا القديمة وجبل عكمة، في أكتوبر 2020، وقد أقفلت موقتا للسماح لأعمال التنقيب المستمرة، وتجهيز المواقع استعدادا لاستقبال الزوار. كما يبقى عدد من المواقع الأخرى، مثل صخرة الفيل وغيرها من المناطق ذات المناظر الخلابة في متناول الزوار خلال (ديزرت إكس) العلا، والذي يتزامن مع مهرجان شتاء طنطورة الذي يستمر لمدة 12 أسبوعا ضمن عطلة نهاية الأسبوع، من 19 ديسمبر 2019 إلى 7 مارس 2020.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية للعلا، عمرو المدني، "إن التراث الرائع والآثار الشامخة للثقافة التي اجتازت العلا لآلاف السنين تشير إلى انطلاقة التفكير والإبداع من هذه المنطقة"، مضيفا أن "ديزرت إكس" العلا تعد حلقة جديدة في سلسلة متصلة من تراث العلا كوحدة للفن، ومن خلال استخدام القوة التحويلية للفن، يمكننا تعزيز الترابط بين وجهات النظر وإيجاد فرص جديدة للتبادل الثقافي المثمر الذي يعزز الألفة والتفاهم بين الناس.

ويجسد المعرض الروح الثقافية للعلا، مع استمرار مساعينا في الحفاظ على كوكبة من العجائب الطبيعية والتاريخية، وتعزيزها وتقديمها للجمهور، "نعتقد أنه لا يمكن العيش دون تكريس الاهتمام بالثقافة والتراث، ونحن نفخر بوجود هذه البيئة التي تدعم الإبداع، وتطلق العنان لأشكال جديدة من التفاعل بين المجتمع والعالم".